النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: لماذا لم يرتب الله على المرابي حداً مع كون الربا من الكبائر

  1. لماذا لم يرتب الله على المرابي حداً مع كون الربا من الكبائر

    السلام عليكم
    سال احدهم: لماذا لم يرتب الله على المرابي حداً مع كون الربا من الكبائر، بينما رتب الحد على السرقة والقذف والزنا وهما من الكبائر أيضاً ؟
    يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ


    جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ! متى الساعة ؟ قال " وما أعددت للساعة ؟ " قال : حب الله ورسوله . قال " فإنك مع من أحببت "

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    4,015
    مقالات المدونة
    2
    لله الأمر من قبل ومن بعد ..

    واعلم أن العقوبات في الشريعة الإسلامية نوعان: منصوص عليها، ومفوض أمرها إلى ولي الأمر. والثانية تسمى بالتعزير، وهي موكولة إلى اجتهاد الإمام والقاضي، فالعقوبة قائمة.

    أما خصوص الحد، فإن الكثير من الكبائر -سواء من السبعة أو مما وراءها- لم يرتب الشارع الحكيم فيها حدوداً .. (لكي لا يقول الناس: إن سيدنا محمد يقتل الناس وقام شريعته على العقوبات وحسب)

    والله الموفق
    إلهنا واجبٌ لولاه ما انقطعت
    آحاد سلسلة حفَّــت بإمكـانِ



    كتاب أنصح بقراءته: سنن المهتدين في مقامات الدين للإمام المواق
    حمله من هنا

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •