النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: فلسفة العلوم

  1. فلسفة العلوم

    هناك دراسات كثيرة تحت هذا العنوان ،فما المراد منها ،وما الثمرة المرجوة من دراستها.
    وهل هي من الفروع العلمية الجديدة.
    جزى الله خيرا من أفاد أخاه.

  2. #2
    بسم الله الرحمان الرحيم
    أخي محمد حسن السلام عليكم ورحمة الله

    فلسفة العلوم أو الابستمولوجيا Epistemology هي فرع من فروع
    الفلسفة موضوعه هو العلم. اذ نبحث في مبادئ العلم-أو العلوم
    - فندرس مناهجه و نتائجه و مصطلحاته .
    و نحدد معنى "العلم" و متى تكون نظرية ما نظرية علمية و متى لا تكون.
    و نحدد الفرق بين العلم و بين غيره من مجالات الفكر الانساني.
    و ندرس كيفية تطور العلم هل هو مثلا تراكمي أم بطفرات فجائية أي ثورات؟
    و ندرس مصطلحاته الأساسية كالإستقراء و السببية أو العلية والحتمية و القانون العلمي والفرض و الملاحظة .
    و نبحث ان كانت نتائج العلم يقينية أم ظنية واحتمالية و مدى تأثير ذلك
    على قيمة العلم .وندرس منطق العلوم أو المنطق الاستقرائي المادي
    أو ما يسمى بالمنهج التجريبي و مدى اختلافه عن المنطق التقليدي
    الصوري النظري .
    و ندرس الفرق بين مختلف العلوم من حيث المناهج و النتائج و هل تكون البحوث الانسانية والاجتماعية علوما رغم اختلافها -من حيث المنهج والنتائج- عن العلوم الطبيعية؟

    ففلسفة العلم لا تقوم بانتاج نظريات علمية تجريبية كما تفعل العلوم
    و انما همها دراسة النظريات العلمية و كيفية انتاجها و منهجها
    و قيمة نتائجها معرفيا.و تدرس قيمة المبادئ التي يسلم بها العالم
    و يستخدمها في انتاج نظريته أو اكتشاف القانون الطبيعي..فمن تلك المبادئ مبدأ العلية أو السببية الذي يعني أن لكل ظاهرة طبيعية
    سببا أظهرها فلا شيء بدون سبب و من تلك المبادئ أن الأشياء المتماثلة في الحقيقة متماثلة في الحكم و اللوازم .
    هذه المبادئ النظرية وغيرها مسلّمات عند العالم يستخدمها في عمله العلمي دون بحث في قيمتها و صحتها ..فيدرسها فلاسفة العلم .

    أما ثمرة هذا الفرع من الفلسفة فكبيرة وهامة جدا.
    اذ بهذا الفرع نعرف قيمة النظريات العلمية على المستوى المعرفي
    والنظري أي هل هي نهائية يقينية لا تحتمل الخطأ -مع أنها في الغالب
    موضوعة في صيغة رياضية- أم أنها ظنية احتمالية تنتظر دوما تعديلها.
    و به نعرف أسس المعرفة العلمية أي هل تعتمد كليا على التجربة والمشاهدة الحسية أم أنها تحتاج الى المبادئ العقلية السابقة على التجربة؟ .و هذا هو مربط الخلاف القديم الحديث بين المدارس الفلسفية
    ألا وهو رجوع المعارف الانسانية الى الحس والتجربة أم الى العقل أم اليهما معا؟
    و الفلسفات المادية -الملحدة عامة- تحاول أن تخرج من فلسفة العلم
    بسند يدعم موقفها الرافض للمبادئ العقلية السابقة على التجربة
    لتهدم الأسس التي تعتمد عليها كل فلسفة مؤمنة لاثبات تميز الانسان
    عن باقي الموجودات و لاثبات الخالق سبحانه.
    و الخلفيات الفكرية لفلاسفة العلم لها دخل كبير في دعم موقف طرف على آخر لذلك يكون من المفيد جدا للمسلمين دخول هذا الباب و الاهتمام به حتى نخرج منه بأسلحة قوية تقوي "فلسفتنا الاسلامية"
    أو كلامنا السنّي .
    هذا مختصر وجيز أردت أن أفيد به أخي حسن واخوتي ممن لم يتح لهم
    دراسة هذا الفرع المهم من الفلسفة.
    و أنا أنصح اخواني طلاب العلم حراس عقيدة أهل السنة بالاطلاع على هذا الفرع لكي يواكبوا الأفكار الحديثة و يستفيدوا منها-و يردوا على متقلديها من بني جلدتنا ان لزم أيضا- في نصرة مذهب أهل الحق و الدفاع عنه .
    والله أعلم وأحكم والحمد لله رب العالمين..




    يظن الناس بي خيرا و إني
    لشر الناس إن لم يعف عني

    أخوكم سليم

  3. فلسفة العلوم

    تعريف واف شاف ،جزاك الله خيرا ونفع بك.
    ونود لو تتم الفائدة بذكر أشهر ما ألف في الموضوع ،بحيث يصلح كمدخل لهذا الفرع المعرفي.
    وفقكم الله لطاعته.

  4. #4
    بسم الله الرحمان الرحيم

    أخي حسن بارك الله فيك ..
    أهم الكتب في هذا الفرع من الفلسفة هي :
    *مؤلفات الدكتور ماهر عبد القادر محمد علي :
    1_ المنطق و مناهج البحث..و هو أحسنها.
    2_ فلسفة العلوم:المشكلات المعرفية .
    3_ فلسفة العلوم:المنطق الرياضي.
    4_ فلسفة التحليل المعاصر .
    * د.محمود فهمي زيدان :"الاستقراء والمنهج العلمي" (لم أطّلع عليه لكن قيمة مؤلفه تغني).
    * زكي نجيب محمود :"المنطق الوضعي"، "الفلسفة العلمية".
    * بول موي:" المنطق و فلسفة العلوم" ترجمة فؤاد زكريا.(لم أطلع عليه).
    * محمد عابد الجابري :" مدخل الى فلسفة العلوم" ( متوسط القيمة العلمية).
    وهنالك مؤلفات باللغات الأجنبية غير أن لغتي الثانية هي الفرنسية لا الانقليزية و لا أعرف ان كنتم تتقنونها.
    لكن لا بد-قبل قراءة هذه الكتب- من التزود بالوسائل الدفاعية اللازمة حتى لا تتأثر سلبا بما فيها و من تلك الوسائل:
    المؤلفات الفلسفية للمفكر الشيعي محمد باقر الصدر و خاصة:
    "فلسفتنا" و "الأسس المنطقية للاستقراء".. و ان كان في هذه أيضا ما لا يتفق مع بعض التفاصيل عندنا نحن الأشاعرة ولكنها مفيدة في رد كثير من الشبهات الآتية من هذا الحقل المعرفي.
    و لا أنصح أحدا بالمطالعة في هذا المجال قبل التزود باللازم من عقيدة أهل السنة و اتقان علم التوحيد على المنهج الأشعري و إلا لن ينتفع بشيء بل سيهوي في مكان سحيق والعياذ بالله تعالى. فليست تلك الكتب للترف و الترفيه عن النفس أو لمجرد الاطلاع اذ فيها ما ربما يجر الجاهل الى ما لا يحمد عقباه و هو لا يشعر..
    فالواجب المحتم البدء بكتب أهل السنة و "الوسائل الدفاعية الموازية"(كالتي ذكرتها لباقر الصدر) و بعد ذلك الانطلاق نحو تلك الأعماق العلمية والفلسفية..أما العكس فقلّما يسلم صاحبه..
    هذا و لا تبخل علينا أخي حسن بدعواتك الجميلة و في ظهر الغيب بارك الله فيك و وفقك لما يرضاه و عصمك من الزيغ والضلال حتى تلقاه و هو راض عنك..
    و السلام عليكم ورحمة الله.
    يظن الناس بي خيرا و إني
    لشر الناس إن لم يعف عني

    أخوكم سليم

  5. جزاك الله عني خيرا ،ووفقك لما فيه خيري الدنيا والآخرة.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •