صفحة 16 من 16 الأولىالأولى ... 61213141516
النتائج 226 إلى 228 من 228

الموضوع: تفكر فى حال ابليس

  1. #226
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,095
    620- إذا رأى أحدكم رؤيا يكرهها فليتحول، وليتفل عن يساره ثلاثا، وليسأل الله من خيرها، وليتعوذ بالله من شرها

    قال المناوي: قال الحكيم الترمذي‏:‏ التفل الذي أمر به المصطفى صلى الله عليه وسلم واصل إلى وجه الشيطان واقع عليه فالتفل مع تعوذ الرائي بالله يرد الذي جاء به من النزعة والوسوسة كالنار إلى وجهه فيحترق فيصير قروحاً

  2. #227
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,095
    أَنَّ أَبَا جُبَيْرٍ الْكِنْدِيَّ قَدِمَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَأَمَرَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِوَضُوءٍ ، وَقَالَ : " تَوَضَّأْ يَا أَبَا جُبَيْرٍ " ، فَبَدَأَ بِفِيهِ ، فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لا تَبْدَأْ بِفِيكَ ، فَإِنَّ الْكَافِرَ يَبْدَأُ بِفِيهِ " ، ثُمَّ دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِوَضُوءٍ ، فَغَسَلَ يَدَيْهِ حَتَّى أَنْقَاهُمَا ، ثُمَّ تَمَضْمَضَ وَاسْتَنْثَرَ ، ثُمَّ غَسَلَ وَجْهَهُ ثَلاثًا ، ثُمَّ غَسَلَ يَدَهُ الْيُمْنَى إِلَى الْمِرْفَقِ ثَلاثًا ، ثُمَّ غَسَلَ يَدَهُ الْيُسْرَى إِلَى الْمِرْفَقِ ثَلاثًا ، ثُمَّ مَسَحَ بِرَأْسِهِ وَغَسَلَ رِجْلَيْهِ .

  3. #228
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصر.القاهرة
    المشاركات
    9,095
    5568- عن عبادة بن الصامت قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عرفة‏:‏
    ‏"‏أيها الناس إن الله عز وجل تطول عليكم في هذا اليوم فغفر لكم إلا
    التبعات فيما بينكم ووهب مسيئكم لمحسنكم وأعطى محسنكم ما سأل فادفعوا بسم الله‏"‏‏.‏ فلما كان بجمع قال‏:‏ ‏"‏إن الله قد غفر لصالحيكم وشفع صالحيكم في طالحيكم تنزل الرحمة فتعمهم ثم تفرق المغفرة في الأرض فتقع على كل تائب ممن حفظ لسانه ويده، وإبليس وجنوده على جبل عرفات ينظرون ما يصنع الله بهم فإذا نزلت المغفرة دعا هو وجنوده بالويل يقول‏:‏ كنت أستفزهم حقباً من الدهر ثم جاءت المغفرة فغشيتهم‏.‏ فيتفرقون وهم يدعون بالويل والثبور‏"‏‏.‏
    رواه الطبراني في الكبير وفيه راو لم يسم، وبقية رجاله رجال الصحيح‏.‏

    5583- وعن أبي الطفيل قال‏:‏ قلت لابن عباس‏:‏ يزعم قومك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سعى بين الصفا والمروة وأن ذلك سنة‏؟‏ قال‏:‏ صدقوا إن إبراهيم عليه السلام لما أمر بالمناسك اعترض عليه الشيطان عند المسعى فسابقه فسبقه إبراهيم‏.‏ ثم ذهب به جبريل عليه السلام إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات حتى ذهب‏.‏ ثم عرض له عند الجمرة الوسطى فرماه بسبع حصيات وثم تله للجبين وعلى إسماعيل قميص أبيض فقال‏:‏ يا أبت إنه ليس لي ثوب تكفنني فيه غيره فاخلعه حتى تكفنني فيه فعالجه ليخلعه فنودي من خلفه‏:‏ ‏{‏أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا‏}‏ فالتفت إبراهيم فإذا هو بكبش أبيض أقرن أعين‏.‏ قال ابن عباس‏:‏ لقد رأيتنا نتبع ذلك الضرب من الكباش قال‏:‏ ثم ذهب به جبريل عليه السلام إلى الجمرة القصوى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات حتى ذهب‏.‏ ثم ذهب به جبريل عليه السلام إلى منى‏.‏ قال‏:‏ هذا منى‏.‏ قال يونس‏:‏ هذا مناخ الناس ثم أتى به جمعاً فقال‏:‏ هذا المشعر الحرام‏.‏ ثم ذهب به إلى عرفة‏.‏ قال ابن عباس‏:‏ هل تدري لم سميت عرفة‏؟‏ قلت‏:‏ لا‏.‏ قال‏:‏ إن جبريل عليه السلام قال لإبراهيم عرفتَ‏؟‏
    - قال يونس‏:‏ هل عرفت‏؟‏ - قال‏:‏ نعم‏.‏ قال ابن عباس‏:‏ فمن ثم سميت عرفة‏.‏ ثم قال‏:‏ هل تدري كيف كانت التلبية‏؟‏ قلت‏:‏ وكيف كانت‏؟‏ قال‏:‏ إن إبراهيم لما أمر أن يؤذن في الناس بالحج خفضت له الجبال رؤوسها ورفعت له القرى فأذن في الناس بالحج‏.‏
    رواه أحمد والطبراني في الكبير ورجاله ثقات‏.‏
    5584- وعن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏
    ‏"‏إن جبريل ذهب بإبراهيم عليه السلام إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ‏.‏ ثم أتى الجمرة الوسطى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ‏.‏ ثم أتى الجمرة القصوى فرماه بسبع حصيات فساخ‏.‏ فلما أراد إبراهيم أن يذبح ‏[‏ابنه‏]‏ إسحاق قال لأبيه‏:‏ يا أبت أوثقني لا أضطرب فينتضح عليك دمي إذا ذبحنتي‏.‏ فشده فلما أحد الشفرة وأراد أن يذبحه نودي من خلفه ‏{‏أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا‏}‏‏.‏
    رواه أحمد وفيه عطاء بن السائب وقد اختلط‏.‏
    5585- وعن ابن عباس قال‏:‏ جاء جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم ليريه المناسك فانفرج له ثبير فدخل منى فأراه الجمار ثم أراه جمعاً وأراه عرفات فلما كان عند الجمرة نبغ له إبليس فرماه بسبع حصيات فساخ‏.‏ ثم نبع له حتى ذكر جمرة العقبة فساخ فذهب‏.‏
    5586- وفي رواية عن ابن عباس أيضاً قال‏:‏ انطلق جبريل عليه السلام بالنبي صلى الله عليه وسلم ليريه المناسك فأتى به جمرة العقبة فإذا إبليس عليها فأمره فرماه بسبع حصيات فساخ في الأرض‏.‏ ثم أتى الجمرة الوسطى فإذا هو بإبليس فأمره فرماه بسبع حصيات فساخ في الأرض‏.‏ ثم أتى الثالثة ففعل مثل ذلك‏.‏ ثم أتى جمعاً ثم لبى من عرفات‏.‏
    رواه كله الطبراني في الكبير وفيه عطاء بن السائب وقد اختلط‏.‏

صفحة 16 من 16 الأولىالأولى ... 61213141516

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •