صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 26

الموضوع: الفرق بين المنطق القديم، والمنطق الجديد؟

العرض المتطور

المشاركة السابقة المشاركة السابقة   المشاركة التالية المشاركة التالية
  1. الفرق بين المنطق القديم، والمنطق الجديد؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مشايخي الكرام / هل من الممكن أن يفيدني أحد منكم عن الفرق بين المنطق القديم، والمنطق الجديد؟


    وجزاكم الله خيراً مقدماً ومؤخراً
    لئن قلد الناس الأئمة إنني ** لفي مذهب الحبر بن حنبل راغب
    أقلد فتواه وأعشق قوله ** والناس فيما يعشقون مذاهب

  2. مرحباً أخي الكريم

    إن كنتَ تقصد الفرق بين المنطق الأرسطي والمنطق الحديث الأوروبي ، فالذي أعرفه أنّ هناك فروقاتٍ كثيرة ، أبرزها :

    أولاً : يرى المنطق الأرسطي أنّ القضيتين المتضادتين لا تصدقان معاً ولكن قد تكذبان معاً ، أما المنطق الحديث فيرى أنّ القضيتين المتضادتين قد تصدقان معاً ، في حال لم يكن لموضوع القضية التي يُتحدث عنها ما صدقات في الواقع .

    وأنتَ ترى أخي الكريم ناصر أن هذا الخلاف أقرب ما يكون إلا خلاف لفظي فحسب ، إذ إنّ أرسطو عند قوله إن القضيتين المتضادتين لا يصدقان معاً لم ينظر للواقع بل تعامل معها مجردة ، أما لو نظر للواقع فإنه يتفق معهم في ذلك ، فالكلام ليس وارداً على محل واحد .

    ثانياً : يرى المنطق الأرسطي أنّ القضيتين المتقابلتين بالدخول تحت التضاد لا تكذبان معاً ولكن قد تصدقان معاً، بينما يرى المنطق الحديث أنهما قد تكذبان معاً؛ لذات السبب المذكور سابقاً وهو أنّ القضية إذا لم يكن لها ما صدقات في الواقع جاز أن يكذبان معاً أو يصدقان معاً .

    ثالثاً : القضيتان المتقابلتان بالتداخل يرى أرسطو أنَّه من البديهي أنّ صدق الكل يستلزم صدق الجزء وكذب الكل يستلزم كذب الكل .
    ويخالف في ذلك أرباب المنطق الحديث لذات السبب .

    وبرهنوا على ذلك بالتحليل الشجري ، بحيث إذا لم تنغلق أفرع الشجرة تكون تكرارية وبالتالي يثبت لهم مرادهم ، ولكني لا أعلك كيف أرسمها على صفحات المنتدى !


    ولكن العلاقة الوحيدة التي قبلها المنطق الحديث من علاقات مربع أرسطو هي علاقة التناقض فحسب ، لأننا لو قمنا بتحليلها وفق التحليل الشجري فإننا سنجد جميع الفروع تنغلق ما يستلزم كون متناقضة .

    رابعاً : يرى أرسطو أنَّ القضية العامة أو القضية المهملة قضية حملية ، بينما يرفض المنطق الحديث ذلك ، ويرى أن الذي تسمى حملية على وجه الدقة هي القضية الشخصية ، مثل "ناصر إنسان" .

    لماذا ؟

    لأن المنطق الحديث يرى أن هناك فرقاً بين المعنى الكلي الذي تفيده القضية العامة وبين المعنى الجزئي في القضية الشخصية ، فإن الثاني عندهم هو الوجود الواقعي وأما الأول فهو وجود في الذهن فقط ، وبطبيعة الحال هذا غير مراد .

    خامساً : ينتقد بعض الفلاسفة_منهم فرنسيس بيكون_ القياس الأرسطي من حيث كونه لا يساعد في الإنتقال من المعلوم إلى المجهول ، لأن النتيجة من مقدماتها .

    سادساً : من ميزات المنطق الحديث _في نظري_ وجود طرق حديثه للبرهنة على صحة القول ، كطريقة التحليل الشجري ، وكذلك طريقة رسم أشكال فن .
    يَقوْلوْنَ ليْ قدْ قلَّ مَذْهبُ أحْمَد .... وَكلُّ قَليْلٍ في الأنَام ضَئيْلُ .

    فقلتُ لَهُمْ : مَهلاً غلِطتُمْ بِزَعْمِكُم .... ألمْ تعلمُوا أنَّ الكرَامَ قليْلُ .

  3. جزاك الله خيراً أخي الحبيب خالد

    إذا: الأصل في علم المنطق أنه ليس من علوم العرب، وإنما هو علمٌ غربي عُرِّبَ؟ هل هذا صحيح؟
    وإذا كان هذا العلم موجوداً باللغة الإنقليزية، فبماذا يُسمى بارك الله فيك؟ أنا أدرس دراسة غربية في بعض المجالات ولعلي أستفيد وأدرس هذا العلم بلغتهم!
    لئن قلد الناس الأئمة إنني ** لفي مذهب الحبر بن حنبل راغب
    أقلد فتواه وأعشق قوله ** والناس فيما يعشقون مذاهب

  4. Logic

    وشكرا
    يَقوْلوْنَ ليْ قدْ قلَّ مَذْهبُ أحْمَد .... وَكلُّ قَليْلٍ في الأنَام ضَئيْلُ .

    فقلتُ لَهُمْ : مَهلاً غلِطتُمْ بِزَعْمِكُم .... ألمْ تعلمُوا أنَّ الكرَامَ قليْلُ .

  5. إذا: الأصل في علم المنطق أنه ليس من علوم العرب، وإنما هو علمٌ غربي عُرِّبَ؟ هل هذا صحيح؟
    بغض النظر عن صحة العبارة ، لكن من أين استفدتها من كلامي ؟
    يَقوْلوْنَ ليْ قدْ قلَّ مَذْهبُ أحْمَد .... وَكلُّ قَليْلٍ في الأنَام ضَئيْلُ .

    فقلتُ لَهُمْ : مَهلاً غلِطتُمْ بِزَعْمِكُم .... ألمْ تعلمُوا أنَّ الكرَامَ قليْلُ .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    عمان/ الأردن
    المشاركات
    1,128
    أخي خالد، أفتقد مشاركاتك في المنتدى منذ فترة طويلة. فهلا شاركنا في باب جمع الشبه والاعتراضات على المنطق الإسلامي. وهلا أفدتنا مما علّمك الله في المنطق. لماذا لا أرى الذين علّمهم الله تعالى لا يفيدون الآخرين أخي خالد اليس ذلك من شكر نعمة الله عليهم؟
    ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحقّ وأنت خير الفاتحين

  7. السلام عليكم

    الاستاذ بلال النجار ماذا تقصد بالمنطق الاسلامي
    هل تقصد المنطق الارسطي الخالي من الفلسفة, او ان هناك شئ اخر
    و لك الشكر

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    عمان/ الأردن
    المشاركات
    1,128
    هو المنطق الذي حرره علماء المسلمين من أهل المنطق والكلام من غير الفلاسفة وبخاصة بعد الغزالي.
    ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحقّ وأنت خير الفاتحين

  9. عندي سؤال اخي الكريم كيف المنطق وهو ألة تعصم الذهن عن الخطا جعل واضعي علم المنطق بوصفهم سادة هذا العلم يقعون في اخطاء فاحشة هل لأنهم لم يستخدموا قواعد المنطق استخدام صحيح ! و اذا كان هذا حال من أوجد هذا العلم و ترعرع فيه فكيف سيكون حال من جاء بعدهم أي اني أتعجب كيف أن واضعي هذا العلم لم يتقيدوا بما وضعوا أرجوك وضح لي الصورة بشكل سليم و دقيق

  10. الاستاذ بلال

    لعلك تقصد بعض الاضافات التي جاء بها المسلمون في علم المنطق , وهي في الحقيقة لا تخرج عن كونها خادمة له وممهدة للدخول في مباحثه , وهذه الاضافات لا تجعل للمسلمين منطقا في قبال المنطق الارسطي
    فليس للمسلمين منطق خاص بهم يميزه تمييزا جوهريا عن المنطق الارسطي ,وما زال علماء الاسلام يعتمدون
    على اركان المنطق الارسطي اعتمادا كليا .
    ودمتم بالف عافيه

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    عمان/ الأردن
    المشاركات
    1,128
    أخي عبد الله هل يمكن أن تذكر لي خطأ فاحشاً واحداً وقع فيه سادة المنطق على حد قولك قبل أن نحوض في حديث.

    أخي وليد ما قصدته واضح، المنطق المنسوب لمن ذكرتهم من علماء المسلمين هو المنطق الذي أدافع عنه وأجمع الشبهات الواردة عليه. بصرف النظر عن مقدار تقاطعه مع منطق أرسطو.
    ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحقّ وأنت خير الفاتحين

  12. اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلال النجار
    أخي عبد الله هل يمكن أن تذكر لي خطأ فاحشاً واحداً وقع فيه سادة المنطق على حد قولك قبل أن نحوض في حديث.

    أخي وليد ما قصدته واضح، المنطق المنسوب لمن ذكرتهم من علماء المسلمين هو المنطق الذي أدافع عنه وأجمع الشبهات الواردة عليه. بصرف النظر عن مقدار تقاطعه مع منطق أرسطو.
    الأخ بلال بارك الله انا هنا بقمام المتعلم .

    الذي قرأته أن علماء المسلمين جردوا المنطق اليوناني عن نتائجه لأنها تخالف الشريعة فكان سؤالي أرجوك وضح لي الموضوع برمته و لدي سؤال آخر وضعته هنا في هذا القسم و لم اجد أي جوتب منك أخي الكريم أو من أحد الأخوة .

  13. الأخ وليد
    ادعيت دعويين اثنتين
    الأولى: أن ما أضافه المسلمون إلى المنطق لا يعدو أن يكون خادما له -أي لما حرره أرسطو-، وممهدة للدخول في مباحثه، يعني لم يكن ما أضافوه متعلقا مطلقا بجوهر المنطق ولا بمسائله الحقيقية.
    الثانية: أن المسلمين لم يحرروا منطقا خاصا بهم، فأنت تفترض أن على المسلمين أن يحرروا منطقا خاصا بهم مختلفا عن منطق أرسطو ومقابلا له! ولم تذكر الموجب لذلك ولا بينت الضرورة الباعثة على ما تفترضه لو صحَّ ما ذكرتَ. وهل الضرورة توجب على المسلمين أن يخالفوا أرسطو في كل ما قرره أو بعضه، وعلى كل حال، يلزمك إظهار البيان، ثم البرهان، ولم نرَ لك شيئا من ذلك!!
    ألا ترى أن كلا منهما مجرد دعوى عارية عن الدليل والبرهان...فهلا برهنت أو أقمت الدليل على ما تقول؟
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    عمان/ الأردن
    المشاركات
    1,128
    أخي عبد الله

    تجد في هذا الرابط http://www.aslein.net/showthread.php?t=5373
    كتابين جليلين سوف يوضحان لك كثيراً من تساؤلاتك عن المنطق أرجو الاطلاع عليهما فإن بقي لك سؤال فعلى الرحب والسعة. الكتابان هما الميسر في شرح معاني سلم المنطق وتدعيم المنطق، وكلاهما للشيخ سعيد وفقه الله وإياكم
    ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحقّ وأنت خير الفاتحين

  15. الذي قرأته أن علماء المسلمين جردوا المنطق اليوناني عن نتائجه لأنها تخالف الشريعة
    لم يقل أحد من المعتبرين أن العلماء جردوا المنطق عن نتائجه، فلو كانت نتائج له لذاته لما جردوها عنه، ولما أمكنهم ذلك. ولو كانت نتائج المنطق مخالفة للشريعة لما كان المنطق في نفسه شرعيا..!!
    بل إنهم جردوا المنطق عن الفلسفة الخاصة التي مثلوا عليه بها، وجردوه عن أفكار اليونان الفلسفية لا عن نتائج المنطق....فقد كان الفلاسفة المتقدمون خلطوا المنطق بالفلسفة ، فلما جاء المسلمون جردوه عنها...
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •