صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 16 إلى 28 من 28

الموضوع: الشيخ أحمد بن الصديق الغماري يصف مقلدي المذاهب المتبوعة بالهلاك والضلال

  1. #16
    سيدي جلال هل تنصحني بقراءة هذا الكتاب مع عدم الألتفات الى هذا الكلام الخطير.
    فأنا أريد أن أقرأ هذا الكتاب لربط المسائل التي ذكرها الامام ابن أبي زيد القيرواني بأدلتها من الكتاب والسنة فهل هذا الكتاب فيه فائدة من هذه الناحية واذا لم يكن كذلك فبماذا تنصحني.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    وقال الإمام السهارنفوري في المُهَنّد عَلَى المُفَنّد عن الوهابية :

    و قال الشامي في حاشيته : " كما وقع في زماننا في أتباع عبد الوهاب الذين خرجوا من نجد وتغلبوا على الحرمين وكانوا ينتحلون مذهب الحنابلة لكنهم اعتقدوا أنهم هم المسلمون وأن من خالف اعتقادهم مشركون واستباحوا بذلك قتلَ أهل السنة وقتلَ علمائهم حتى كسر الله شوكتهم " .
    ثم أقول : ليس هو و لا أحد من أتباعه و شيعته من مشايخنا في سلسلة من سلاسل العلم من الفقه و الحديث والتفسير و التصوف ) .

  2. بسم الله الرحمن الرحيم
    وصلى اللهم على نبيك الأمين وآله الأكرمين واصحابة المهتدين.
    وبعد :
    حقيقة أن التعصب لشئ أو ضد شئ يفقد الشخص الإنصاف في كثير من الأحيان.
    قرأت المقال والإضافات الطيبة الجميلة التي بدرت من بعض العقلاء.
    ونظرت وكررت النظر في كلام الشيخ جلال، ووجدته على خلاف العادة كما من طالع مواضيعه من الإعتراف بالغير والمناقشة بالحسني واللين مع تمسسكه بما يراه صحيحا وليس عيبا أو نقصا...
    ويبدو والله أعلم أن مشاكلة مع حسن السقاف جرت بالويل على إمام مدرسته الإمام أحمد الغماري، إذ لا شك أن السقاف يستشهد بما يحلو له من كلام السيد الإمام أحمد الغماري، وهذا ليس من الإنصاف في شئ.....
    بل بلغ الأمر بالشيخ بلال الذي لم أكن أتصوره وهو دون روية أو نظر وهو إنكار علم السيد الإمام أحمد الغماري رحمه الله تعالى وقال ما قاله في صدر موضوعه!!!!
    والأدهى من ذلك اعتماده واستشهاده بما قاله الشيخ إياد الغوج،!!!! وكأن الشيخ إياد _مع احترامنا له_ من أهل الحديث والبيان والعلم حتى يؤخذ بقوله في الرد والبيان والحكم على أحد الأعلام؟؟؟

    الأمر الثاني: لو نظر الشيخ بلال بعين الإنصاف والعلم في كلام إياد الغوج في تقديمة على الكتاب المذكور لرأي انه فهو في واد وكلام السيد احمد الغماري في واد آخر وليس انتقادا ولا بيان أوهام وليسال أهل الإختصاص، لأن مجال نقض كلام الشيخ إياد يطول وووو الخ
    لا شك أن السيد الإمام أحمد الغماري أعترف له أهل الفن والحديث والعلم، بل وكتبه التي سارت بها الركبان شاهدة على ما نقول، فأتي وجدد وألف ونظر واستقل وخرج واستخرج وعلق واستدرك ونقض وأصل وفرع واستشهد ورجح وووو الخ ...

    بل واعتمد عليها أهل السنة والجماعة في الردود على الوهابية خصوصا إلى هذه اللحظة والساعة ولا نزال عائلة عليها نننقل منها ونعتمد ما قاله ونستفيد منه...
    بل إن شئت فقل لم يوجد في هذا العصر من أقام بحق الوجوب في الدفاع عن الحق ضد الوهابية كالغماريين والكوثري، وكان للغماري النصيب الأوفر والسهم الأجزل في هذا الأمر...
    فقل ولا تخشى من ذي العرش إقلالا...

    لا شك ان السيد الإمام أحمد الغماري استقل بآراء وأفكار وأنظار فّردَ وناقش ورجح واعتمد وذهب وأعاد، وهذا الأمر مما لا يعرفه إلا أهل الإختصاص ، لا من إياج الغوج..

    فمن كان هذا دابة وعمله لا شك أن تكون عليه مآخذ، خصوصا حين يأتي بشئ أعتاد الناس على خلافه، فاعتاد الناس تقليد المذاهب الأربعة لقرون خلت من الزمن فيها ما فيها ولو استطردنا ما فيها من نصوص تخالف صريح السنة لطال بنا المقال ولخرجنا عن الموضوع، فأتي السيد أحمد فصرح واشتدا وقال بما يرآه صوبا وما أدى إليه اجتهاده فغتاض منه المقلدة الجامدين، اتباع تلك المذاهب...
    فأخذوا عليه ما اشتد فيه، ومسكوا عليه ما اشتط فيه، وشنعوا عليه فيما تفرد به، لقد أتي بالمنكرات وابتدع وكفر وتزندق وووو الخ.

    والحق لمن ينظر في سيرته ومؤلفاته أنه رجل نذر نفسه لله والعلم وما يراه صوابا، فكان مخلصا زاهدا ورعا، عالمامتحققا متصوفا دافع عن تصوف أهل التحقيق لا التخليق ونصره وايده وكتبه خير شاهده فانظر كتابه القول الجلي وغيره .
    وما قال ما قال إلا من قبل الحمية والغيرة وما وصل إليه من علم واطلاع ومعرفة....
    وإن وجد ما يؤخذ عليه فهو ما يمكن أن يؤخذ على غيره من العلماء، القدماء والمعاصرين منهم ،
    ومن ذا الذي ما ساء قط*** ومن ذا الذي له الحسنى فقط...
    ولو أنه ثبت على طريقة المقلدة لذاع بين الناس والعالمين صيته وسمعته ولقيل وقيل وقيل عنه ولأخذا أوسمة الالقاب والحُلى..
    ولكن لله في خلقة شؤون.....
    وانظر المقارنة الظالمة بينه وبين الكوثري، لا شئ إلا أن هذا حنفي متعصب، عليه مؤاخذات لو فتحنها لما نقصت عن السيد أحمد الغماري،
    فأين الثرى من الثريا عند الإنصاف، وأين المنصفين في هذا العصر!!!؟
    واما شدة العلماء على بعضهم أو على من قبلهم، فلو تركنا للقلم العنان لشتتنا شمل الأمة ولفرقنا جمعها ولكن نسكت عن هذا لأمور التي لا نرى فيها صلاح الأمة ولا خيره في ذكرها....


    والله أعلم

  3. #18
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

    أخي محمد،

    ليس الأمر بهذه البراءة التي تكتب بها!!!

    السيد أحمد كان شاذّاً في مسائل أصليَّة وفرعيَّة يوصل الشذوذ فيها إلى الكفر والعياذ بالله تعالى ككلامه على أهل النار...

    ثمَّ كان سليط اللسان جدّاً على مخالفيه، وكلُّ ما قاله مخالفوه من أهل السنة في هذا الموضوع وفيه غيره آدبُ جدّاً ممَّا رماهم هم فيه.

    ثمَّ إنَّ من شناعاته أنَّه توهَّم أنَّه مجتهد محقِّق متمكِّن في العلوم وهو ليس كذلك، ومنها وهمه بأنَّ علماء المذاهب مقلِّدون بخلافه، مع أنَّ أحدهم يضعه والغماريَّة جميعاً في جيبه الصغير!

    فدعك من المبالغة في حال من وصل به شذوذه إلى الاستطالة على السادة الأشاعرة المدافعين الحقِّ عن الدين الحقِّ.

    بل انظر في عيوبه وكيف أنَّه يؤذي نفسه.

    وليس الأمر بإنكار أنَّه عالم، فهو عالم وابن تيمية عالم وابن سينا عالم وابن المطهر الحلي عالم والنظام عالم وتوما الإكويني عالم وريتشارد دوكنز عالم!!!
    فالله أحقّ أن تخشوه إن كنتم مؤمنين

  4. لأمانة الدين العلم وجب التنويه بأن الأخ المسمى محمد حسن حسن الحسيني شخص كنت أظنه - لكونه من أهل اليمن الميمون - شافعيا أشعريا،
    ولم يكن بيني وبينه لقاء إلا مرتين أو ثلاث، ثم ظهر لي من خلال ما كتبه على صفحتي وصفحة غيري من الفيسبوك شك في أمره، وكذلك من خلال ما كان يكتبه على الأصلين
    عن الأستاذ محمود سعيد ممدوح باسم مستعار،
    إلا أني استمررت على حسن الظن به، حتى أخبرني أخ بحريني مالكي أشعري، بيني وبينه محبة وصداقة، وكان يأتيني في منزلي في القاهرة حين كان طالبا في الأزهر للمباحثات العلمية،
    وهذا الأخ البحرني أخبرني عن هذا الأخ (محمد حسن) بأنه رجل شيعي زيدي ضائع الفكر والمنهج،
    وأنه كان قد جرى بينه وبين بعض طلبة أهل السنة مناقشات حادة في مسائل عقدية. ثم حذرني من صحبة هذا الرجل.
    فأذكر إخواني الأفاضل - الأخ جلال والأخ محمد أكرم وغيرهما - بأن يقفوا منه موقف العالم بمنهجه الشيعي الزيدي؛ حتى لا يتشتت الحوار.
    وأهل السنة أغنى الأغنياء - بفضل الله وفضل جهود أئمتهم الأتقياء الأطهار - عن نصيحة المبتدعة بالإنصاف والاعتدال. وهل هناك من أنصف خصمه في التاريخ حق الإنصاف غير أهل السنة ؟؟؟
    حتى يأتينا أهل الأهواء والشهوات لينصحونا بما هم أبعد الناس عنه !!!

  5. أخي محمد وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    ما قلته ليس دفاعا عن السيد أحمد الغماري رحمه الله تعالى ولكن من باب الإنصاف والحق، وسلب الشخص علمه هذا ليس دأب أهل الحق، كما لا يخفاك،
    وكما قلت من كان مسلكة مسلك السيد الإمام أحمد الغماري لا شك أن يُرد عليه بما تفرد ويقال عنه ويؤآخذ وووو الخ.
    فله تفردات واختيارات ووو الخ..
    كونه له مخالفات في نظرك ونظر من يراه مخالفا هذا من الطبيعي كما بينت.....

    أم شدته على مخالفيه، فهو صحيح يجب الإعتراف به ولكن أنظر أسبابها ماذا كانت،
    حاول تقرا تاريخ الرجل بإنصاف، والعصر الذي عاشه واشتغال الناس بأي العلوم وووو الخ.. فيؤخذ الرجل من كل نواحيه، حتى يصدر حكم عليه بإنصاف..
    فالرجل عاش في وقت كان الناس في زهد عن السنة وبعد عنها وعن علومها وهذا لا يخفى منصف،
    والرجل له تاريخ سياسي وديني
    الرجل حارب وسجن وصُدرت أمواله ونفي من مسقط رأسه، وطرد من مصر، وسجن أخوانه، وتولى مسؤلية اسرته وووو إلى أن توفي غريبا الخ..
    هذا لا يعني أني أجوز له ما قاله ولكن إيجاد ما يمكن أن يقال عنه أن له ظروف خاصة به أو تعليل يليق بمقامه..


    ومن ذكرت من العلماء هل أحد قال عنهم انهم اشاعرة أو ماتردية أو ما يقال أنهم اهل سنة؟؟ لا..
    بالمقابل ه يوجد شخص يقول ان السيد أحمد الغماري اشعري أو ماتريدي؟؟؟ لا أظن هذا، ومن يقول هذا القول فهو جاهل....

    أما قوله في العقيدة والمسألة المذكورة، أقول وله غيرها من المسائل ولكن يجب عليك أن تعرف ماهي العقيدة التي كان ينطق منها....
    صرح بها في بعض كتبه أنها عقيدة المحققين من الصوفية (الاكبرية) ومن سار عليها، ولا شك أنها على خلاف الاشاعرة، كما لا يخفى، فمن الطبيعي أن تقول يخالف في الاصول والفروع....

    وفي الأخير هو عالم فريد في عصره له اختيارات وتفردات يؤخذ منها ويرد، شأنه شأن أي عالم، ونفي علمه، أو جهوده أمر لا يقبله العقلاء من البرية......




    أما الرد على المليباري فقد رددت عليه مرات وبينت له مرات وكرات وأظنه يعرفني أكثر من غيركم في المنتدى وقد أخبره عني طلاب ثقات عنده بحقيقة الأمر الذي أنا عليه....
    ولكنه يأبي إلا أن يتمشى خلف أوهامه وما يقال له وينقل إليه حتى من العوام، لا لشئ ولكن لامور في نفسه الله عليم بها، ولو أُصدق بما نمي ووصل إلي عنه لربما وسمته بما لا يليق، وووو الخ
    ولكن العاقل والحر والمنصف له شأن آخر..

    فقد وصل إليَّ عنه أقوال افضل عدم التصريح بها وقد أخبرته بها في صفحة الخاصة الفيس بوك، لعله يُرشد...

    الفقير شافعي أشعري صوفي والحمدلله، ولا يضرني كما لا يضر كل منصف أقوال العوام والمتقولين، وأمراض النفوس....

  6. اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد حسن حسن الحسني مشاهدة المشاركة
    أما الرد على المليباري .. فقد وصل إليا عنه أقوال افضل عدم التصريح بها وقد أخبرته بها في صفحة الخاصة الفيس بوك، لعله يُرشد...

    الفقير شافعي أشعري صوفي والحمدلله، ولا يضرني كما لا يضر كل منصف أقوال العوام والمتقولين، وأمراض النفوس....
    أنا - وأهل المتدى - بانتظار تلك "الأقوال" حتى نكون على جلية الأمر، فلا يكفي مجرد التهويل والتحايل.
    ثم إن سنيتي وأشعريتي ليست بحاجة إلى التعريف بها في هذا المنتدى بفضل الله عز وجل.
    وأما عار التشيع والتزهد عنك فلن يزيله قولك "الفقير إلخ"، وقد شهد شاهد بأنك مبتدع شيعي زيدي كنت تناقش طلاب الأزهر في مسائل عقدية منتصرا للشيعة.
    وذكر له شاهد عدل، وليس شخصا مغمورا، وإن احتاج الأمر إلى أن آتي به فسأتي به، وهو من نشطاء أهل السنة في البحرين، ولا أعرف هل هو مسجل على الأصلين أم لا.
    والرجاء من إدارة المنتدى النظر في المبتدعة ممن يككتبون عليه بمثل هذا الكلام.

  7. اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد النصير أحمد المليباري مشاهدة المشاركة
    أنا - وأهل المتدى - بانتظار تلك "الأقوال" حتى نكون على جلية الأمر، فلا يكفي مجرد التهويل والتحايل.
    ثم إن سنيتي وأشعريتي ليست بحاجة إلى التعريف بها في هذا المنتدى بفضل الله عز وجل.
    وأما عار التشيع والتزهد عنك فلن يزيله قولك "الفقير إلخ"، وقد شهد شاهد بأنك مبتدع شيعي زيدي كنت تناقش طلاب الأزهر في مسائل عقدية منتصرا للشيعة.
    وذكر له شاهد عدل، وليس شخصا مغمورا، وإن احتاج الأمر إلى أن آتي به فسأتي به، وهو من نشطاء أهل السنة في البحرين، ولا أعرف هل هو مسجل على الأصلين أم لا.
    والرجاء من إدارة المنتدى النظر في المبتدعة ممن يككتبون عليه بمثل هذا الكلام.
    لا تنتظر ولن أشغل نفسي بما لا أرى يوجب الإهتمام، فعندي أمور أهم مما تنتظر مني استاذنا الكريم....

    الناس على حسن العقيدة حتى يظهروا ما يخالفون،


    افترض أنت وغيرك ما تفترض لا يضرني ولا ينقص مني...

    وقل ما تقول لا يزدني إلا ثباتا وقوتة، وهل ضر غيري من ما قيل عنهم...



    اسئل تلميذك البار وصاحبك المختار الطالب النجيب الذي يسكن في شارع أم الغلام ، فهو خبير بالفقير لأكثر من ثلاث سنين ، ومن عاشرني وعايشني سنوات تجد الجواب الشافي ، أكثر من البحريني الذي لم أره سوى ربع ساعة.. اذكرها واذكر الموقف. تماما....
    فكنت حينها أول ما وصلت الأزهر المعمور وهو أقدم مني فناقشته في مسألة الرؤية مناقشة المستفيد، ونصبت نفسي مخالفا له لأستفيد منه لا أكثر ولكن تبين لي حاله وعلمه وأخلاقه، ولو أخبرك أنني ناقشته في اكثر من هذه المسئلة فلك الحكم....


    وقد أخبرك صاحبك المعروف عندك الثقة لديك ولكن لأمور في نفسك الله عليم بها لم تصدقه....
    شافنا الله وعافنا مما ابتلانا به...

    وفي الاخير سلاما سلاما...

  8. الأخ راشد بن أحمد بن علي
    نعم اخي الفاضل يمكنك أن تقرأ هذا الكتاب وغيره وأن تستفيد منه في الأمور الجيدة، ولكن لا تتأثر بالسيء منها، خصوصا إذا كنت من أهل التمييز، أما إذا كنت ممن يغترون بأدنى شيء فالأولى ألا تقرأه.
    وأعتقد أن طالب العلم الحصيف يمكنه أن يستفيد من المخالفين في بعض الأمور، خصوصا إذا لم يكن في متناول يديه ما يسد رمقه من الموافقين كلية....
    وبانتظار رأي صاحبنا الذي نثق برأيه الشيخ جلال...
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

  9. #24
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    3,998
    مقالات المدونة
    2
    نعم سيدي، رفع الله قدركم ..

    كتب الشيخ أحمد بن الصديق فيها بعض الخطورة، لأنها لا تخلو في أغلب أحوالها، إن لم نقل كلها، من ذكر آرائه هو ..

    وكتاب مسالك الدلالة يدخل في ضمن هذا أيضاً، فهو قد اشترط على نفسه في هذا الكتاب أن يذكر أدلة المالكية، ولكنه في ثنايا الكتاب كان يذكر ترجيحات له في المسائل، أو يذكر ضعف الأدلة لبعض المسائل المذكورة في الرسالة ..

    فهو مفيد مع الاحتراز من مثل هذه المواطن ..

    والله الموفق ..
    إلهنا واجبٌ لولاه ما انقطعت
    آحاد سلسلة حفَّــت بإمكـانِ



    كتاب أنصح بقراءته: سنن المهتدين في مقامات الدين للإمام المواق
    حمله من هنا

  10. بوركت اخي / يونس
    عاملك الله بلطفه ..

    و السيد / ابو الفيض له وعليه ..
    بيد انه كان اعجوبة في الحفظ .. و حجة في الدراية ..
    و من طالع له ( فتح الملك العلي ) كانموذج دال علي علم هذا الرجل و اتساع دائرة اطلاعه ..
    بل اعلم ان ابا الفيض قداعاد مجالس الاملاء بعدما اندرست دهور متطاولة ـ منذ زمن السيد المرتضي الزبييدي الحسيني ـ في مسجد الكخيا وغيره ..
    فرحمه الله وغفر له ..
    و له مواقف علمية مع ائمة الازهر كالمراغي تدل علي حظ هذا الرجل من العلم ..

    و السادة الغمارية بوجه عام قد ادركوامرتبة الاجتهاد ..

    و للعلامة السيد عبدالله كنون كلام في العلامة السيد / ابوالفضل عبدالله الغماري ما يشير الي هذا المعني ..

    والسلام ..

  11. #26
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    3,998
    مقالات المدونة
    2
    نقد الشيخ أحمد بن الصديق بذكر بعض المسائل الخطيرة التي يدعو إليها، لا ينفي ما له من تصانيف واطلاع وحفظ .. بل يوجب الحذر الشديد، فقد يختلط على الناس باطله بالحق الذي معه .. فوجب التنبيه ..

    لكن يبدو أن الدفاع عن الشيخ جر إلى التغاضي عن أهمية المسائل المطروحة بشأن الغماري ..
    إلهنا واجبٌ لولاه ما انقطعت
    آحاد سلسلة حفَّــت بإمكـانِ



    كتاب أنصح بقراءته: سنن المهتدين في مقامات الدين للإمام المواق
    حمله من هنا

  12. #27
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    الدولة
    الجزائر-المسيلة
    المشاركات
    1,049
    الشيخ جلال -بارك الله فيك وأنعم عليك- كلامك جيّد ،وهو ما أشرتُ له سابقًا ،وكلام الشيخ الفاضل سعيد - بارك الله لنا فيه-تفصيل لما أجملته،والتعليل المذكور في كلامه كالضابط...
    فأحسب أن سيّدي الحافظ أحمد بن الصدّيق الغماري -رحمة الله عليه- حفاظ على طريقة المتقدمين وله في كتبه من الفوائد والطرر الكثـــير مع اجتناب مواطن الاشتباه رحمة الله عليه
    وصلّ اللهم على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلّم

  13. سبحان الله .. ليس كل ما يلمع ذهبا! .. بارك الله فيكم ساداتي

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •