النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: منزلة أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني في المذهب الحنبلي ؟

  1. منزلة أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني في المذهب الحنبلي ؟

    أرجو من الإخوان بيان ذلك مع العزو لأهل المذهب

    إذ تضاربت الأقوال في المسألة

    فقائل هو مجتهد في المذهب ، واختياراته - فيما عدا المشهور بطلانها - مأخوذ بها

    وقائل بل الحنابلة يرفضون اختياراته وترجيحاته ، ولا يبالون به كثيرا

    جزاكم الله خيرا
    اللهمَّ أخرِجْنَا مِنْ ظُلُمَاتِ الوَهْمِ ، وأكْرِمْنَا بِنُورِ الفَهْمِ ، وافْتَحْ عَلَيْنَا بِمَعْرِفَةِ العِلْمِ ، وحَسِّنْ أخْلَاقَنَا بالحِلْمِ ، وسَهِّلْ لنَا أبْوَابَ فَضْلِكَ ، وانشُرْ عَلَيْنَا مِنْ خَزَائنِ رَحْمَتِكَ يا أرْحَمَ الرَّاحِمِين

  2. سوف أجيب على حد علمي - رغم أني شافعي - فأني قرأت على شيخ حنبلي حاشية ابن قاسم النجدي على شرح البهوتي في الروض المربع شرح زاد المستنقع للحجاوي ثمان مجلدات فاني أرى الشيخ البهوتي رحمه الله - خاتمة المحققين- ينقل عن ابن تيمية كثيرا و يسميه ( تقي الدين ) و لكن لا يوافقه في أكثر شواذه فلو أطلعت على باب الطلاق مثلا لرأيت أنه لا يأبه برأيه و لا يعد خلافه الشاذ للإجماع مثل عدم وقوع الطلاق البدعي و وقوع الطلقات الثلاث واحدة و غيرها و لكن المحشي ابن قاسم فهو تيمي متعصب فأنه يوافقه في أكثر شواذه .....

  3. أي الفاضل
    سؤالي عن غير الشواذ من مسائله
    اللهمَّ أخرِجْنَا مِنْ ظُلُمَاتِ الوَهْمِ ، وأكْرِمْنَا بِنُورِ الفَهْمِ ، وافْتَحْ عَلَيْنَا بِمَعْرِفَةِ العِلْمِ ، وحَسِّنْ أخْلَاقَنَا بالحِلْمِ ، وسَهِّلْ لنَا أبْوَابَ فَضْلِكَ ، وانشُرْ عَلَيْنَا مِنْ خَزَائنِ رَحْمَتِكَ يا أرْحَمَ الرَّاحِمِين

  4. ابن تيمية عند الاختلاف في المذهب فليس قوله هو المرجح
    ولكن هو في المرتبة الرابعة بعد : الموفق والمجد وابن مفلح وابن رجب
    راجع مقدمة الانصاف للمرداوي

    اما شذوذاته فعلى الرغم ان معظم الحنابلة يلقبونه بشيخ الاسلام الا انهم لم ياخذوا بها- مع انه فقيه اصولي كبير شهد له اهل عصره-
    منها مسائل الطلاق ، واختياراته الفقهية العديدة في الطهارة والصلاة والزكاة
    انكار المجاز رده المبرد
    فناء النار رد عليه الكرمي.
    والذي اراه ان ابن تيمية فقيه مجتهد اصولي صوفي معتدل وله تحقيقات عظيمة في كثير من المسائل.
    الا انه له كلام في العقائد غير مقبول .. وبسبب حدته وتعصبه في الرد على الاشاعرة والشيعة وقع فيما لا يحمد
    وشذوذات فقهية غير معتمدة في المذهب
    *وديانتنا التي بها ندين التمسك بكتاب الله وسنة نبيه وما روي عن الصحابة والتابعين وأئمة الحديث ونحن بذلك معتصمون وبما كان عليه الإمام أحمد بن حنبل نضر الله وجهه ورفع درجته وأجزل مثوبته قائلون ..لأنه الإمام الفاضل والرئيس الكامل..فرحمة الله عليه من إمام مقدم وكبير مفهم وعلى جميع أئمة المسلمين* الإمام الأشعري رحمه الله.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •