النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: خطاب مفتوح إلى الأستاذ سعيد فودة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    4,007
    مقالات المدونة
    2

    خطاب مفتوح إلى الأستاذ سعيد فودة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين .. أما بعد ..

    فقد كتب أحد أعضاء منتدى الرياحين .. خطاباً مفتوحاً إلى الأستاذ أبي الفداء حفظه الله تعالى .. وجاء في ذلك الخطاب لغو لا أحب تكراره ولا أحب الإجابة عنه، لولا أن الأمر تعلق بشيخنا أبي الفداء وبهذا المنتدى وموقع الرازي ... فأحببت التنبيه على خطأ ذلك الخطاب في كلمات قصيرة .. لكي لا يبقى في نفوس طلاب الأصلين شبهة من تلك المكاتبة ...

    خملت تلك الحركة التي كانت همتك قاطرتها، والتف حولك الأدعياء والانتهازيون يحاولون الاستفادة المادية والمعنوية من حجرك الذي ألقيته في مياه أهل السنة الراكدة. والمنتدى الذي ارتبط اسمك به صار علامة على ما لحق بتلك الحركة من وهن، بحيث يصير التساؤل حتميا عما إذا كانت تلك الحركة بدأت لتبقى أم لتزول.

    ولم يعد لإنتاجك العلمي نفس التواصل الذي دشنته بكاشفك الصغير، واحتوشت حركتك الطيبة منازعتك في أمثال ابن العربي والنابلسي رحمهما الله.

    وصارت مشغوليتك عنوانك فلا يعرف لك عنوان آخر.. ناهيك يا شيخ بما كان في منتداك من تعالٍ على الطلاب الذين لم يجدوا لهم أستاذا يعلمهم تلك العلوم التي كان يتشدق بها بعض الملتفين حولك.

    دخلت هنا ناصحا ومصلحا ومؤملا فيك الخير الذي أملته، وأرجو أن يكون ندائي لك بداية الحراك الجديد بعيدا عن "ذلك الكتبي" الذي يسيء لأهل السنة كثيرا.
    هذه نصحيته العلنية، ولا ضير في كونها علنية، فليس الأستاذ سعيد حفظه المولى ممن يرفض ما يأتيه بالعلن، ولا هو مهمل لما يأتيه في السر .. من نصح أو إرشاد أو نقد أو نقض أو بيان نقص .. فكل من يعرف الأستاذ الفاضل يعرف هذا جيداً .. ولو كتب لكم سيدي أبو الفداء كناش حياته وما لاقاه من الناس في علاقاتهم به، لعرف ذلك على وجه اليقين القاطع .. فقد حبا الله شيخنا -ثبته الله وزاده وأدام توفيقه- من طهارة الباطن ما يستغني عن التنبيه إليه لمن خالطه .. وأعتذر هنا لشيخي إن كنت في ذلك مظهراً لما لا يحب إظهاره، ولكن عنده تعلمنا أن -لا تترك يقين من عندك إلى ظن ما عند الناس، وأن الناس إذا مدحوك بما يظنون فيك، فلا تتوقف عن ذمها لما تعلمه منها- أي من تقصير ..

    بالنسبة للركود العلمي الذي أشار إليه الكاتب المجهول إلى الآن، -فإن معاناة الكتابة في شبكة الانترنت مع المجاهيل صارت مؤذية، فلا تعلم من يكتب ومن منزلته -ولهذا نشترط التسجيل بالاسم الحقيقي في منتدانا-، إن ذلك الركود ما هو إلى مجرد وهم .. لا أجهل هو بما يمكنه بسهولة أن يرفعه، أم تعمد كذب، وكلاهما قبيح ..

    فإن إنتاج شيخنا المتواصل من الكتابات مما ننشره هنا، كافٍ في بيان زيف هذا الأمر، وما يقوم به الشيخ من دروس في عمان وضواحيها .. رغم ما يلم به من ظروف صعبة، لهو أعظم دليل على عدم صدق كلام هذا الشخص..

    وإن كان المقصود النشر بالطباعة والتوزيع، فالأمر كذلك، فالشيخ لم يتوقف عن نشر الكتب والتحقيقات بقدر الوسع .. آخرها طبعة المصباح، وشرح صغرى الصغرى -الطبعة الثانية- وفي المطبعة الآن كتاب أهل النار ..

    ولا أكتم سراً إذا قلت إن أي مطبعة لو أرادت أن تنشر ما يكتب الشيخ فإنها تحتاج إلى طقم خاص، فالشيخ ينتج بفضل الله تعالى ومنه وكرمه وجوده يومياً من البحوث ما لم أستطع أنا العبد الضعيف إتمام قراءته، من تعليقات على شروحات السعد التفتازاني وكلام الفخر الرازي وغير ذلك من بحوث ..

    فأي ركود هذا .. لعل الأخ عندما يدخل الأصلين لا يجد كثرة هائلة من الكتابات التي يجدها في كل المنتديات ممن هب ودب .. فنحن نقلل الكتابة، وذلك لمسؤولية ما نكتب، وطلاب الأصلين لا يكتبون دون تحر، لا جواباً عن سؤال ولا بحثاً في مسألة .. فالتريث هو شعارنا فيما نكتب، وأحسب طلاب الأصلين ممن يقصدون الله تعالى في تعاملهم، ولذا لا يجلبون الغث والسمين فيما ينشرون هنا ..

    أما من يحيطون بالشيخ ممن وصفهم الكاتب بأنهم أدعياء أو انتهازيون، فهذه دعوى، والدعاوى في مثل هذا مردودة؛ لعدم وجود الدليل عليها، وهي للأسف من المبالغة الواضحة!! .. ومن الجهل بحقائق العلاقات الإنسانية فيما بين الناس بعضهم ببعض ..

    أما التعالي في الخطاب والتوجيه في هذا المنتدى .. فهو أمر غير موجود في تعليقات الطلاب أصلا، إلا بقدر ما يكون زجراً لجاهل يتكلم فيما لا يعلم، أو يناقش مسائل عظيمة بكلام تافه وبخلاف مبادئ العلم والمعرفة، فهو من باب التكبر على المتكبر، وهو من أساليب التربية والتعليم المعروفة ..

    أصلح الله الجميع .. ووفق شيخنا الفاضل أبا الفداء إلى كل خير .. وجعلنا في هذه المدرسة -الأصلين- طلاب علم ودين .. وجعلنا من جند سيد المرسلين صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين .. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ..
    إلهنا واجبٌ لولاه ما انقطعت
    آحاد سلسلة حفَّــت بإمكـانِ



    كتاب أنصح بقراءته: سنن المهتدين في مقامات الدين للإمام المواق
    حمله من هنا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,543
    هذه الدنيا مليئة بالجاحدين
    ويعيب على كل من استفاد من علم الشيخ أن يذكره بسوء.
    فوالله ما عرفت أشد سلاطة من لساني، ولو كنت رأيت بالشيخ ما قال هذا الدعيّ لم توانينا أن نظهر الحق، وننصحه بما هو واجب له علينا القيام به.

    أما قول هذا الدعيّ
    والتف حولك الأدعياء والانتهازيون يحاولون الاستفادة المادية والمعنوية من حجرك الذي ألقيته في مياه أهل السنة الراكدة.

    فكذبت والله، ونحن أعرف بالشيخ حفظه الله من شخصك المجهول، لكم فتح الله على الشيخ بمعرفة هؤلاء أمثال من ذكرت فكان الإقصاء بعد أول لقاء، وكان التّصريح منه علناً لهم بأنهم غير مرحب بهم بيننا.
    ولكن ماذا أقول لدعيّ لا يعرف حقيقة الأمور، وربما عرفها ولكن هناك من استغل قلمه ليكتب بالباطل.

    وأعتقد أيها الدعيّ أنه يلزمك البينة على ما تفوهت به، فليس من السهل أن تمر كذبة بهذا الحجم بسهولة.

    وقولك:
    ولم يعد لإنتاجك العلمي نفس التواصل الذي دشنته بكاشفك الصغير، واحتوشت حركتك الطيبة منازعتك في أمثال ابن العربي والنابلسي رحمهما الله.
    فوالله إته قول لا يصدر إلا من كاذب أو حاقد، ولو عرفت الحقيقة ما تفوهت بما ألقيت إلينا جزافاً، وعندنا البينة على ما نقول على خلاف ما تدعيه وتبثه من أكاذيب.
    فتعال إلينا ورشّح إن صدقت مطبعة محترمة يرتضيها الشيخ، لتعلم أن هناك أكثر من مائة مؤلف تتنظر النّور.

    وليعلم الكاتب المجهول الذي دشّن مقالته الأكاذيب:
    أن الشيخ ثابت لا يهمه دوران واضطراب من حوله، فصاحب اليقين لا تهزه تلك الرقصات، ولا يضعف من كيانه كل الراقصون من حوله؛ لأنه اختار لنفسه المبدأ الذي قد يكلفه كل صعب، وكل جهد دون أن يزحزحه عن مكانته ومبدئه أعتى الرياح ولا راجمات الهوى.....
    اختار أن يبقى واقفاً عندما ينحني كل الناس، وأن يصمد عندما تخور عزائم الرجال، ويبقى العلم في ظل المعمعات المتلاحقة....
    وسيبقى ما دام بالله أمله، وعليه اتكاله وبه رجاؤه.
    سيبقى ينظر -على كلّ من على شاكلة هذا الدعيّ الذين يرقصون- مرة شزراً، ومرة رحمة.... اللهم اهد قومي فإنهم لا يعلمون.
    وإن كان لا بُدَّ من فَرَحٍ
    فليكن خفيفاً على القلب والخاصرةْ
    فلا يُلْدَغُ المُؤْمنُ المتمرِّنُ
    من فَرَحٍ ... مَرَّتَينْ!

  3. بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله العلي الأعلى والصلاة والسلام على النبي المجتبى وآله وصحبه ذوي الهدى،
    أما بعد ،
    فإن من عرف أنس ومن جهل استوحش ، وها نحن نرى من الجهلة ما الله به أعلم ، ومنهم هذا النموذج الصارخ .
    يظن أحدهم أن الإنتاج العلمي بكثرة الكتب و الصحائف .
    خملت تلك الحركة التي كانت همتك قاطرتها،
    يسلم عليك الشاعر ويقول لك :
    [poem font="Simplified Arabic,5,,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    قد تنكر العين ضوء الشمس من رمد = وينكر الفم طعم الماء من سقم [/poem]
    أقول لك لم تخمل البتة ، و ما خمل هو بصرك بل لبّك يا حزين ، وما تظنه أنت و أمثالك وتترقبونه من خمول فلن يكون بإذن الله تعالى ، ما دام إسلام على ظهر البسيطة ، فالأمر متعلق بديننا يا حزين .
    ولم يعد لإنتاجك العلمي نفس التواصل الذي دشنته بكاشفك الصغير، واحتوشت حركتك الطيبة منازعتك في أمثال ابن العربي والنابلسي رحمهما الله.
    آن للمصدور أن ينفث .
    أتظن أن المسألة ردّة فعل أو أنها أهواء . إنما هي إظهار لعقائد أهل السنّة وردّ لشبه المخالفين و عقائدهم الباطلة ، فليس الأمر تدشينا ، واعلم يا حزين أنّ الأمر سيتككر متى دعت الحاجة لذلك ومتى صار للأسماء هالة تخفي وراءها الحق وتعمي أعين الناس عن الصدق سواء كبر الإسم أو صغر ، وهذا هو الواجب الأول للمتكلمين ولا خفاء في هذا عند من له أدنى مسكة من العلوم (التي تسميها تشادقا يا حزين ).
    وصارت مشغوليتك عنوانك فلا يعرف لك عنوان آخر
    تأدب يا هذا
    أوهمتني أن سيفك على رقاب الناس !
    صحيح فيك قول الشاعر:
    [poem font="Simplified Arabic,5,,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    إذا حرم المرء الحياء فإنه = بكل قبيح كان منه جدير [/poem]
    ناهيك يا شيخ بما كان في منتداك من تعالٍ على الطلاب الذين لم يجدوا لهم أستاذا يعلمهم تلك العلوم التي كان يتشدق بها بعض الملتفين حولك.
    هذا بيت القصيد .
    فإن الناس أعداء ما جهلوا . وهل يكون الكلام يا حزين في أصول الدين والتوحيد تشادقا؟
    يا هذا ، اعلم أنك لما جهلت القول كرهت القائل ، فلما رأيت من البون العلمي الشاسع ، لم تستطع أن تتواضع كما أنك لم تستطع تحمّل سمومك ، فصرت تبحث عن تفريغها ونفثها.
    ثم اعلم أن الرسائل المخطوطة لسيّدي فضيلة العلاّمة الشيخ سعيد فودة ، لو قدّر لها أن تطاّ رأسك لأودت بك قتيلا ، فأرحت نفسك من حسدها ، و أرحتنا من جهلك وسخافاتك .
    ولله درّ القائل :
    [poem font="Simplified Arabic,5,,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    وكم من عائب قولاّ سليما = و آفته من الفهم السقيم[/poem]
    أما عن النصيحة التي تزعم فلن أتكلم ، بل أذكر القرّاء بقولهم :
    اللبيب من الإشارة يفهم .
    أسأل الله أن يحفظ الشيخ سعيد ، و أن يبقيه ذخرا للمسلمين ، و أن ينفعنا بعلومه .
    اللّهم آمين
    وصلّى الله على سيدنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين .

  4. Angry ما هذا الهراء

    حسدوا الفتى لما لم ينالوا سعيه ........
    على كلٍ لاعليك يا سيدي الشيخ سعيد وخذ الحكمة من أفواه المجانين
    كُلُ ما تَرتقي إليهِ بوهمٍ * من جلالٍ وقدرةٍ وسناءِ
    فالذي أبدعَ البريةَ أعلى * منهُ سبحانَ مُبدعَ الأشياءِ

  5. #5
    الإخوة الأفاضل
    لا تعقيب على كلام الشيخ الحبيب جلال...
    أنا أشكركم إذ صدر هذا الكلام عن حسن ظنكم بالفقير، ولكني أرى أنه كان ينبغي ألا يكون في أنفسكم ريبة ظاهرة بالأخ المتسائل، تلك الريبة التي دفعتكم إلى ما قلتموه مما قد لا يكون أصلا ملتفتا إليه من إرادة القدح فينا او الحط مما نقوم به وتقومون، من تعميم الانتهازية والانتفاعية على من حولي ومن يعملون في هذا المنتدى وغيره،ونحو ذلك، مما قد يطال أي واحد منكم بنوع تهمة، فقد يدفعكم هذا الملحظ إلى نفي ذلك -عنا وعنكم- وإن بنوع قسوة وشدة لا أضعكم لأجلها محلَّ لوم ولا عتب بل توجيه وإرشاد، فأرجو أن تقبلوا نصح أخ لكم ومحب يقدركم ويعرف لكم مكانتكم.
    هذا مع أن في أسلوبه استفزازاً، لا أنكره، وإنَّ في كلامه تعميما قد يطال غير مستحقه، وكان يمكن له ان يبلغ ما أراده بصورة أخرى، تكون أقرب للخير والصلاح والبعد عن الظنون والأوهام.
    فأقول: ربما قسوتم قليلا على الأخ صاحب الرسالة المفتوحة إذ ظهر لكم منه سوء ظن أو نوع قدح أو جرح، وإن كان غير لازم له، فأنا لا يظهر لي منه إلا نوع تسرع أو بعض تعبير قد يكون غيره أولى....وربما لو تأمل قليلا لكان هناك طرق أخرى في إيصال ما يريد لنا، ونحن نستمع جيدا ونحسن التدبر في النصائح...
    ونحن نشكر هذا الأخ على نصيحته وعلى ما يبدو في كلامه من حرقة على المذهب وعلى نصرته، وإن كان التصريح بالمواقف من الأشخاص ليس مما نستحسنه إلا في بعض الحالات، ليست هذه منها كما نراه. بل نترك كل واحد ومبتغاه ليحاسبه ربه على ما جناه...ونكتفي بالترك لا المدافعة ولا التشنيع -خاصة في نحو هذه الأمور- إذ نرى هذا أحسن وأوفق وأصلح للجميع بإذن الله تعالى، ولا نزكي أنفسنا. وأظنه الأخ صاحب الرسالة قد فهم رسالتي.
    وأدعوه إلى معاودة النصيحة بما يلائم النصيحة إن رأى منا أو ممن يقوم بهذا الواجب تقصيرا أو انحرافا أو تقاعسا، أو غير ذلك مما يستوجب النصيحة، فالأخ عين أخيه، ولسانه.. وأن يكون ذلك بأسلوب واضح مرشِدٍ لا يترك مجالا لقيل قائل ولا نقد ناقد ما استطاع إلى ذلك سبيلاً... نفع الله بنا وبكم جميعا...
    على أن القدح بشخص من غير بيان ولا دليل دالٍّ بأنه يسيء إلى أهل السنة على العموم هكذا!! غير مقبول على إطلاقه...فنرجو من ذلك الأخ الناصح أن ينظر في ذلك أيضاً ويضع تقوى الله تعالى نصب عينيه...
    وأنا أشكر هذا الاخ الناصح على نصيحته ، ودعائي للناصحين ألا يفتحوا بمناصحتهم أبوابا لما ينافيها وذلك بأن يتخذوا الطريقة الأحسن والأقوم لإيصالها.
    والله أعلم وأحكم.
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

  6. لله دركم يا مشايخنا الفضلاء
    {واتقوا الله ويعلمكم الله}

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •