النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: لطيفة-- "أَنْ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ "

  1. #1

    لطيفة-- "أَنْ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ "


    السلام عليكم

    قال تعالى ({ أَنْ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ فَانْفَلَقَ )---

    هل يجوز لمقريء أن يقف عند قوله تعالى " أَنْ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ " ثم يتابع قوله تعالى " فَانْفَلَقَ "
    للتواصل على الفيس بوك

    https://www.facebook.com/jsharabati1

  2. السلام عليكم
    اظن والله اعلم انه لا يجوز ان يقف المقرئ عند قوله تعالى "أَنْ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ" ثم يتابع قوله تعالى " فَانْفَلَقَ ",وذلك لامرين:
    1.ان في قوله تعالى إضمار «فضرب فانفلق»,ولا يجوز الفصل بينهما,
    2.لبيان أن الضارب ليس هو الفالق وإنما امر الله للبحر ان يفترق ووحيه الى موسى ان يضربه.
    إشــهـــد أن لا إلـــــه === إلا الله فـــــــي الآزل
    صــلِ لـلـفـرد الأحـــد === فيهـا خشـوع وعمـل
    صــم رمـضـان الــذي === فـيــه الـقــرآن نـــزل
    زكِ النـفـس والـمــال === فـيـهــا أمــــر جــلــل
    حـــــــج بـــيــــت الله === لـو مـرة فـي الآجــل
    هـا أنـت مسـلـم قــد === صنت النفس من زلل

  3. #3
    السلام عليكم


    كلامك صحيح


    جاء في البحر المحيط للزركشي (وَذَكَرَ الْقَفَّالُ فِي فَتَاوِيهِ " أَنَّ فَحْوَى الْخِطَابِ : مَا دَلَّ الْمُظْهَرُ عَلَى الْمُسْقَطِ ، وَلَحْنُ الْقَوْلِ : مَا يَكُونُ مُحَالًا عَلَى غَيْرِ الْمُرَادِ فِي الْأَصْلِ وَالْوَضْعِ مِنْ الْمَلْفُوظِ ، وَالْمَفْهُومُ : مَا يَكُونُ الْمُرَادُ بِهِ الْمُظْهَرَ وَالْمُسْقَطَ كَقَوْلِهِ : ( فِي سَائِمَةِ الْغَنَمِ الزَّكَاةُ ) ، فَالْمُرَادُ بِهِ إثْبَاتُ الزَّكَاةِ فِي السَّائِمَةِ وَإِسْقَاطُهَا فِي غَيْرِهَا . وَمِثْلُ فَحْوَى الْخِطَابِ بِقَوْلِهِ تَعَالَى : { فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ } . وَقَوْلُهُ : { أَنْ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ فَانْفَلَقَ } . أَيْ فَضُرِبَ فَانْفَلَقَ ، لِأَنَّ الْفَحْوَى هُوَ الْمَعْنَى ، وَإِنَّمَا يُعْرَفُ الْمُرَادُ بِهِ بِدَلَالَةِ اللَّفْظِ الْمُظْهَرِ عَلَى الْمُضْمَرِ الْمَحْذُوفِ . قَالَ : وَكَانَ الشَّيْخُ أَبُو الْحَسَنِ الْمُقْرِي يُجَوِّزُ الْوَقْفَ عَلَى قَوْله تَعَالَى : { أَنْ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ } ثُمَّ يَبْتَدِئُ بِقَوْلِهِ : { فَانْفَلَقَ } فَقُلْت لَهُ : إنَّ ذَلِكَ لَا يَجُوزُ ، لِأَنَّ قَوْلَهُ : { أَنْ اضْرِبْ } وَقَوْلَهُ : { فَانْفَلَقَ } بِمَجْمُوعِهِمَا يَدُلَّانِ عَلَى ذَلِكَ الْمُسْقَطِ ، فَلَمْ يَجُزْ الْوَقْفُ عَلَيْهِ )
    للتواصل على الفيس بوك

    https://www.facebook.com/jsharabati1

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •