صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 30 من 49

الموضوع: تحرير كلام أئمة أهل السنة-المتقدمين والمتأخرين- في الحكم على أهل الأهواء والبدع

  1. جزاكم الله خيرا على بيان الحق..

    وإن تعجب فعجب استعداد أولائك لتخطئة كامل علماء الأمة الذين يخالفون شهوتهم وهواهم.. وهم في ذلك أشبه ما يكون بالوهابية... ولا غرابة فكلاهما مقلد بلا فهم وإن ادعى ذلك.. ولا يفضل تقليد تقليدا من حيث كونه اتباع بلا دليل..
    قال الأبي في تقييده عن شيخ الإسلام بالمغرب الإمام ابن عرفة في أول سورة طه ما نصه: واختار عز الدين ابن عبد السلام عدم تكفير من يقول بالجهة. انتهى. ثم قال الأبي نقلا حرفيا عن الإمام ابن عرفة بعد أن بين استقراره على رأي سلطان العلماء: "وهذا صعب، ولكني تجاسرت على قوله اقتداء بالشيخ عز الدين، لكنه سبقني لذلك". انتهى.

    وقال البسيلي في تقييده علي تفسير الإمام ابن عرفة كذلك في نفس السورة: والنقد على الشيخ ابن أبي زيد في رسالته ومخالفته لفظ الآية أشد من النقد على شيخه ابن مجاهد وعلى مكي في الهداية لأنه إنما وضع رسالته للأطفال. واختار الشيخ عز الدين عدم تكفير من يقول بالجهة. ونسب القول بالتجسيم لابن تيمية من فقهاء المشرق. انتهي.

    ثم نقل البسيلي ما نسب لابن تيمية من نقده لشفا القاضي عياض، ونقل ما قاله الامام ابن عرفة في الرد عليه.

    والحاصل... أنه يكفي أولائك مكابرة أنهم صادروا على الإجماع في ما لا إجماع فيه بدليل الاختلاف المتقرر في شأن مثبت الجهة كما لا يزال الفضلاء ينقلون ذلك الخلاف موثقا عن أكابر علماء أهل الحق.. وذلك كاف في نظري لإسقاط الكلام معهم.. ويبقى على العلماء بيان الحق لتجنيب الناس الاغترار بكلامهم والانسياق وراء مزيد من التعصب المذموم.. والغلو في التكفير بغير حق.. فلا تكاد تسمع لهم خطابا دينيا إلا ويحتوى على كلمات التكفير المتوالية بحيث يصدق عليهم أنهم منفرون من الدين.. ولا تفيد دعوى ابتغاء بيان الحق لكونها بلا دليل.. فهي كدعوى الوهابية غير مقترنة بدليل.. ونصر الحق له طرقه طرق الحق.. ويكفيهم خذلانا ادعاء الدس والمتكرر لكل ما لا يوافق هواهم.. وشنشنة الدس لا تنطلي على الصبيان... فضلا عن فحول العلماء....
    وفوق كل ذي علم عليم [يوسف:٧٦]

  2. قال الإمام إبراهيم اللقاني:

    فائدة: قال عز الدين ابن عبد السلام: معتقد الجهة لا يكفر. وقيده النووي بكونه من العامة، وابن أبي جمرة بعسر فهمهم نفيها، والله أعلم. انتهى.

    قال في موسوعته الضخمة: عمدة المريد في شرح جوهرة التوحيد، في شرح قوله: أوله أو فوض ورم تنزيها.
    وفوق كل ذي علم عليم [يوسف:٧٦]

  3. ثم قال الزركشي (4/802):

    "إذا علمت هذا فههنا أمران
    أحدهما: في بيان المراد بهذه العبارة. وقد قال والد المصنف رحمهما الله تعالى يعني هذه ‏العبارة:‏

    إنا لا نكفر بالذنوب التي هي المعاصي كالزنا والسرقة وشرب الخمر خلافا للخوارج ‏حيث كفروهم، أما تكفير بعض المبتدعة بعقيدة تقتضي كفره حيث يقضي الحال القطع ‏بذلك أو ترجيحه، فلا يدخل في ذلك، وهو خارج بقولنا: بذنب، غير أني أقول شيئا، ‏وهو:‏
    أنه ما دام الإنسان يعتقد شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، فتكفيره صعب، ‏وما يعرض في قلبه بدعة إن لم تكن مضادة لذلك لا يكفر، وإن كانت مضادة، فإذا ‏فرضت غفلته عنها واعتقاده للشهادتين مستمر، فأرجو أن ذلك يكفيه في الإسلام، وأكثر ‏أهل الملة كذلك، ويكون كمسلم ارتد ثم أسلم، إلا أن يقال: ما كفر به لا بدَّ في إسلامه ‏من توبته عنه، فهذا محل نظر.‏
    وجميع هذه العقائد التي يكفر بها أهل القبلة قد لا يعتقد بها صاحبها إلا عن بحثه فيها ‏لشبهة تعرض له أو مجادلة أو غير ذلك، وفي أكثر الأوقات يغفل عنها، وهو ذاكر ‏للشهادتين لا سيما عند الموت. انتهى


    أقول : جزاكم الله خيرا سيدي العلامة سعيد فودة فها هو الزركشي ينقل عبارة الإمام تقي الدين السبكي (والد مصنف جمع الجوامع ) ينقلها كما نقلتُها من قبل حرفا حرفا وفي هذا أبلغ رد علي من يزعم الدس في كتب السادة الأعلام رضي الله عنهم فالزركشي من تلاميذ التاج السبكي ومن أعرف الناس به وبأبيه فلله الأمر

  4. جزاكم الله كل خير سيدي الشيخ سعيد ..

    أبنت وأفدت ونصرت الحق .. أعلم أن من الصعب جدا توضيح الواضح أو التدليل على ما صار علمه كالضروري مما هو من مذهب أهل السنة ، ولكن لكم الأجر عند الله إن شاء الله في صبركم على هؤلاء الإخوة ولعل الله يفتح بكم آذانا صما وأعينا عميا ..

    ما تركت لقائل قول بعدكم .. فلتقر بكم أعين أهل السنة وليهنأ بكم أهل الحق.
    صل يا قديم الذات عدد الحوادث .. على المصطفى المعصوم سيد كل حادث

  5. لن يكون ردي هنا حيث أنه سيُنقل أو يُحذف، فسأكتفي بقول:

    ويل لمن جعل لله مثيلا، وويل لمن عدَّه مسلمًا، والله تعالى يقول {ليس كمثله شىء}

    ويل لمن وصف الله بالنقص (كالتحيز والتركب)، وويل لمن عده مسلمًا، والله تعالى يقول {فلا تضربوا لله الأمثال}

    تدخلون الكفار في الملة من دون تفكير، لو رأيتم واحدًا يشير إلى صنم ويزعم أنه هو الله الذي دعا الرسول صلى الله عليه وسلم لعبادته لكفرتموه ولم تترددوا، ولقلتم لا يجوز الشك في كفره

    فما الفرق بينه وبين جعله صنمه فوق العرش وجعله غير مرئي؟

  6. يا سيد هاني سعيد
    الكلام الخطابي ليس هذا مقامه
    لأن مخالفك يستطيع ان يعظك بأبلغ مما قدمت
    فتكلم بأدلة تكن مسموعا

  7. لا... بل أقترح أن ترد.. وهنا..

    وارق بمستواك قليلا.. واترك تضخيم الدعاوى والمصادرة الواضحة عليها.. فمن سلم لك أن مثبت الجهة من عوام الناس ممن يعتقدون أن لا خالق ولا رازق إلا الله وغير ذلك من العقائد الصحيحة أنهم يعبدون أصناما؟! لا أدرى من ملكك مفاتيح القلوب والجنان فصرت تطلع على القلوب وتحكم بأنها متوجهة بعبادتها إلى الأصنام؟؟ وتكفر وتخرج من الجنة وتدخل إلى النار؟؟!!

    يلزمك تكفير الشيخ ابن عبد السلام وكل من لم يكفره...!! فما تجيب؟

    يلزمك تكفير الأشاعرة الذين أخطئوا الصواب في المسائل النظرية لكون الحق فيها واحد.. فقد وصفوا الله بالنقص على ذلك.. فما جوابك؟؟

    يلزمك تكفير كل من خالفك لأنك إن شككت في إيمانه فستحكم على نفسك بالكفر في الآخر.. وهذا بالضبط الهاجس الذي يجعلك تكفر كل من خالفك إما جهرا كما تدعي على مثبت الجهة من العوام وإما سرا كما يقول لسانك حالك في شأن الإمام العز ابن عبد السلام...


    هل هذا هو التعليم الديني الصحيح؟؟!!

    بل التعليم الديني الصحيح يحرم عليك الخوض في تلك المسائل!! فهل أنت فقيه بالغ درجة الاجتهاد حتى تجزم بمثل تلك الأحكام الشرعية الدقيقة؟؟!! مالك تتعدى طورك؟؟ إن أنت إلا مقلد لما يقول شيخك.. تماما كما يقلد الوهابية مشايخهم.. لا فضل لك عليهم أبدا من تلك الحيثية.. بل هم يفوتونك تصميما وإصرار على الخطأ... وتصميما وإصرار على رد أقوال أهل العلم تماما كما تفعل أنت...
    ما حقيقة الإيمان عندك؟؟؟ هل هي غير التصديق بما علم بالضرورة أنه من الدين؟؟ هل مسألة نفي الجهة معلومة من الدين بالضرورة عندك أم بالنظر ؟؟ إن قلت أن نفي الجهة معلوم بالضرورة فقد كابرت وخالفت الواقع المحسوس الذي يشهد باختلاف العقلاء فيها ودقة أدلتها... وما اختلف فيه العقلاء ودقت أدلته خرج عن طور الضرورة.. وإن سلمت أن نفي الجهة مدرك بالفكر والنظر الدقيق فكيف تكفر من صدق بما علم من الدين بالضرورة وإن أنكر ما علم بالنظر؟؟

    ألم تتساءل لماذا لم يختلف علماء أهل الحق في نفي الجهة عن الله تعالى واختلفوا في حكم مثبت الجهة؟؟ ولا يسعك إنكار الخلاف بعد كل تلك النقول...فكيف تسوغ لعقلك التماثل بين الإجماع على قضية والإجماع على لازمها؟؟ فلا يلزم من الإجماع على نفي الجهة الإجماع على تكفير مثبت الجهة... فهذا ليس ذاك!!

    ما حقيقة الكفر عندك؟؟ هو عند أهل الحق إنكار ما علم مجيئ الرسول به ضرورة أو فعل ما يدل على ذلك الإنكار.. هل أنكر مثبت الجهة من العوام ما علم مجيئ الرسول به ضرورة!؟ إذا كنت من العقلاء وأذعنت إلى أن نفي الجهة من المسائل النظرية لاختلاف العقلاء فيها ودقة أدلتها فلن يكون منكر نفيها منكرا لمعلوم من الدين بالضرورة... فكيف حكمت عليه بالكفر؟؟!!

    الحاصل أنه لا فرق بين وهابي ومن يكفر الوهابي إلا بنتائج العقائد... أما المنهج فواحد.. والتقليد فواحد... والاستعداد لتغليط كل من خالفهم فواحد... ويتكلمون عامتهم قبل خاصتهم في أصعب المسائل بغير علم ولا هدى سوى التشبث بأقوال الرؤساء.. ويحسنون الأساليب الخطابية ويتقنون التوعد بالويل والضلال كما يفعل السيد أعلاه... مع أن المباحث العلمية تنزه عن مثل تلك الصبيانيات!!
    وفوق كل ذي علم عليم [يوسف:٧٦]

  8. الشيخ سعيد فودة ..
    اعذرني إن قطعت استرسالك ، ولكن ثمة كلمة ترجوني أن أفلتها ..


    أخي هاني

    خلاص .. تم دستكم و ألحقتنا نحن أيضا بقافلة المدعو عليهم بالويل واللعنة والثبور والسعير عند جنابكم .. وما أكثرهم !!

    وأرجو أن تلاحظ أنك تدعو علينا بالويل والسعير !!!

    إن صح فهمك وحكمك فإذا حاق الويل بجل علماء الأمة والله المستعان ، وهم الآن يصلون في قبورهم نارا تلظى !!
    وكثير من العلماء الذين تأخذون منهم انتم أنفسكم أحكامكم وتحتكمون إليهم بل وتحاكمون الوهابية إليهم على فسق المجسم فسقا اعتقاديا لا كفره .. فليحق بهم الويل أيضا .. ولينسحب ذلك الويل وذلك السعير المتدفق من جراب فهمكم السامي إذا على أنفسكم أيضا إذ تأخذون أحكام دينكم ممن حاق به الويل ..

    ولاحظ أن كلامك كله مركب من متواليات افتراضية خاطئة ..وتدعو علينا بالويل بناء عليه رغم فهمك الخاطئ والله المستعان . وأرى التكفير صار عندكم أيسر من شربة ماء لكل من خالفكم وفي هذا وحده دلالة على التعصب لا تخفى لذوي النظر ..

    لا يسارع في التكفير إلا جاهل ..

    أناس دخلوا في حرمة لا إله إلا الله .. وتخرجونهم عنها بتقعر وتأويلات وفهم مغلوط مخالف لما عليه كثير من أئمة أهل السنة المعتبرين .. لا يتساهل في تقدير هذه الكلمة حق قدرها إلا من جهلها وجهل مدلولها للأسف !!

    تأمل ما تقول .. فقد قرأت كلامك وجله نقول أجنبية عن موضع النزاع أو فهم خاطئ للكلام أو دعوى دس - عريضة بعرض قطر الكرة الأرضية التي تنكر كرويتها - عند عدم الحجة أو دعوى اجماع لا محل لها من الإعراب ..

    بغض النظر عن كفر المجسم من عدمه ، فإنّ التحكم والتمحك وشطب رأي معتبر قال به جمع لا يستهان به من أئمة أهل السنة والجماعة - مفاده فسق المجسم لا كفره - بجرة قلم لهو أبلغ دليل على التعصب واتباع الهوى وتعظيم الأشخاص وعدم الإقرار ولو بإمكانية خطأهم ..

    فلتقل بكفر المجسم ولتحكم عليه بالويل والسعير ، ذلك لك حلال بلال ، وأنت ومن تتبع تبع فيه لمن هو أعلم منك ومنه من أئمتنا السابقين ولم تأتوا فيه بمجهول ولم تأتوا قطعا بما لم يأت به أو يردّ عليه الآوائل .. ولكن لا تحجر على من لم ير ما ترون وقاده النظر إلى اتباع قول فريق آخر من الأئمة المعتبرين ، فما قول من اتبعتم بأولى من قول هؤلاء ..

    قلته لك ناصحا .. فتأمل حالك ومآلك .. فجل من سار في هذا الدرب قبلك لم نر له أثرا ولم يرفع به رأسا .. طريق التعصب والتحكم ونفي الآخر وشطبه طريق وعر ذو نهاية مريرة وهو أول دركات استدراج الشيطان وما أفرحه بهكذا مذهب يفرق ولا يجمع وينفر ولا يؤلف !!

    نسأل الله السلامة من الهوى والبعد عن التعصب الأعمى للأقوال والأشخاص كائنا من كانوا وفي أي مقام قاموا عند أتباعهم .. للجميع !!
    صل يا قديم الذات عدد الحوادث .. على المصطفى المعصوم سيد كل حادث

  9. بأدلة؟

    نقلت إجماعات، ونقلوا خلافات مزعومة

    ما السبيل إلى الحق؟ الدليل الشرعي

    المشبهة نقضوا التوحيد أم لا؟ كيف يكون ناقض التوحيد مسلمًا؟

    والدليل على أنكم متناقضون أنكم تشنعون على من يكفرهم كقول هاني علي الرضا "
    أناس دخلوا في حرمة لا إله إلا الله .. وتخرجونهم عنها بتقعر وتأويلات وفهم مغلوط مخالف لما عليه كثير من أئمة أهل السنة المعتبرين .. لا يتساهل في تقدير هذه الكلمة حق قدرها إلا من جهلها وجهل مدلولها للأسف" ثم تزعمون خلافـًا

    يقول "دخلوا في حرمة لا إله إلا الله" فإذا سألته ما معنى كلمة التوحيد لم يجب، أو أجاب وأقام الحجة على نفسه

    المهم، قول هاني علي الرضا هذا يدل على أنكم على وشك أن تنكروا الخلاف وتزعموا الإجماع على عدم التكفير والعياذ بالله

    الشافعي كفر المجسم، أبو حنيفة كفر المجسم، أحمد كفر من قال "الله جسم لا كالأجسام"

    أتباعهم أعلم منهم؟

    هيهات

  10. اقرأ بأي عين شئت ، فقد نصحتك وأبرأت ذمتي أمام خالقي ..

    وليست مشكلتي أنك لا تفهم أو لا تريد أن تفهم ..

    ولن أنجر إلى مغالطات لفظية وقيل وقال معك ، فلا رغبة لي ولا أظنه مجديا مع ما يظهر منك من تعصب ، ولا وقت لدي لمثل هذا ..

    لذا ..

    نم قرير العين فلست بمن يشبع شهوة الجدال والتكفير عندك ..

    في أمان الله ..

    سأعتزلك وتعصبك وتكفيرك لعلماء الأمة وادعو لك ربي .. عسى أن يهديك صراطا سويا !!
    صل يا قديم الذات عدد الحوادث .. على المصطفى المعصوم سيد كل حادث

  11. كل كلامك هذا لا قيمة له.... أما زلت تقول إن الزركشي قد أراد الإجماع بكلمته تلك في تعليقه على كلمة صاحب
    الخصال....؟؟!!!
    عجبا لك ولتفكيرك ؟؟!!! وعجبا لك ولتكفيرك..؟؟!!
    أما قولك
    قول هاني علي الرضا هذا يدل على أنكم على وشك أن تنكروا الخلاف وتزعموا الإجماع على عدم التكفير والعياذ بالله
    ها أنت تلزمه بأمر فيه بهتان قريب من الكذب العمد.... فاتق الله يا رجل!!
    أنا ما زلت أتمنى ألا تستمر في هذا الأسلوب الخاطئ في التحكم والإلزام بالهوى المحض.... ولا يبدو لي أنك ستكف عنه ..!!
    ولكن لننتظر قليلا أيضا....

    وقولك
    نقلت إجماعات، ونقلوا خلافات مزعومة
    أنا لا أفهم منه إلا تكذيبا صريحا لكل الأئمة الذين نقلنا عنهم والذين لم ننقل عنهم بعد... وهذا أسلوب سفسطائي لا يجوز لمنتسب إلى الأشاعرة أن يتبعه..
    ألا يكفيك أنك زعمت أن الزركشي أراد الإجماع من كلمته عن الخصال ثم بان لك بطلان ما زعمت أنت ومن زعم معك ذلك....
    فرأينا أن الزركشي ينقل الخلاف بكلام واضح....
    وعلى كل حال فأنا أقول لك أمرا، إن كنت تريد أن تردَّ علينا بهذا الأسلوب المتهافت الباطل، فأرجو ألا تكتب شيئا تعليقا على هذا الموضوع.... واكتب هناك في موضوعك حتى نرى ما يكون.... أما هكذا فلا أقبل أن تعلق على ما أقول فهذا مجرد كلام عابث لا قيمة له، ولا وقت لدينا للعبث....
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

  12. يا سعيد

    بالله عليك، أتظن أن ردك الذي تناولت فيه كلام الزركشي رد قوي متقن؟

    بل هو من أوهى ما قرأته لك

    من قال لك أن تفسيرك هو الصواب؟ وهل لي عنق كلام العلماء صواب؟

    تفسيرك الذي أتيت به لم يقل به الزركشي، من سياق الكلام يُعرف معنى كلامه ويُرد تفسيرك

    انظر إلى وهاء تفسيرك بنفسك:

    كأنك تقوِّل الإمام الزركشي "اختلف الأشعرية في قول من قال (الله جسم لا كالأجسام) فقال بعضهم يكفر وقال بعضهم يفسق، وما نُقل عن الأشعرية أنه يفسق فهذا النقل ليس بصحيح"


    فقد جعلته يتناقض تناقضًا بيّنـًا بتفسيرك هذا، والشاهد أيضًا أن أحدًا من الذين واجهتهم بكلام الزركشي لم يفهم ما فهمتـَه أنت، فدل هذا على أنك تقلب كلامَه

    أما أنا، فكأني قوّلت الإمام التالي "أجمع الأشعرية على تكفير من قال (الله جسم لا كالأجسام)، وما نقل عن الأشعرية أنه يفسق فهذا النقل ليس بصحيح"

    فانظر أي كلام هو الصحيح والسليم من التناقض

    والحق يعلو ولا يُعلا عليه

  13. رد نزار متناقض من أوله إلى ءاخره

    وبيان ذلك هو الآتي:

    قوله
    وارق بمستواك قليلا.. واترك تضخيم الدعاوى والمصادرة الواضحة عليها.. فمن سلم لك أن مثبت الجهة من عوام الناس ممن يعتقدون أن لا خالق ولا رازق إلا الله وغير ذلك من العقائد الصحيحة أنهم يعبدون أصناما؟!


    أقول:

    أولاً، ألم تقرأ لبعض أصحابك أنهم لا يكفرون من قال "العبد يخلق أفعاله"، فإذا كان الإسلام لا يثبت عندك إلا بالاعتراف بأنه لا خالق إلا الله (وهو حق)، فما أنت قائل لأصحابك؟

    ثانيًا، قولك "وغير ذلك من العقائد الصحيحة" أقول لو أصابوا في جميع العقائد إلا التنزيه لم يصح إسلامهم، فمن دون التنزيه لا يحصل التوحيد

    وارجع إلى تعريف التوحيد عند أهل السنة تجد أن المجسمة ما وحدوا الله

    ثالثـًا، تسألني من سلم لي أن مثبت الجهة من عوام الناس يعبد صنمًا؟

    أقول: سلمه لي إمام الحرمين الجويني فقال في عقيدته النظامية ما نصه:

    "فذهبت طوائف إلى وصف الرب بما يتقدس في جلاله عنه، من التحيز في جهة حتى انتهى غلاة إلى التشكيل والتمثيل تعالى الله عن قول الزائغين. والذي دعاهم إلى ذلك طلبتهم ربهم من المحسوسات وما يتشكل في الأوهام ويتقدر في مجاري الوساوس، وخواطر الهواجس، وهذا حيد بالكلية عن صفات الإلهية، وأي فرق بين هؤلاء وبين من يعبد بعض الأجرام العلوية؟"اهـ.

    فإثبات الجهة في حق الله شرك، فمن فرّق بين العامي والعالم فهل يقول:

    المشرك من العامة مسلم؟ إذا قالها فقد جعل من لم يعبد الله مسلما

    أما قولك "يلزمك تكفير العز بن عبدالسلام"، فلا يلزمني فأنا لا أسلـِّم أن هذا من كلامه

    وهو برىء عندي منه، بل هو يكفِّر من قال "لا أعرف ربي أفي السماء هو أم في الأرض"، وهذا منه إقرار لأن الجهل بالله كفر

    أما قولك "!! فهل أنت فقيه بالغ درجة الاجتهاد حتى تجزم بمثل تلك الأحكام الشرعية الدقيقة؟؟!!"

    أقول: قد نظرنا إلى المجتهدين فوجدناهم يكفرون القائل بالجهة في حق الله، وهو قول الشافعي وأحمد وأبي حنيفة ومالك كما نقل عنهم القرافي والعراقي وغيرهما

    هات لي مجتهدًا لم يكفر المجسم، ولن تجد

    ثم قل لي وليقل لي غيرك:

    ألم يذكر الطحاوي أن عقيدة أهل السنة والجماعة هي تكفير من وصف الله بمعنى من معاني البشر؟

    الجهة صفة من صفات البشر أم لا؟

    أترك الجواب لك

    وكـــــــــــــــل من تنقلون عنهم ليسوا مجتهدين، ولا نص عن إمام مجتهد إلا وهو يكفر المشبهة

    فهلا سألتَ نفسك "هل أنت فقيه بالغ درجة الاجتهاد حتى تخالف نصوص المجتهدين"؟

    ثم أخبرني، لم تقبل أن تتهمني بالمكابرة لإنكاري الخلاف، ولا تقبل أن تتهمك نفسك بالمكابرة لإنكارك ما نقله البغدادي من الإجماع؟

    البغدادي متقدم على جميع هؤلاء، ولا ينقض الإجماع إلا قول مجتهد، ولا مجتهد نقضه، فمن المكابر إلا أنتم؟

    وإذا أراد متطاول أن يخطىء البغدادي، فليأتِ (ولن يستطيع) بمجتهد ينقض الإجماع، وهيهــــــــــــــــات

    وكفاكم تشبيهي بالوهابية وأنتم الذين ترونهم مسلمين، بل يكفي لتكفيرهم أنهم يكفرون كل من سواهم، وأنت ترونهم مسلمين، نعوذ بالله تعالى

  14. نحن لا نشبهك بالوهابية من لاشيء... فأنتما تصدران من مشكاة واحدة اسمها الثبوت على نفس المعتقد ولو كان خطأ ولو جئناك بألف دليل في بطلانه..
    الظاهر أنك تطلق الكلمة لأنها فقط لها مدلول معين دون مراعاة تحققها في الواقع... وهذا من خصال الوهابية!! تطلق التناقض على الكلام وليس فيه من ذلك شيئ..
    افتح ذهنك قليلا:
    ألا تفرق بين القول بخلق الأفعال الذي قال به غلاة القدرية الذين ينفون أن يكون الله أقدرهم أصلا.. وبين من يعترف أن الله تعالى هو الذي أوجد فيهم تلك القدرة ثم عرض لقدرته تعالى بإرادته عدم التعلق التنجيزي بخلق أفعال العباد؟؟؟ فالأول قول شرذمة القدرية.. والثاني قول غالب المعتزلة.. فهل يستوى عندك حكم الأولين مع الثانين؟؟

    تتجلى وهابية منهجك بكونك تقتدي بهم في وضعهم اصطلاحا للتوحيد على إثره حكموا على الناس بالشرك والإخلال بقسم من أقسام التوحيد.. وأنت كذلك تتشبث بتعريف وضعي للتوحيد وتكفر على إثره... وإذا قلنا لك أن التوحيد هو إثبات استغناء الله تعالى عن الأغيار وتوجه الكل إليه بالافتقار.. فهل سيكونون كفارا عندك؟؟؟ وهذا تعريف صحيح للتوحيد..!!

    الوهابية ينقولون الكلام ويتعمدون إساءة فهمه: وأنت نقلت كلام إمام الحرمين الناص على من غلا في التشكيل والتمثيل... وقد كانوا في زمانه متواجدين.. وهم من ينقل عنهم أصحاب كتب الفرق أنهم يقولون بأن له شعرا وأنه يتلألأ كالسبيكة إلخ.. فهل يستوي ذلك عندك هو من ينكر ذلك كله وإن الزمته التحيز والانتقال؟؟؟ قطعا لا يستوون... ولو رجعت إلى الإرشاد لوجدته يلزم مثبت الجهة الكفر... وهذا صحيح.. لكن الخلاف ثابت في أن لازم القول هل هو قول أو ليس بقول.. وجمهور العلماء يرجحون أنه ليس بقول... فهل ستكابر في ذلك أيضا؟؟؟

    مالفرق بينك وبين الوهابي؟؟؟؟ هم ينكرون كل ما خالف هواهم من كلام العلماء... وأنت تنكر ما نسب للعز ابن عبد السلام مع أنا لا زلنا ننقل لك كلام العلماء في إثبات نسبته إليه!!؟؟ أم حسبت أنك إذا تغافلت عن كل تلك النقول قد ظفرت!!؟؟ ما لك كيف تفكر؟؟؟
    ثم راجع نفسك قليلا: هل ما نقل عن الشافعي - إن ثبت لكونه خبر آحاد والمعروف من مذهبك أنه لا يفيد اليقين....- هو في استثناء المجسم... وهل قيل: واستثني ملتزم التجسيم؟؟؟؟!!! حتى تكفر به من تلزمه التجسيم!! ها قد افتريت على الشافعي ما لم يقله!!! أم لا تفرق بين المجسم الذي يقر بالتجسيم وبين من يقول بلازمه؟؟؟ إن أنكرت فليست إلا مكابرة أخرى كمكابرات الوهابية العديدة.
    ثم ما رأيك إذا قلنا لك أن ما تنقله عن الإمام البغدادي مدسوس وليس من كلامه..؟؟ ولن نسمعك بعد ذلك لاعتقادنا مثلا الدس فيه... فهل هذا منهج العقلاء؟؟؟
    وإن سلمنا أنه كلام متوتر قطعي الثبوت... فهل غاب عن فضلاء الأمة وعلمائها حتى علمه وفهمه هاني فقط؟؟؟؟
    لم تجب عن تعريفك للإيمان والكفر؟؟!!!
    ما هو الإيمان في الشرع؟
    ما هو الكفر في الشرع؟
    إذا أصررت على أخطائك فلن يكون ذلك عجيبا... فأنت والوهابية على قدر واحد من التصميم على الخطأ!!
    وفوق كل ذي علم عليم [يوسف:٧٦]

  15. يا رجل اتق الله
    أما قولك
    كأنك تقوِّل الإمام الزركشي "اختلف الأشعرية في قول من قال (الله جسم لا كالأجسام) فقال بعضهم يكفر وقال بعضهم يفسق، وما نُقل عن الأشعرية أنه يفسق فهذا النقل ليس بصحيح"

    فقد جعلته يتناقض تناقضًا بيّنـًا بتفسيرك هذا، والشاهد أيضًا أن أحدًا من الذين واجهتهم بكلام الزركشي لم يفهم ما فهمتـَه أنت، فدل هذا على أنك تقلب كلامَه

    أما أنا، فكأني قوّلت الإمام التالي "أجمع الأشعرية على تكفير من قال (الله جسم لا كالأجسام)، وما نقل عن الأشعرية أنه يفسق فهذا النقل ليس بصحيح"
    لا حول ولا قوة إلا بالله....
    فوالله إنه من أسمج الكلام الذي قرأته، ومن أقبح التحريف الذي عرفته، وما أجهله من استدلال بأفهام من ناقشتهم، فكأنك تحتج بسكوتهم عما تلفظتَ به من ترهات، فتوهمت أنهم وافقوك على أن كلام الزركشي يفهم منه الإجماع، فتقول إنهم أجمعوا على ما قلت، ثم لا أراك إلا محتجا عليَّ بإجماعهم الموهوم !! وما هذا إلا من جنس ادعائك الإجماع على تكفير من تكفره.... فهنيئا لك بهذا الفهم السقيم!
    قد بالغتَ في اتباع الهوى، فراجع نفسك....وقد قلتها لك مراراً فلم تستمع..... وما أراك فاعلاً.... فأنت وشأنك
    فقد عرفنا الآن مثالا واضحا منك كيف تفهم الإجماع وتنقله، ثم تلزم به المسلمين....
    والذي لا إله غيره إن ما تفسر به كلام الإمام الزركشي من حمله على الإجماع ما هو إلا محض هوى وزيغ وتحريف.... بل إنك تصر على تحريف كلام جميع العلماء الذين قالوا بقوله...
    أهذا هو الفهم الذي تقترحه لعبارة الزركشي....؟! فهم سقيم ساذج....
    وأحذرك مرة أخرى، إن استمررت في نحو هذا الأسلوب، فإنني أوجه لك التحذير نفسه الذي وجهته إلى صاحبك عبد الرحمن محمد الذي طالبتني مرارا بطرده....!
    وما أراك إلا ساعيا للطرد.... ولا مانع عندي من أن أطرد من هو مثلك متعصب لا يتبع إلا هوى نفسه ومحض وهمه، وقد بلغ الغاية في العناد والتعالي، منكر للمحسوس مكابر للمشهور....
    وقد حذرتك من قبل وقلت لك لا أريد أن تتكلم في هذا الموضوع هنا، فلا نريد أن نسمع مثل هذا اللجاج....
    وابقَ في موضوعك فاكتب فيه ما تشاء....
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •