النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: أعمى وأعمى

  1. #1

    أعمى وأعمى

    قال تعالى في سورة الإسراء آية 72


    ((ومن كان في هذه أعمى فهو في الآخرة أعمى و أضل سبيلا))


    واضح أن أعمى الثانية على صيغة أفعال التفضيل


    أي في الآخرة أكثر عميا وأضل سبيلا



    ولكننا نعرف أن لا تفاضل في العمى---فالأعمى أعمى ولا أعمى أفضل من أعمى بالعمى


    فما هو جواب مفكرينا دون الرجوع إلى كتب؟؟



    أنتظر يوما ثم أجيب
    للتواصل على الفيس بوك

    https://www.facebook.com/jsharabati1

  2. واضحة أخ جمال لاتحتاج شطارة :
    الأولى لعمى البصيرة والثانية لعمى البصر (قال رب لم حشرتني أعمى وقد كنت بصيراً قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى )

    والجزاء من جنس العمل ..
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

  3. #3
    لأ يا شاطر
    للتواصل على الفيس بوك

    https://www.facebook.com/jsharabati1

  4. #4
    أعمى الثانية هي أعمى البصيرة ففيها تفاضل
    للتواصل على الفيس بوك

    https://www.facebook.com/jsharabati1

  5. طيب والأولى للبصر !!

    يعني أعمى البصر في الدنيا يكون أعمى بصيرة في الآخرة

    لابد أنك تقصد العكس ..
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

  6. #6
    في الإثنتين عمى البصيرة
    للتواصل على الفيس بوك

    https://www.facebook.com/jsharabati1

  7. لكن يقول : (رب لم حشرتني أعمى وقد كنت بصيرا) فدل ذلك أنه عمى بصر في الثانية لابصيرة ..
    ومبلغ العلم فيه أنه بشر ** وأنه خير خلق الله كلهم

  8. #8
    ألم تذهب بعد للحج؟؟
    للتواصل على الفيس بوك

    https://www.facebook.com/jsharabati1

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •