رفع الرأس للسماء أثناء الدعاء هل هو استجابة لفطرة وضرورة في النفس لا يملك الإنسان معها إلا أن يرفع رأسه للسماء أثناء الدعاء ؟

أم هو نتيجة فكر ونظر بأن العلو هو التمكن والسيطرة ، والتطلع للأعلى هو تطلع لمن له علو وسيطرة على سائر الأشياء ؟


وربما كان هذا الفكر سريعا وبديهيا بحيث صار كأنه أمر فطري ؟

والسماء قبلة الدعاء ..ليس لأن الله في الجهة التي يتوجه إليها الداعي ،بل لأن في جهة السماء العرش والجنة والنار والملائكة وإلى جهة السماء تصعد أعمال الناس وأقوالهم ..وفي السماء رزقهم وما يوعدون.