النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: موقع لمناقشة آراء الشيخ محي الدين ابن عربي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    4,010
    مقالات المدونة
    2

    موقع لمناقشة آراء الشيخ محي الدين ابن عربي

    http://aslein.net/arabi/

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين، وأصلي وأسلم على سيدنا محمد المبعوث رحمة للعالمين، وعلى آله الطاهرين، وأصحابه الغر الميامين، وأزواجه أمهات المؤمنين، وعلى من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

    أما بعد،

    فإن الله تعالى قد كلف عباده بأن يتبعوا الدين الحق الذي أرسل به الأنبياء ليبلغوه إلى الناس كافة، ثم ختمت الرسالة بخير الأنبياء، صلوات الله وسلامه عليه، وقد جاءنا النبي الكريم بأصلين قامت عليهما أصول الإسلام، وهما الكتاب الكريم والسنة الشريفة، فكانا الأصل الأصيل في فهم الدين الحق. وقد تفرع عن شجرة هذين الأصلين، فروع كثيرة نمت وازدهرت في مجالات عديدة في حياة الناس وفي علومهم المختلفة، وفي أخلاقهم وأحوالهم.

    وقد كان للتصوف مكانة كبيرة، ولا تزال، إذ هو أحد أصول الدين التي جاءت في حديث سيدنا جبريل عليه السلام، وهي الإيمان والإسلام والإحسان. فالتصوف هو الإحسان، الذي هو تزكية النفس وتهذيبها حتى تصل إلى كمالاتها الممكنة لها في الدنيا.

    وقد ظهرت مدارس عديدة في ضمن هذا الأصل الإحساني، وتنوعت الطرق في تهذيب النفوس، وكان من جملة الشخصيات التي ظهرت في عالم التصوف والإحسان، الشيخ محي الدين ابن عربي الحاتمي، الذي طار صيته وخبره في الآفاق. إلا أن العلماء في زمانه وفيما بعده قد اختلفوا في شأنه وترددوا فيه، حتى نقل الإمام أحمد الزروق الفاسي رحمه الله تعالى عن شيخه القوري أنه قد اختلف في الشيخ محي الدين ابن عربي ما بين من اعتقد فيه القطباينة، وهي مرتبة عالية في مراتب السالكين إلى الله تعالى، وبين الزندقة التي هي إظهار الإسلام وإبطان ما هو كفر.

    ولم يزل العلماء يبحثون في هذا الأمر، ولا يتوقفون في دراسة فكره وآرائه، وفي عصرنا الحاضر القرن الخامس عشر الهجري، كتبت البحوث والدراسات وعقد المؤتمرات حول فكر الشيخ ابن عربي، ونسب إليه بعض الناس أفكارا جعلوها مبادئ للقول بتعدد الأديان الحقة، وأظهر بعضهم بعض آراء الشيخ التي حصل حولها الجدل قديما، وقدموها إلى الناس في صورة التسامح الديني، والتي منها مسألة انقلاب عذاب النار إلى عذوبة.

    وقد جرى الكلام حول هذه المسألة بين الباحثين وطلاب العلم والعلماء، في صفحات التواصل الاجتماعي، إلا أن هذه الصفحات فيها الغث والسمين، واختلط فيها طالب العلم بالجاهل، فكتب الجميع وتجرأ الكثير للقول بلا علم. فجاء هذا الموقع ليجمع شتات هذه البحوث انطلاقا من بحوث علمية رصينة، في مدرسة أهل السنة والجماعة، وانطلاقا من عقائد السادة الأشاعرة والماتريدية، ليبين بعض المسائل المشكلة في آراء الشيخ ابن عربي.

    وهذا الموقع تابع لموقع الأصلين، الذي يشرف عليه أحد شيوخ أهل السنة في زماننا، الأستاذ سعيد فودة حفظه الله تعالى، ولذلك تم انتقاء ما كتبه الشيخ وطلابه وجمع بعض الحوارات المتعلقة بمسائل الشيخ ابن عربي.

    وليس الغرض من هذا الموقع إثارة النزاعات بين المسلمين، وتشتيت جهودهم كما يظن البعض، ولكن المطلوب هو البحث العلمي النزيه المجرد عن الأهواء والمحاب النفسية. نعم لن يكون فيه مؤقتا ما يكتبه محبو الشيخ ابن عربي والمنتسبون إليه، فلهم في هذا الفضاء أماكن كثيرة، ولكننا نلتزم هنا بأصول أهل السنة والجماعة، من الأشاعرة والماتريدية وفضلاء الحنابلة.

    والله تعالى من وراء القصد، وهو الهادي إلى سواء السبيل

    جلال الجهاني

    ذو القعدة 1441هـ
    إلهنا واجبٌ لولاه ما انقطعت
    آحاد سلسلة حفَّــت بإمكـانِ



    كتاب أنصح بقراءته: سنن المهتدين في مقامات الدين للإمام المواق
    حمله من هنا

  2. الحمد لله رب العالمين على توفيقه وامتنانه .. جعلكم الله سيدي في مقدمة المدافعين عن أهل السنة والجماعة من أن يدخله شيء ليس منه
    {واتقوا الله ويعلمكم الله}

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •