النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ماذا يفعل من أراد العمرة بعد أن تجاوز الميقات ؟

  1. ماذا يفعل من أراد العمرة بعد أن تجاوز الميقات ؟

    قال العلامة عبد الله بن عبدالرحمن بلحاج بافضل

    (( فإن جاوز الميقات مريد النسك ثم أحرم .. فعليه دم إن لم يعد الى الميقات قبل التلبس بنسك )) المقدمة (1/612)

    وقد أسهب الشارح العالم الفقيه باعشن -يرحمه الله - في شرح عبارة الماتن ، وضم في شرحه إجابة فقهية مهمة لمن يذهب الى جدة او مكة بنية العمل ، ثم جد متسعا من الوقت بعد ذلك ليؤدي مناسك العمرة .. فأين يحرم ؟ فقال :

    (( ومن قصد الحرم لا لنسك بل لنحو تجارة .. سن أن يحرم بنسك من ميقاته لو أراده ، وكره تركه من جاوز الميقات غير مريد نسك ثم أراده .. أحرم من موضع ارادته ، ويسمى الميــقات المعـنوي )) شرح المقدمة
    ( 1/612)

    ومصطلح " الميقات المعنوي " لم أعثر عليه في مصنفات الشافعية المعتمدة كالمنهاج !

    فأرجو أن يفيدنا من عنده علم في هذه المسألة و هذا المصطلح على وجه الخصوص .
    والحمد لله رب العالمين

  2. هذا المصطلح لم أسمع به من قبل ولعل الاخوة يفيدوننا في ذلك .

    لكن الأمر صحيح كما هو مذكور في النصين اللذين ذكرتهما أخي موسى .
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

  3. وقد بحثت عنه في روضة الطالبين للامام النووي كثيرا ولم أجده ..
    والحمد لله رب العالمين

  4. المهم مضمون المسألة صحيح عندنا بغض النظر عن المصطلح .
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •