صفحة 3 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 45 من 90

الموضوع: هل اخطاءت الزهراء فى طلب حقها فى ارض فدك؟

  1. #31

    خذ رواية واحدة من كتبكم

    *عن*عائشة*أن*فاطمة*عليها السلام بنت النبي صلى الله عليه وسلم أرسلت إلى*أبي بكر*تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم مما أفاء الله عليه*بالمدينة*وفدك*وما بقي من خمسخيبر*فقال*أبو بكر*إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال*لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل محمد صلى الله عليه وسلم في هذا المال*وإني والله لا أغير شيئا من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التي كان عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولأعملن فيها بما عمل به رسول الله صلى الله عليه وسلم فأبىأبو بكر*أن يدفع إلى*فاطمة*منها شيئا فوجدت*فاطمة*على*أبي بكرفي ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد النبي صلى الله عليه وسلم ستة أشهر فلما توفيت دفنها زوجها*علي*ليلا ولم يؤذن بها*أبا بكر*وصلى عليها وكان*لعلي*من الناس وجه حياة*فاطمة*فلما توفيت استنكر*علي*وجوه الناس فالتمس مصالحة*أبي بكر*ومبايعته ولم يكن يبايع تلك الأشهر فأرسل إلى*أبي بكر*أن ائتنا ولا يأتنا أحد معك كراهية لمحضر*عمر*فقال*عمر*لا والله لا تدخل عليهم وحدك فقال*أبو بكر*وما عسيتهم أن يفعلوا بي والله لآتينهم فدخل عليهمأبو بكر*فتشهد*علي*فقال إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك ولكنك استبددت علينا بالأمر وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم نصيبا حتى فاضت عينا*أبي بكر*فلما تكلم*أبو بكر*قال والذي نفسي بيده لقرابة رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إلي أن أصل من قرابتي وأما الذي شجر بيني وبينكم من هذه الأموال فلم آل فيها عن الخير ولم أترك أمرا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنعه فيها إلا صنعته فقال*علي*لأبي بكر*موعدك العشية للبيعة فلما صلى*أبو بكرالظهر رقي على المنبر فتشهد وذكر شأن*علي*وتخلفه عن البيعة وعذره بالذي اعتذر إليه ثم استغفر وتشهد*علي*فعظم حق*أبي بكروحدث أنه لم يحمله على الذي صنع نفاسة على*أبي بكر*ولا إنكارا للذي فضله الله به ولكنا نرى لنا في هذا الأمر نصيبا فاستبد علينا فوجدنا في أنفسنا فسر بذلك المسلمون وقالوا أصبت وكان المسلمون إلى*علي*....

    قلت اسامة

    وبعد ذلك تجد من يصحح مراسيل تقول الزهراء ترضت عن ابي بكر لما جاء اليها وترضاها!!!!!

    ثم اى امر استبد به ابي بكر علي اهل البيت عليهم السلام وهذا نص كلام الامام علي اى نصيبا فى اى شيء يقصد الامام علي!!!

    ولماذا تاخر عن البيعة الا بعد وفاة الزهراء

    سياتى سنى ويقول لا لا بايع ولكن جدد البيعة


    من الغريب أنك حزين على مال زائل بأكثر مما حزنت فاطمة وعلى رضى الله عنهما !!!

    وكان من الأولى لعلى رضى الله عنه أن يحزن على فوات الخلافة من يده !!فهذا هو الأولى بالحزن، ولكنه لم يحزن على ذلك ورضى بخلافة أبى بكر ولم يقدح فيها بأى شكل من الأشكال

    وذكر على سبب تأخره في المبايعة ما جاء في الحديث الذى كتبته :
    فقال إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك ولكنك استبددت علينا بالأمر وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم نصيبا

    فذكر على رضى الله عنه أنه لم ينفس أبا بكر على الخلافة ولكنه ـ كما قال ـ ظن أن قرابته من النبى صلى الله عليه وسلم ستعطيه عند أبى بكر ميزة وأفضلية وهذا لم يكن ..


    وتقول :
    فلم تكلمه حتى توفيت
    وكتبتها باللون الأحمر لأهميتها عندك وأقول وماذا في ذلك ؟ وعلام تستدل من ذلك؟


    ولونت أيضا باللون الأحمر وبالخط الكبير كلمة على لأبى بكر :

    [quote][b]

    ولكنك استبددت علينا بالأمر وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم نصيبا


    هذا رأى على أخى!!فما العجب في ذلك ولماذا نرجح رأيه على رأى أبى بكر ؟ وما الذى تستند إليه في ذلك ؟

    وسبق أن ذكرت لك آراء جملة من المفسرين يميلون لرأى أبى بكر ولكنك تجاهلتها !

    وقلنا أنه اجتهاد لا يحاسب صاحبه عليه لو كان من العلماء ..فكيف بمن هو مثل أبى بكر ؟!!

    وحتى اليوم لم يأت من يزكى رأيا على آخر

    والله تعالى أعلم


    الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل

  2. #32
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,891
    فلم تكلمه حتى توفيت
    وكتبتها باللون الأحمر لأهميتها عندك وأقول وماذا في ذلك ؟ وعلام تستدل من ذلك؟

    قلت اسامة

    لان اهل السنة حلوا اشكال غضب الزهراء علي ابي بكر باحاديث مرسلة تثبت ترضي ابي بكر وذهابه اليها لترضي عنه راجع كتبكم

    ولكنك استبددت علينا بالأمر وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم نصيبا


    هذا رأى على أخى!!فما العجب في ذلك ولماذا نرجح رأيه على رأى أبى بكر ؟ وما الذى تستند إليه في ذلك ؟

    قلت اسامة

    سؤال واضح

    ماذا يقصد الامام علي عليه السلام استبددتم بالامر اى امر!!!

    اريد اجابة واضحة

  3. #33

    لان اهل السنة حلوا اشكال غضب الزهراء علي ابي بكر باحاديث مرسلة تثبت ترضي ابي بكر وذهابه اليها لترضي عنه راجع كتبكم
    بل أحاديث صحيحة وإليك والسادة القراء بعضها :

    روى البيهقى بسنده عن الشعبي قال : لما مرضت فاطمة رضي الله عنها أتاها أبو بكر الصديق رضي الله عنه فاستأذن عليها ، فقال علي رضي الله عنه : يا فاطمة هذا أبو بكر يستأذن عليك،

    فقالت : أتحب أن آذن له ؟ قال : نعم ، فأذنت له فدخل عليها يترضاها ، وقال : والله ما تركت الدار والمال والأهل والعشيرة إلا ابتغاء مرضاة الله ومرضاة رسوله ومرضاتكم أهل البيت ثم ترضاها حتى رضيت . قال البيهقي : هذا مرسل حسن بإسناد صحيح

    وروى ابن سعد أن أبا بكر رضي الله تعالى عنه جاء إلى بيت علي لما مرضت فاطمة فاستأذن عليها فقال علي كرم الله وجهه هذا أبو بكر على الباب يستأذن

    فإن شئت أن تأذني فأذني قالت وذاك أحب إليك قال نعم فأذنت له رضي الله تعالى عنه فدخل واعتذر إليها فرضيت عنه وأن أبا بكر رضي الله تعالى عنه صلى عليها

    وهذا الأثران يثبتان صحة كلام أهل السنة وأن فاطمة وأبا بكر قد اصطلحا في نهاية الأمر ..


    فاطمة - لما عُلم من دينها وزهدها - أكبر من أن تحزن على لعاعة من الدنيا كل هذا الحزن .

    لما استُخلف علي لَـمْ يعط فدك لأولاده، فإن كان أبو بكر ظالما وعمر ظالما وعثمان ظالما لأنهم منعوا فدك أهلها ؟ فكذلك علي ظالم لأنه منع فدك أهلها ولـم يعطها لورثة فاطمة ( وقد ذكرت لك شيئا كهذا)

    يحتمل من قولها لم تكلمه أي في طلب الميراث كما جاء مصرحا به في رواية عبد الرزاق عن معمر عند الطبراني . وهذا ما نص عليه الترمذي .

    وما سبق كله منقول...

    ولكنك استبددت علينا بالأمر وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم نصيبا


    هذا رأى على أخى!!فما العجب في ذلك ولماذا نرجح رأيه على رأى أبى بكر ؟ وما الذى تستند إليه في ذلك ؟

    قلت اسامة

    سؤال واضح

    ماذا يقصد الامام علي عليه السلام استبددتم بالامر اى امر!!!

    اريد اجابة واضحة
    لعلك تشير إلى استئثار أبى بكر بالخلافة دون على وآل بيت النبى صلى الله عليه وسلم ..

    والإجابة عندك في الحديث الذى أوردته عن عائشة رضى الله عنها وفيه " ... فقال إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك.."

    وهذا اعتراف منه بفضل أبى بكر عليه ولكنه كان يأمل أن تكون قرابته من النبى تعطيه الحق في الخلافة ومن أجل هذا قال كلمته هذه ولم يزد على ذلك


    لم تأت آثار تخبرنا أن على صعّد الأمر وأثار الأمة على أبى بكر بل رضى وسكت وجاء بعد أبى بكر عمر ثم عثمان رضى الله عنهم جميعا..وعلى راض لم يحدث إزعاجا لأىٍ من الخلفاء

    ولكن الذى صعد الأمور وأثار الفتن هم بعض أصحاب الفتن ممن تسموا بالشيعة من أصحاب النفوس الرديئة ..


    والله تعالى أعلم


    الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل

  4. #34
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,891
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
    بل أحاديث صحيحة وإليك والسادة القراء بعضها :

    روى البيهقى بسنده عن الشعبي قال : لما مرضت فاطمة رضي الله عنها أتاها أبو بكر الصديق رضي الله عنه فاستأذن عليها ، فقال علي رضي الله عنه : يا فاطمة هذا أبو بكر يستأذن عليك،

    فقالت : أتحب أن آذن له ؟ قال : نعم ، فأذنت له فدخل عليها يترضاها ، وقال : والله ما تركت الدار والمال والأهل والعشيرة إلا ابتغاء مرضاة الله ومرضاة رسوله ومرضاتكم أهل البيت ثم ترضاها حتى رضيت . قال البيهقي : هذا مرسل حسن بإسناد صحيح

    وروى ابن سعد أن أبا بكر رضي الله تعالى عنه جاء إلى بيت علي لما مرضت فاطمة فاستأذن عليها فقال علي كرم الله وجهه هذا أبو بكر على الباب يستأذن

    فإن شئت أن تأذني فأذني قالت وذاك أحب إليك قال نعم فأذنت له رضي الله تعالى عنه فدخل واعتذر إليها فرضيت عنه وأن أبا بكر رضي الله تعالى عنه صلى عليها

    وهذا الأثران يثبتان صحة كلام أهل السنة وأن فاطمة وأبا بكر قد اصطلحا في نهاية الأمر ..


    فاطمة - لما عُلم من دينها وزهدها - أكبر من أن تحزن على لعاعة من الدنيا كل هذا الحزن .

    لما استُخلف علي لَـمْ يعط فدك لأولاده، فإن كان أبو بكر ظالما وعمر ظالما وعثمان ظالما لأنهم منعوا فدك أهلها ؟ فكذلك علي ظالم لأنه منع فدك أهلها ولـم يعطها لورثة فاطمة ( وقد ذكرت لك شيئا كهذا)

    يحتمل من قولها لم تكلمه أي في طلب الميراث كما جاء مصرحا به في رواية عبد الرزاق عن معمر عند الطبراني . وهذا ما نص عليه الترمذي .

    وما سبق كله منقول...



    لعلك تشير إلى استئثار أبى بكر بالخلافة دون على وآل بيت النبى صلى الله عليه وسلم ..

    والإجابة عندك في الحديث الذى أوردته عن عائشة رضى الله عنها وفيه " ... فقال إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك.."

    وهذا اعتراف منه بفضل أبى بكر عليه ولكنه كان يأمل أن تكون قرابته من النبى تعطيه الحق في الخلافة ومن أجل هذا قال كلمته هذه ولم يزد على ذلك


    لم تأت آثار تخبرنا أن على صعّد الأمر وأثار الأمة على أبى بكر بل رضى وسكت وجاء بعد أبى بكر عمر ثم عثمان رضى الله عنهم جميعا..وعلى راض لم يحدث إزعاجا لأىٍ من الخلفاء

    ولكن الذى صعد الأمور وأثار الفتن هم بعض أصحاب الفتن ممن تسموا بالشيعة من أصحاب النفوس الرديئة ..


    والله تعالى أعلم
    فى البخارى لم تكلمه حتى ماتت لكن لا لا لا الان البخارى نو ومرحبا بالاحاديث المرسلة المشكوك فى ثبوتها وصحتها اصلا لكن نصحح لاجل حل الاشكال

    ثانيا

    لم تجبنى علي سؤالي اجابة واصحة اخى

    ماالشيء الذى قصده الامام علي فى قوله استبددتم بالامر!!!!

    اريد اجابة واضحة

    ملحوظة

    انا سنى للنخاع لله الحمد

  5. #35
    [quote]
    فى البخارى لم تكلمه حتى ماتت لكن لا لا لا الان البخارى نو ومرحبا بالاحاديث المرسلة المشكوك فى ثبوتها وصحتها اصلا لكن نصحح لاجل حل الاشكال
    [/quote

    ليس مشكوكا فيه ، فقد قال عنه البيهقى رحمه الله : هذا مرسل حسن بإسناد صحيح..

    كما أن الشيعة لا تعترف بالبخارى أصلا وتتهمه بالتدليس وأنه أهمل النقل عن أئمة الشيعة وأئمة آل البيت فلماذا تخرج عن هذا الخط ؟!!

    وعلى فرض أنها رضى الله عنها لم تكلم أبا بكر حتى ماتت ، فماذا في ذلك؟ وما الإشكال المترتب على ذلك ؟

    ثانيا

    لم تجبنى علي سؤالي اجابة واصحة اخى

    ماالشيء الذى قصده الامام علي فى قوله استبددتم بالامر!!!!

    اريد اجابة واضحة

    بل أجبتك إجابة واضحة قاطعة وقلت لك : لعلك تشير إلى استئثار أبى بكر بالخلافة دون على وآل بيت النبى صلى الله عليه وسلم ..

    والإجابة عندك في الحديث الذى أوردته عن عائشة رضى الله عنها وفيه " ... فقال إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك.."

    وهذا اعتراف منه بفضل أبى بكر عليه ولكنه كان يأمل أن تكون قرابته من النبى تعطيه الحق في الخلافة ومن أجل هذا قال كلمته هذه ولم يزد على ذلك


    لم تأت آثار تخبرنا أن على صعّد الأمر وأثار الأمة على أبى بكر بل رضى وسكت وجاء بعد أبى بكر عمر ثم عثمان رضى الله عنهم جميعا..وعلى راض لم يحدث إزعاجا لأىٍ من الخلفاء

    ولكن الذى صعد الأمور وأثار الفتن هم بعض أصحاب الفتن ممن تسموا بالشيعة من أصحاب النفوس الرديئة .



    فما وجه اعتراضك عليه ؟!


    الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل

  6. بدات اقرا الموضوع من البداية حتى وصلت نصف الصفحة الثاني وتوقفت لما وجدت السني حتى النخاع صار منفعلا بشد كان مسا رافضيا حل به .
    ههههههه

    يا سني حتى النخاع ....

    سؤال .... هل الخلاف بين فاطمة وابي بكر حول فدك آحاد أم متواترة؟

  7. الاخ عبدالله جزاك الله خير على ردودك ..
    عندي وجهة نظر مغايرة في المقصود بالأمر ..
    الأمر ليس المقصود به الخلافة إنما هو حقهم في الميراث وأموال فدك .
    والدليل على ذلك الحديث نفسه وهاك نصه الذي تعرفه
    ( إِنَّا قَدْ عَرَفْنَا فَضْلَكَ وَمَا أَعْطَاكَ اللَّهُ وَلَمْ نَنْفَسْ عَلَيْكَ خَيْرًا سَاقَهُ اللَّهُ إِلَيْكَ ، وَلَكِنَّكَ اسْتَبْدَدْتَ عَلَيْنَا بِالْأَمْرِ ، وَكُنَّا نَرَى لِقَرَابَتِنَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَصِيبًا حَتَّى فَاضَتْ عَيْنَا أَبِي بَكْرٍ ، فَلَمَّا تَكَلَّمَ أَبُو بَكْرٍ قَالَ : وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَقَرَابَةُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَحَبُّ إِلَيَّ أَنْ أَصِلَ مِنْ قَرَابَتِي ، وَأَمَّا الَّذِي شَجَرَ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ مِنْ هَذِهِ الْأَمْوَالِ فَلَمْ آلُ فِيهَا عَنِ الْخَيْرِ ، وَلَمْ أَتْرُكْ أَمْرًا رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصْنَعُهُ فِيهَا إِلَّا صَنَعْتُهُ )
    فواضح من جواب أبي بكر ما أدعي فأبوبكر كان مصرا على رأيه .

    وأما الحوار الرافضي السني فبدل الحديث عن أمر مضى وأقر به الصحابة ولا معنى لقولهم آحاد وفلان ظلم وفلان أعطى .
    فليأت الرافضي بالتواتر على أن الأئمة هم الاثنا عشر اسما هم من سماهم الروافض .

    فهنا سيتبين كذب الروافض .

    ما هو المحصل الناتج من الكلام في فدك ؟
    إما جهل الصحابة كلهم إلا فاطمة وعلي .
    أو تعمدهم الكذب والظلم .

  8. #38

    الاخ عبدالله جزاك الله خير على ردودك ..
    وجزاك الله أخى بمثل

    عندي وجهة نظر مغايرة في المقصود بالأمر ..
    الأمر ليس المقصود به الخلافة إنما هو حقهم في الميراث وأموال فدك .
    والدليل على ذلك الحديث نفسه وهاك نصه الذي تعرفه
    ( إِنَّا قَدْ عَرَفْنَا فَضْلَكَ وَمَا أَعْطَاكَ اللَّهُ وَلَمْ نَنْفَسْ عَلَيْكَ خَيْرًا سَاقَهُ اللَّهُ إِلَيْكَ ، وَلَكِنَّكَ اسْتَبْدَدْتَ عَلَيْنَا بِالْأَمْرِ ، وَكُنَّا نَرَى لِقَرَابَتِنَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَصِيبًا حَتَّى فَاضَتْ عَيْنَا أَبِي بَكْرٍ ، فَلَمَّا تَكَلَّمَ أَبُو بَكْرٍ قَالَ : وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَقَرَابَةُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَحَبُّ إِلَيَّ أَنْ أَصِلَ مِنْ قَرَابَتِي ، وَأَمَّا الَّذِي شَجَرَ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ مِنْ هَذِهِ الْأَمْوَالِ فَلَمْ آلُ فِيهَا عَنِ الْخَيْرِ ، وَلَمْ أَتْرُكْ أَمْرًا رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصْنَعُهُ فِيهَا إِلَّا صَنَعْتُهُ )
    فواضح من جواب أبي بكر ما أدعي فأبوبكر كان مصرا على رأيه
    نعم أخى هذا هو المقصود.. وقد بحثت في الموضوع فلم أجد من يرى أنه عن الخلافة

    وأبو بكر أصر ولم يخالفه عمر المشهور بعدله وإبائه للظلم .. ولا يتهيب فيه أحدا

    وأما الحوار الرافضي السني فبدل الحديث عن أمر مضى وأقر به الصحابة ولا معنى لقولهم آحاد وفلان ظلم وفلان أعطى .
    نعم أقر به الصحابة فضلا عن خليفتين بعد أبى بكر وهما عمر وعثمان بل وعلى نفسه رضى الله عنهم جميعا


    ما هو المحصل الناتج من الكلام في فدك ؟
    إما جهل الصحابة كلهم إلا فاطمة وعلي .
    أو تعمدهم الكذب والظلم .
    حقا


    الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل

  9. #39
    أما بالنسبة لسؤال وهو :

    لم تجبنى علي سؤالي اجابة واصحة اخى

    ماالشيء الذى قصده الامام علي فى قوله استبددتم بالامر!!!!

    اريد اجابة واضحة
    فتصبح الإجابة عليه كالتالى :
    الإجابة عندك في الحديث الذى أوردته عن عائشة رضى الله عنها وفيه " ... فقال إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك.."

    وهذا اعتراف منه بفضل أبى بكر عليه ولكنه كان يأمل أن تكون قرابته من النبى تعطيه الحق في ميراث النبى ومن أجل هذا قال كلمته هذه ولم يزد على ذلك

    فيكون الحق في ميراث النبى والمكتوبة باللون الأحمر بدلا من الخلافة هو الصحيح وباقى الكلام في مشاركتى 35 كما هو..

    والله أعلم


    الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل

  10. اظن ابن حجر في شرحه يقول بانه الخلافة ...
    وانا لم اجد ذلك من سياق الحديث وهذه رواية في مسلم تؤيد
    فَقَالَ عُمَرُ : اتَّئِدَا أَنْشُدُكُمْ بِاللَّهِ الَّذِي بِإِذْنِهِ تَقُومُ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ أَتَعْلَمُونَ أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : لَا نُورَثُ مَا تَرَكْنَا صَدَقَةٌ ، قَالُوا : نَعَمْ ، ثُمَّ أَقْبَلَ عَلَى الْعَبَّاسِ ، وَعَلِيٍّ ، فَقَالَ : أَنْشُدُكُمَا بِاللَّهِ الَّذِي بِإِذْنِهِ تَقُومُ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ أَتَعْلَمَانِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : لَا نُورَثُ مَا تَرَكْنَاهُ صَدَقَةٌ ، قَالَا : نَعَمْ ، فَقَالَ عُمَرُ : إِنَّ اللَّهَ جَلَّ وَعَزَّ كَانَ خَصَّ رَسُولَهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِخَاصَّةٍ لَمْ يُخَصِّصْ بِهَا أَحَدًا غَيْرَهُ ، قَالَ : مَا أَفَاءَ اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ مِنْ أَهْلِ الْقُرَى فَلِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ مَا أَدْرِي هَلْ قَرَأَ الْآيَةَ الَّتِي قَبْلَهَا أَمْ لَا ، قَالَ : فَقَسَمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَيْنَكُمْ أَمْوَالَ بَنِي النَّضِيرِ ، فَوَاللَّهِ مَا اسْتَأْثَرَ عَلَيْكُمْ وَلَا أَخَذَهَا دُونَكُمْ حَتَّى بَقِيَ هَذَا الْمَالُ ، فَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَأْخُذُ مِنْهُ نَفَقَةَ سَنَةٍ ثُمَّ يَجْعَلُ مَا بَقِيَ أُسْوَةَ الْمَالِ ، ثُمَّ قَالَ : أَنْشُدُكُمْ بِاللَّهِ الَّذِي بِإِذْنِهِ تَقُومُ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ أَتَعْلَمُونَ ذَلِكَ ؟ ، قَالُوا : نَعَمْ ، ثُمَّ نَشَدَ عَبَّاسًا ، وَعَلِيًّا بِمِثْلِ مَا نَشَدَ بِهِ الْقَوْمَ أَتَعْلَمَانِ ذَلِكَ ؟ ، قَالَا : نَعَمْ ، قَالَ : فَلَمَّا تُوُفِّيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ أَبُو بَكْرٍ : أَنَا وَلِيُّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَجِئْتُمَا تَطْلُبُ مِيرَاثَكَ مِنَ ابْنِ أَخِيكَ وَيَطْلُبُ هَذَا مِيرَاثَ امْرَأَتِهِ مِنْ أَبِيهَا ، فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : مَا نُورَثُ مَا تَرَكْنَاهُ صَدَقَةٌ " ، فَرَأَيْتُمَاهُ كَاذِبًا آثِمًا غَادِرًا خَائِنًا وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّهُ لَصَادِقٌ بَارٌّ رَاشِدٌ تَابِعٌ لِلْحَقِّ ، ثُمَّ تُوُفِّيَ أَبُو بَكْرٍ وَأَنَا وَلِيُّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَوَلِيُّ أَبِي بَكْرٍ ، فَرَأَيْتُمَانِي كَاذِبًا آثِمًا غَادِرًا خَائِنًا وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنِّي لَصَادِقٌ بَارٌّ رَاشِدٌ تَابِعٌ لِلْحَقِّ ، فَوَلِيتُهَا ثُمَّ جِئْتَنِي أَنْتَ وَهَذَا وَأَنْتُمَا جَمِيعٌ وَأَمْرُكُمَا وَاحِدٌ ، فَقُلْتُمَا : ادْفَعْهَا إِلَيْنَا ، فَقُلْتُ : إِنْ شِئْتُمْ دَفَعْتُهَا إِلَيْكُمَا ، عَلَى أَنَّ عَلَيْكُمَا عَهْدَ اللَّهِ أَنْ تَعْمَلَا فِيهَا بِالَّذِي كَانَ يَعْمَلُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَأَخَذْتُمَاهَا بِذَلِكَ ، قَالَ : أَكَذَلِكَ ؟ ، قَالَا : نَعَمْ ، قَالَ : ثُمَّ جِئْتُمَانِي لِأَقْضِيَ بَيْنَكُمَا وَلَا وَاللَّهِ لَا أَقْضِي بَيْنَكُمَا بِغَيْرِ ذَلِكَ حَتَّى تَقُومَ السَّاعَةُ ، فَإِنْ عَجَزْتُمَا عَنْهَا فَرُدَّاهَا إِلَيَّ

  11. #41
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,891
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علوي باعقيل مشاهدة المشاركة
    بدات اقرا الموضوع من البداية حتى وصلت نصف الصفحة الثاني وتوقفت لما وجدت السني حتى النخاع صار منفعلا بشد كان مسا رافضيا حل به .
    ههههههه

    يا سني حتى النخاع ....

    سؤال .... هل الخلاف بين فاطمة وابي بكر حول فدك آحاد أم متواترة؟
    هدى اعصابك

    اقسم بالله العلي العظيم انا سنى وكل القدماء فى هذا المنتدى يعلمون من هو اسامة محمد خيري وانا اكره الروافض كرها ربما لايكرهه سنى

    وقد بينت من قبل انى اتكلم علي لسان الرافضة للاستفادة

    وهذا اسلوب مفيد جدا فى تعليم طلاب العلم فتنبه

    اما سؤالك فلاعبرة له الخلاف مشهور ومعروف ومعترف به عند الفريقين

  12. #42
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,891
    [quote=عبد الله عبد الحى سعيد;122020]

    فى البخارى لم تكلمه حتى ماتت لكن لا لا لا الان البخارى نو ومرحبا بالاحاديث المرسلة المشكوك فى ثبوتها وصحتها اصلا لكن نصحح لاجل حل الاشكال
    [/quote

    ليس مشكوكا فيه ، فقد قال عنه البيهقى رحمه الله : هذا مرسل حسن بإسناد صحيح..

    كما أن الشيعة لا تعترف بالبخارى أصلا وتتهمه بالتدليس وأنه أهمل النقل عن أئمة الشيعة وأئمة آل البيت فلماذا تخرج عن هذا الخط ؟!!

    وعلى فرض أنها رضى الله عنها لم تكلم أبا بكر حتى ماتت ، فماذا في ذلك؟ وما الإشكال المترتب على ذلك ؟




    بل أجبتك إجابة واضحة قاطعة وقلت لك : لعلك تشير إلى استئثار أبى بكر بالخلافة دون على وآل بيت النبى صلى الله عليه وسلم ..

    والإجابة عندك في الحديث الذى أوردته عن عائشة رضى الله عنها وفيه " ... فقال إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك.."

    وهذا اعتراف منه بفضل أبى بكر عليه ولكنه كان يأمل أن تكون قرابته من النبى تعطيه الحق في الخلافة ومن أجل هذا قال كلمته هذه ولم يزد على ذلك


    لم تأت آثار تخبرنا أن على صعّد الأمر وأثار الأمة على أبى بكر بل رضى وسكت وجاء بعد أبى بكر عمر ثم عثمان رضى الله عنهم جميعا..وعلى راض لم يحدث إزعاجا لأىٍ من الخلفاء

    ولكن الذى صعد الأمور وأثار الفتن هم بعض أصحاب الفتن ممن تسموا بالشيعة من أصحاب النفوس الرديئة .



    فما وجه اعتراضك عليه ؟!
    جميل ولن اعلق علي هذا الكلام فكلامك يؤيد احقية علي فى الخلافة حبيي

    اما عن مراسيل الشعبي فسل اهل الحديث من السنة عنها ودع عنك تحكيم العجلي فيه فهو متساهل

  13. #43
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,891
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علوي باعقيل مشاهدة المشاركة
    الاخ عبدالله جزاك الله خير على ردودك ..
    عندي وجهة نظر مغايرة في المقصود بالأمر ..
    الأمر ليس المقصود به الخلافة إنما هو حقهم في الميراث وأموال فدك .
    والدليل على ذلك الحديث نفسه وهاك نصه الذي تعرفه
    ( إِنَّا قَدْ عَرَفْنَا فَضْلَكَ وَمَا أَعْطَاكَ اللَّهُ وَلَمْ نَنْفَسْ عَلَيْكَ خَيْرًا سَاقَهُ اللَّهُ إِلَيْكَ ، وَلَكِنَّكَ اسْتَبْدَدْتَ عَلَيْنَا بِالْأَمْرِ ، وَكُنَّا نَرَى لِقَرَابَتِنَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَصِيبًا حَتَّى فَاضَتْ عَيْنَا أَبِي بَكْرٍ ، فَلَمَّا تَكَلَّمَ أَبُو بَكْرٍ قَالَ : وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَقَرَابَةُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَحَبُّ إِلَيَّ أَنْ أَصِلَ مِنْ قَرَابَتِي ، وَأَمَّا الَّذِي شَجَرَ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ مِنْ هَذِهِ الْأَمْوَالِ فَلَمْ آلُ فِيهَا عَنِ الْخَيْرِ ، وَلَمْ أَتْرُكْ أَمْرًا رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصْنَعُهُ فِيهَا إِلَّا صَنَعْتُهُ )
    فواضح من جواب أبي بكر ما أدعي فأبوبكر كان مصرا على رأيه .

    وأما الحوار الرافضي السني فبدل الحديث عن أمر مضى وأقر به الصحابة ولا معنى لقولهم آحاد وفلان ظلم وفلان أعطى .
    فليأت الرافضي بالتواتر على أن الأئمة هم الاثنا عشر اسما هم من سماهم الروافض .

    فهنا سيتبين كذب الروافض .

    ما هو المحصل الناتج من الكلام في فدك ؟
    إما جهل الصحابة كلهم إلا فاطمة وعلي .
    أو تعمدهم الكذب والظلم .
    حلو اى انت تقر ان الامام علي كان يقر الزهراء علي حقها فى الارث

    والعجب تجد السنة يستدلون بعدم ارجاع ارض فدك للورثة علي نصرته لمذهب ابي بكر

    والاخ عبد الله نفسه استدل بهذا

  14. #44
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,891
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علوي باعقيل مشاهدة المشاركة
    الاخ عبدالله جزاك الله خير على ردودك ..
    عندي وجهة نظر مغايرة في المقصود بالأمر ..
    الأمر ليس المقصود به الخلافة إنما هو حقهم في الميراث وأموال فدك .
    والدليل على ذلك الحديث نفسه وهاك نصه الذي تعرفه
    ( إِنَّا قَدْ عَرَفْنَا فَضْلَكَ وَمَا أَعْطَاكَ اللَّهُ وَلَمْ نَنْفَسْ عَلَيْكَ خَيْرًا سَاقَهُ اللَّهُ إِلَيْكَ ، وَلَكِنَّكَ اسْتَبْدَدْتَ عَلَيْنَا بِالْأَمْرِ ، وَكُنَّا نَرَى لِقَرَابَتِنَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَصِيبًا حَتَّى فَاضَتْ عَيْنَا أَبِي بَكْرٍ ، فَلَمَّا تَكَلَّمَ أَبُو بَكْرٍ قَالَ : وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَقَرَابَةُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَحَبُّ إِلَيَّ أَنْ أَصِلَ مِنْ قَرَابَتِي ، وَأَمَّا الَّذِي شَجَرَ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ مِنْ هَذِهِ الْأَمْوَالِ فَلَمْ آلُ فِيهَا عَنِ الْخَيْرِ ، وَلَمْ أَتْرُكْ أَمْرًا رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصْنَعُهُ فِيهَا إِلَّا صَنَعْتُهُ )
    فواضح من جواب أبي بكر ما أدعي فأبوبكر كان مصرا على رأيه .

    وأما الحوار الرافضي السني فبدل الحديث عن أمر مضى وأقر به الصحابة ولا معنى لقولهم آحاد وفلان ظلم وفلان أعطى .
    فليأت الرافضي بالتواتر على أن الأئمة هم الاثنا عشر اسما هم من سماهم الروافض .

    فهنا سيتبين كذب الروافض .

    ما هو المحصل الناتج من الكلام في فدك ؟
    إما جهل الصحابة كلهم إلا فاطمة وعلي .
    أو تعمدهم الكذب والظلم .
    وانا اوجه لك سؤال علي الملا

    واتحداك ان تجيب عليه

    اذكر لي اسماء الائمة الاثنى عشر او امير عند معاشر اهل السنة!!!!!!!!!!!

    اتحداك ليوم الدين ان تجيب علي السؤال

    ملحوظة


    رضوان الله علي الصديق والفاروق وذى النورين وابي تراب علي الجميع سلام الله وبركاته والافضلية بالترتيب الذى ذكرت وان كان هناك خلاف فى الاخيرين لكن انا مع جمهور اهل السنة والجماعة

  15. #45
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,891
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
    وجزاك الله أخى بمثل



    نعم أخى هذا هو المقصود.. وقد بحثت في الموضوع فلم أجد من يرى أنه عن الخلافة

    وأبو بكر أصر ولم يخالفه عمر المشهور بعدله وإبائه للظلم .. ولا يتهيب فيه أحدا


    نعم أقر به الصحابة فضلا عن خليفتين بعد أبى بكر وهما عمر وعثمان بل وعلى نفسه رضى الله عنهم جميعا




    حقا
    يااحبابي انا اتكلم عن مسألة متنازع فيها بين اهل الحق والروافض

    ام انكم تريدون ان ندفن رؤوسنا فى التراب ولا نذكر امثال هذه الخلافات

    الحوار فى هذه الاشياء فى غاية الاهمية حتى يكون السنى علي بصيرة من ادلة اهل السنة والجماعة ولا يتأثر بشبهات الروافض

    اذن نتيجة الحوار

    ان الزهراء والامام علي واهل البيت عقيدتهم للزهراء حق فى الارث

    باعتراف اهل السنة

    وهذا مايريده الشيعة

    اذن ابي بكر مخطيء

    ستقولون الحق مع ابي بكر

    نقول لكم الدليل

    تقولون الجمهور

    نقول لكم الدليل

    ستقولون سكوت الصحب

    نقول لكم

    ليس السكوت معناه الرضا

    واكرر

    اجماع الصحب ليس حجة عندنا الحجة عندنا لال البيت

    وال البيت باعترافكم عقيدتهم حق الزهراء فى الارث

    بوركتم

صفحة 3 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •