صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 35

الموضوع: ما حكم الصلاة خلف ما يدعى بالسلفية اليوم حسب المذاهب الأربعة؟

  1. Exclamation ما حكم الصلاة خلف ما يدعى بالسلفية اليوم حسب المذاهب الأربعة؟

    [ALIGN=CENTER][/ALIGN]
    لقد زان البلاد ومن عليها - إمام المسلمين أبو حنيفـة
    بآثارٍ وفقـهٍ مـع حديـثٍ - كآيات الزبور على صحيفة

  2. انظر سيدي أحمد هنا الى هذا الموضوع فقد يساعدك
    http://cb.rayaheen.net/showthread.php?tid=1435
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    4,001
    مقالات المدونة
    2
    في مذهبنا المالكي، إذا صحت صلاة المرء لنفسه، صحت صلاة من خلفه، وتكره خلف المبتدعة لكنها لا تبطل، والله أعلم.

    فإذا كان الوهابي المذكور لم تصل به بدعته إلى الكفر، فتصح الصلاة خلفه.
    إلهنا واجبٌ لولاه ما انقطعت
    آحاد سلسلة حفَّــت بإمكـانِ



    كتاب أنصح بقراءته: سنن المهتدين في مقامات الدين للإمام المواق
    حمله من هنا

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,543

    .

    أخي المكرم أحمد :
    المذهب عل كراهة الصلاة خلف الفاسق ،
    أما المبتدع فكان أبو حنيفة لا يرى الصلاة خلف المبتدع ، وقال أبو يوسف : أكره أن يكون إمام القوم صاحب بدعة أو هوى . وعن محمد لا تجوز الصلاة خلف الرافضة والجهمية والقدرية .
    وعلل الشيخ القاري كراهة الصلاة خلف الفاسق والمبتدع بأن في إمامتهما تعظيم لهما ، وقد أمرنا بإهانتهما .
    وبالتالي فالصلاة خلف صاحب البدعة والهوى ، إن كانت بدعته تكفره فلا تجوز الصلاة خلفه ، وإن كانت لا تكفره صحت مع الكراهة .
    وذكر القاري رواية محمد عن أبي حنيفة وأبي يوسف أن الصلاة خلف أهل الأهواء لا تجوز .
    وإن كان لا بُدَّ من فَرَحٍ
    فليكن خفيفاً على القلب والخاصرةْ
    فلا يُلْدَغُ المُؤْمنُ المتمرِّنُ
    من فَرَحٍ ... مَرَّتَينْ!

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,543

    .

    وقد نصّ الإمام الحلبي على بعض أهل البدع بقوله :
    أما من يفضل علياً فحسب فهو من المبتدعة الذين يجوز الاقتداء بهم مع الكراهة ، وكذا من يقول أنه تعالى جسم لا كالأجسام ، ومن قال أنه تعالى لا يرى لجلاله وعظمته .
    وإن كان لا بُدَّ من فَرَحٍ
    فليكن خفيفاً على القلب والخاصرةْ
    فلا يُلْدَغُ المُؤْمنُ المتمرِّنُ
    من فَرَحٍ ... مَرَّتَينْ!

  6. الأحبة ماهر و جلال و لؤي بارك الله فيكم و كان لكم في الأمور كلها.
    لقد زان البلاد ومن عليها - إمام المسلمين أبو حنيفـة
    بآثارٍ وفقـهٍ مـع حديـثٍ - كآيات الزبور على صحيفة

  7. http://www.dar-alifta.org/ViewFatwa.aspx?id=4240

    رقـم الفـتـوى: 4240
    الموضوع: التشدد في الدين
    التاريخ: 12/29/2005
    الـمـفـتـــي: فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد
    المراجع:



    السؤال:

    فتوى رقم 921 لسنة 2003
    الحمد لله وحدة والصلاة والسلام على من لا نبي بعده السادة
    العلماء الإجلاء سؤال : هل يجوز الصلاة خلف من يحمل العقيدة الوهابية أو ما تسمى السلفية .


    الجواب:

    الصلاة خلف من يحمل مذهب الوهابية أو السلفية صحيحة لأنه ليس من شروط الائتمام أن يعلم المأموم اعتقاد إمامه والوهابي مسلم ومن أهل القبلة وكذلك من يتسمى بالسلفي ، فكل هؤلاء إخواننا في الدين والعقيدة لا فرق بيننا وبينهم وإن كان بعضهم يتشدد في أمور لا ينبغي التشدد فيها فهذا لا يجعل إمامته غير صحيحة .. وأنصح بتجنب حروب المذاهب قدر الإمكان في هذا الوقت العصيب ، فإن هذه الحروب تفيد أعداء الإسلام وتضر بالمسلمين ضرراً بالغاً ، وعلى من يشعل هذه الخلافات الآن ويوقد نار الفرقة والصراع بين هذه المذاهب أن يتحمل وزر هذه الفتنة أمام الله تعالى يوم القيامة .
    والله سبحانه وتعالى أعلم
    دينُ النبيِّ محمدٍ آثارُ ** نِعْمَ المَطِيَّةُ للفتى أخبارُ

  8. [ALIGN=CENTER][/ALIGN]
    لقد زان البلاد ومن عليها - إمام المسلمين أبو حنيفـة
    بآثارٍ وفقـهٍ مـع حديـثٍ - كآيات الزبور على صحيفة

  9. قال الخطيب الشربيني رحمه الله في الاقناع :
    وأن يأتم العدل (بالحر الفاسق) ولكن تكره خلفه، وإنما صحت خلفه لما رواه الشيخان أن ابن عمر كان يصلي خلف الحجاج. قال الشافعي رضي الله تعالى عنه وكفى به فاسقا......
    والمبتدع الذي لا يكفر ببدعته كالفاسق
    .


    قال العلامة البجيرمي في حاشيته على الاقناع :
    قوله: (مبتدعا) أي لا يكفر ببدعته أي كالمجسمة على المعتمد أي القائلين بأن الله جسم لا كأجسامنا، فإن قالوا: كأجسامنا كفروا كالجهوية .
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

  10. المعتمد عند السادة الشافعية -كما ذكر أخي الفاضل ماهر- كراهةُ الصلاة خلف المبتدع، ولايشك أحد ببدعية هذا الفكر الوهابي، ولكن عند بعض فقهائنا المعاصرين رأي بأن الأفضل في المناطق التي يغلب عليها إمامة أهل البدع لمساجدها أن لا تهجر من قِبل أهل السنة والجاعة، لأنها لا تخلو من أناس محتاجين إلى أن نمد لهم يد العون والإرشاد والتوجيه للمنهج السديد.

  11. جزاك الله خيراً سيدي أحمد يوسف
    بصورة عامة وبغض النظر عن الوهابية :
    بناء على حكم الكراهة خلف المبتدع هل تكون الصلاة منفرداً أفضل ؟
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

  12. المسألة خلافية عند المتأخرين من علمائنا الشافعية نفعنا الله بهم:
    1- ذهب الإمام السبكي والجمال الرملي والقليوبي وغيرهم إلى انتفاء الكراهة إذا تعذرت الجماعة إلا خلف من تكره خلفه، بل الجماعة خلفه أفضل من الانفراد.
    2- وذهب الإمام ابن حجر الهيتمي إلا أن الكراهة لا تزول، والانفراد أفضل من الصلاة خلفه.
    واعتمد الجرداني في فتح العلام وغيره ما ذهب إليه الإمام السبكي وغيره بانتفاء الكراهة في حال تعذر الجماعة إلا خلف المبتدع.

  13. نعم سيدي فهي بالفعل فتوى بها الكثير والكثير من الدبلوماسية ومالم تخالف متفقا عليه فلا يلام في دبلوماسيته بل يمدح عليها فالمطلوب من الفقيه ان يؤلف لا يفرق.
    ولعل فتوى كهذة تقدح في اذهان بعض شبابهم فيما يقابله من فتاوى اخرى قراتها لكبارئهم انه تجوز ترك الجمعة ان لم يوجد بالبلدة مسجدا سوى ما به ضريح او امامه اشعري مبتدع.
    بل والاكثر ترك الصلاة خلف الحليق.
    فربما تقابلت لدى بعضهم الفتوتان فاحس بالفارق فهداه الله.
    وان اريد الا الاصلاح ما استطعت
    دينُ النبيِّ محمدٍ آثارُ ** نِعْمَ المَطِيَّةُ للفتى أخبارُ

  14. عُذراً فقد رأيتُ المَوضوعَ مُتأخراً .

    أمَّا مَذهبُنا فأظنّهُ أشدَّ المَذاهبِ في ذلك ، فقد نصَّ أئمتنا ، على أنَّ المَجسم لا تصحُّ الصَّلاة خلفَهُ ، لأنَّ الصلاة عندنا لا تصح خلف الفاسق ، وكذلك ذكروا في كتاب الشهادات أنّ المُجسم لا تُقبل شهادته في الدعاوى وغيرها ممّا يُشترط فيها عدالة الشاهد .

    ومِن هنا فقد استغربَ الإمامُ مَرعي الكرمي في كتابِهِ "أقاويل الثقات" مِن نسبة التجسيم للحنابلة مَعَ كونهم لا يَقبلون شهادته ولا يُصلّون خلفَهُ .
    يَقوْلوْنَ ليْ قدْ قلَّ مَذْهبُ أحْمَد .... وَكلُّ قَليْلٍ في الأنَام ضَئيْلُ .

    فقلتُ لَهُمْ : مَهلاً غلِطتُمْ بِزَعْمِكُم .... ألمْ تعلمُوا أنَّ الكرَامَ قليْلُ .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,543

    .

    أخي أحمد الأزهري :
    لا يوجد هناك بما يسمى بفتوى دبلوماسية ، وقولك أنه أجاد .
    بل يوجد فقه أئمة متبعين ، لا يجوز الخروج عن مذاهبهم إلا لمجتهد ، وإلا فتحنا الباب على مصراعيه لكل خارج عن مذاهبهم باسم المصلحة .
    وأنت عليم بما يحدث في عالمنا الإسلامي اليوم بسبب تشجيع الوهابية الخروج عن المذاهب بحجة اتباع الدليل ، ولعمري شروط المجتهد عندهم أن يحفظ حديثا ، ويتجرأ على الأئمة ، ومن ثم يصبح إماما عندهم يشار اليه بالبنان .
    فحسبنا الله ونعم الوكيل .
    وإن كان لا بُدَّ من فَرَحٍ
    فليكن خفيفاً على القلب والخاصرةْ
    فلا يُلْدَغُ المُؤْمنُ المتمرِّنُ
    من فَرَحٍ ... مَرَّتَينْ!

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •