وصلني بالبريد الإلكتروني:
إلى كل المسلمين: قناة mbc3 ستعرض في رمضان مسلسلا للأطفال باسم الإسلام يهدم عقيدة الإسلام فيهم، ويحرف عقولهم، إنه مسلسل الـ99 والذي يمثل أسماء الله الحسنى بشخصيات إنسانية تملك قوى خارقة متناسبة مع الاسم الذي تحمله، فيمثل اسم الصمد بامرأة اسمها "صمدة"، واسم "الرقيب" بولد، و"الجبار" و"الباقي" برجال إلى آخر أسماء الله الحسنى.. وهذا سيجعل أطفالنا كلما ذكر لهم اسم من أسماء الله تعالى يتصورون شخصية إنسانية، و ستكون عاقبة ذلك أنهم سيعتقدون أن الذات الإلهية جسما أو إنسانا عظيما، وفي هذا أكبر تمهيد لمتابعة المسيح الدجال.
فالدجال أيضا إنسان سيأتي يملك قوى خارقة يدعي الألوهية و يفتن الناس، وسيكون أبناؤنا الذين تربوا على هذا المسلسل أول المتابعين له؛ لأن عقيدتهم بالله تعالى اهتزت وانحرفت..
فواجب على كل مسلم غيور على عقيدته أن يحارب هذا المسلسل ومجلته التي سبقته بالانتشار بين أيدي أطفالنا..وأن يمتنع كذلك عن الذهاب إلى مدينة الملاهي التي أقيمت له في الكويت..
واعلموا أن أعداءنا يعملون لنشره ليل نهار، وكثير من العاملين فيه يهود، وقد كرّم أوباما بنفسه مؤلفه مما يدل على أن هذا العمل يتناسب مع مصالحهم..
فاحفظوا أبناءكم منه، وعلموهم أن هذا يتنافى مع عقيدتنا، وأن واجبنا نحوه هو محاربته ومقاطعته، وأن الإسلام بريء منه..
وإياكم أن تتخاذلوا أو تتهاونوا بالأمر، فتصيبكم من الله تعالى فتنة لكم ولأبنائكم..
واعلموا أن القناة تستطيع أن تحصي عدد مشاهديها فلذلك نرجو من الله أن ترى القناة اختلافا كبيرا في العدد بسبب امتناع كل مسلم عن مشاهدتها وحذفها نصرة لدين الله تعالى..
وللعلم فإن هذا المسلسل قد ترجم لعدة لغات، فنرجو من كل من تصله هذه الرسالة أن يترجمها للغة التي يحسنها لتنتشر في العالم كله.. وليعلم أعداؤنا أن المسلمين ليسوا غافلين عن خططهم..