النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: الدرس الثانى من الأختيار ( الفصل الثانى )

  1. Thumbs up الدرس الثانى من الأختيار ( الفصل الثانى )

    فصل فى ( نواقض الوضوء )
    وينقضه كل ما خرج من السبيلين ومن غير ( ف ) السبيلين إن كان نجساً وسال عن رأس الجرح .
    والقىء ملء ( ز ) الفم , وإن قاء دماً أو قيحاً نقض وإن لم يملأ الفم ( م ) .
    وإذا اختلط الدم بالبصاق إن غلبه نقض , وينقضه النوم مضطجعاً , وكذلك المتكىء والمستند والإغماء والجنون , والنوم , قائماً ( ف ) أو راكعاً ( ف ) أو ساجداً ( ف ) .
    ومس المرأة لا ينقض الوضوء وكذا مس الذكر ( ف ) .
    والقهقهة فى الصلاة تنقض ( ف ) .
    عبد من عباد الله الفقراء

  2. 1) هل سيلان الدم ناقض مطلقا ام انه مقيدا بقدر الدرهم؟

    2) و ما هو قدر الدرهم في زماننا هذا؟

    3) هل تدخل الغفوة القصيرة التي بقدر ثانيتين او خمس ثواني ضمن النوم الناقض للوضوء؟
    التعديل الأخير تم بواسطة احمد خالد محمد ; 09-11-2005 الساعة 02:47
    لقد زان البلاد ومن عليها - إمام المسلمين أبو حنيفـة
    بآثارٍ وفقـهٍ مـع حديـثٍ - كآيات الزبور على صحيفة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,543

    .

    جزيتم خيرا أخويّ الكريمين .

    نتطرق أولا إلى الخلاف المذكور في متن المختار :
    ما خرج من غير السبيلين غير ناقض للوضوء عند الشافعي رحمه الله كالدم .

    الخلاف الثاني لزفر بن الهذيل رحمه الله : حيث القليل من القيء ينقض الوضوء كالخارج من السبيلين .

    خلاف الشافعي رحمه الله في النوم قائما وراكعا وساجدا وقاعدا لا ينقض الوضوء عنده .

    مس المرأة ينقض الوضوء عند الشافعي لمطلق اللمس في قوله تعالى " أو لا مستم النساء " وكذا مس الذكر عنده على تفصيل إن لمسه بباطن الكف أو بشهوة .
    وكذلك القهقهة في الصلاة تبطلها وتنقض الوضوء عندنا خلافا للشافعي حيث تبطل الصلاة ولا تنقض الوضوء ، وقد مرّ تفصيل مسألتي مس المرأة والذكر والقهقة تحت عنوان المسائل التي خالف فيها الأحناف الجمهور وهي موجودة بأدلتها في الموقع ، فليرجع إليها من أراد
    .



    أما السيلان فهل هو مقيد بقدر الدرهم ؟ فلم أره ، وإنما يذكر علماؤنا السيلان تمييزا له عن البائن عن رأس الجرح ، وتمييزا له عن المُخْرَج .

    هل تدخل الغفوة القصيرة ...؟
    المقصود بالنوم أن يغيب عمن حوله ، فإذا لم يغب عنهم لا يعد ناقضا .
    وإن كان لا بُدَّ من فَرَحٍ
    فليكن خفيفاً على القلب والخاصرةْ
    فلا يُلْدَغُ المُؤْمنُ المتمرِّنُ
    من فَرَحٍ ... مَرَّتَينْ!

  4. حسن سيدي ولكن اسمح لي باستطراد مشاركاً الأستاذ أحمد في سؤاله خارج مسألة نواقض الوضوء:
    النجاسة المقيدة بقدر الدرهم كيف تقدر في عصرنا هذا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,543

    >

    سنتطرق إلى موضوع النجاسة وقدرها في بابه إن شاء الله
    وإن كان لا بُدَّ من فَرَحٍ
    فليكن خفيفاً على القلب والخاصرةْ
    فلا يُلْدَغُ المُؤْمنُ المتمرِّنُ
    من فَرَحٍ ... مَرَّتَينْ!

  6. [ALIGN=JUSTIFY]هل اكون مصيبا اذا قلت ان الفرق بين المتكئ و المستند ان المتكئ هو من اعتمد على احدى يديه و المستند هو الجالس مسندا ظهره الى جدار و نحوه؟[/ALIGN]

    لقد زان البلاد ومن عليها - إمام المسلمين أبو حنيفـة
    بآثارٍ وفقـهٍ مـع حديـثٍ - كآيات الزبور على صحيفة

  7. [ALIGN=JUSTIFY]طلب من الأخ هيثم

    اخي الكريم

    اكراما للمتن و تعظيما للعلم و إعطائه الهيبة اللائقة به هلا زينت المتن قبل وضعه بتأطيره و تلوين رموزه و ربما تشكيله و ما الى ذلك لكي يتميز عن غيره بارك الله بك؟

    مثال ذلك:
    [/ALIGN]

    [ALIGN=CENTER][/ALIGN]

    [ALIGN=JUSTIFY]او هكذا:[/ALIGN]
    [ALIGN=JUSTIFY]فصل فى ( نواقض الوضوء )
    وينقضه كل ما خرج من السبيلين ومن غير ( ف ) السبيلين إن كان نجساً وسال عن رأس الجرح . والقىء ملء ( ز ) الفم , وإن قاء دماً أو قيحاً نقض وإن لم يملأ الفم ( م ) . وإذا اختلط الدم بالبصاق إن غلبه نقض , وينقضه النوم مضطجعاً , وكذلك المتكىء والمستند والإغماء والجنون , والنوم , قائماً ( ف ) أو راكعاً ( ف ) أو ساجداً ( ف ) . ومس المرأة لا ينقض الوضوء وكذا مس الذكر ( ف ) . والقهقهة فى الصلاة تنقض ( ف ) .[/ALIGN]
    لقد زان البلاد ومن عليها - إمام المسلمين أبو حنيفـة
    بآثارٍ وفقـهٍ مـع حديـثٍ - كآيات الزبور على صحيفة

  8. الرسالة الأصلية كتبت بواسطة احمد خالد محمد
    [ALIGN=JUSTIFY]هل اكون مصيبا اذا قلت ان الفرق بين المتكئ و المستند ان المتكئ هو من اعتمد على احدى يديه و المستند هو الجالس مسندا ظهره الى جدار و نحوه؟[/ALIGN]
    [ALIGN=JUSTIFY]هل افهم من عدم الرد على سؤالي باني مصيب في الفرق بين المتكئ و المستند؟

    جزى الله خيرا من اكرمنا بالرد على سؤالنا.
    [/ALIGN]
    لقد زان البلاد ومن عليها - إمام المسلمين أبو حنيفـة
    بآثارٍ وفقـهٍ مـع حديـثٍ - كآيات الزبور على صحيفة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •