كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
سبق أن قلت : وكل مخلوق لله هو أول، وسنوضح ذلك فيما بعد
قلنا أن الأزلية زمن لا ابتداء فيه ولا انتهاء له ..
وقلنا أن هذا الوصف أخرجها عن مسمى الزمان..(وهى خاصة بالله تعالى وإحدى صفاته)
فلو أن الله تعالى قد أحدث فى أزليته حدثا أو أحداثا، وقعت فيها بغير بداية محددة فالأزلية لا بداية زمان فيها
وليس لكل حدث بداية مستقلة فكل الأحداث لها بداية واحدة
بل ليس هناك بداية أصلا، أى عند الله تعالى
لأن بدايات الأشياء تكون فى زمن وهذا يكون فى عالمنا نحن،
أما عند الله فى أزليته فليس هناك زمن ماض أو حاضر أو مستقبل
فهذا كله يجرى على مخلوقاته، وهو تعالى على علم به كما هو عندنا ..
ونوضح أكثر فنقول أن كل أفعال الله إذا وقعت فإنها لا تقع فى قياس من الزمان
فلا ترتيب فيها، فليس منها شئ يسبق الآخر
إذ ليست هناك نقطة بداية تقاس عليها
ولا توصف بقديم ولا حديث
فالقديم والحديث والتقديم والتأخير يكون بمرور زمان له بداية
فهو تعالى المقدم المؤخر، أى يُجرى ذلك على خلقه بعلمه وحكمته ومشيئته
وإذا كنت قد قلت أن أفعال الله تعالى ليس لها بداية كأفعالنا
فذلك لأن الله تعالى منزه عن سريان أحكام الزمان على أفعاله أو ذاته
والله تعالى أعلم وبالله التوفيق

الكلمات الدلالية (Tags): بداية، مستقلة، زمن إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات