النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: قال الملحدون لأبي حنيفة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    ارض الله
    المشاركات
    69

    Lightbulb قال الملحدون لأبي حنيفة

    قال الملحدون لأبي حنيفة : في أي سنة وجد ربك ؟

    قال : (الله موجود قبل التاريخ والأزمنة لا أول لوجوده ...

    قال لهم : ماذا قبل الأربعة؟

    قالوا : ثلاثة ..

    قال لهم :ماذا قبل الثلاثة ؟

    قالوا : إثنان ..

    قال لهم : ماذا قبل الإثنين ؟

    قالوا : واحد ..

    قال لهم : وما قبل الواحد ؟

    قالوا : لا شئ قبله ..

    قال لهم : إذا كان الواحد الحسابي لا شئ قبله فكيف بالواحد الحقيقي وهو الله !إنه قديم لا أول لوجوده ..

    قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟

    قال : لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور ؟

    قال الملحدون لأبي حنيفة : في أي سنة وجد ربك ؟

    قال : (الله موجود قبل التاريخ والأزمنة لا أول لوجوده ...

    قال لهم : ماذا قبل الأربعة؟

    قالوا : ثلاثة ..

    قال لهم :ماذا قبل الثلاثة ؟

    قالوا : إثنان ..

    قال لهم : ماذا قبل الإثنين ؟

    قالوا : واحد ..

    قال لهم : وما قبل الواحد ؟

    قالوا : لا شئ قبله ..

    قال لهم : إذا كان الواحد الحسابي لا شئ قبله فكيف بالواحد الحقيقي وهو الله !إنه قديم لا أول لوجوده ..

    قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟

    قال : لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور ؟

    قالوا : في كل مكان ..

    قال : إذا كان هذا النور الصناعي فكيف بنور السماوات والأرض !؟

    قالوا : عرّفنا شيئا عن ذات ربك ؟ أهي صلبة كالحديد أو سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار؟

    فقال : هل جلستم بجوار مريض مشرف على النزع الأخير ؟

    قالوا : جلسنا ..

    قال : هل كلمكم بعدما أسكته الموت ؟

    قالوا : لا.

    قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟

    قالوا : نعم.

    قال : ما الذي غيره ؟

    قالوا : خروج روحه.

    قال : أخرجت روحه ؟

    قالوا : نعم.

    قال : صفوا لي هذه الروح ، هل هي صلبة كالحديد أم سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار ؟

    قالوا : لا نعرف شيئا عنها !!

    قال : إذا كانت الروح المخلوقة لا يمكنكم الوصول إلى كنهها فكيف تريدون مني أن اصف لكم الذات الإلهية ؟

  2. #2

    Thumbs up بعد إذن الأخ جقمق : هذه واحدة أخرى .

    [ALIGN=CENTER]بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم .
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِدِنَا مُُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَ رَسُولِكَ النَّبِيِ الأُمّي وَ عَلَى آلِهِ وَ صَحْبِهِ وَ سلّم .
    ___________________

    قال أبو حنيفة للملحدين :

    ما تقولون في رجل يقول لكم :أني رأيت سفينة مشحونة ،مملوءة

    بالأمتعة و الأحمال ،قد احتوشتها في لجة البحر أمواج متلاطمة ، و رياح

    مختلفة ، و هي من بينها تجري مستوية ، ليس فيها ملاح يجريها او

    يقودها ، و لا متعهد يدفعها أو يسوقها ، هل يجوز ذلك في العقل ؟..

    فقالوا : لا ، فهذا شيء لا يقبله العقل ، و لا يجيزه الوهم ..

    فقال ابوحنيفة رضي الله عنه : فيا سبحان الله ،إذا لم يجز في العقل

    وجود سفينة من غير متعهد و لا مجر ، فكيف يجوز قيام هذه الدنيا على

    اختلاف أحوالها ، و تغير امورها و أعمالها ، و سعة أطرافها ، و تباين

    أكنافها ، من غير صانع و حافظ و محدث لها ؟؟؟

    ______________

    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
    [/ALIGN]

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •