صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 16 إلى 24 من 24

الموضوع: تسجيل إدانة لموقف صاحب منصب شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب (للتاريخ)

  1. جزاكم الله خيرا أخي أحمد، وأشكر لك غيرتك، وأما الكلام على ملتقى أهل الحديث فقد تبرأت منه ليس الآن وإنما من سنوات عدة ربما ناهزت السبع، وقد راسلت الإدارة هناك برسائل أستحثهم فيها على حذفها فلم يستجب لي، وقد تبرأت منها جملة وتفصيلا بحيث لا ينسب لي شيء منها.

    وأشكرك على نصيحتك، وجزاكم الله خيرا.

  2. #17
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    الدولة
    الديار المصرية
    المشاركات
    839
    الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .. وفقك الله أخي محمد وجزاك خيرا على تحري الحق والمبادرة بالرجوع إليه

    وجزى الله خيرا شيخنا الحبيب العلامة آية المعقول سيدي الشيخ سعيد حفظه الله وأعانه وسدده ووفقه لكل خير.
    محب الدين الأزهري

  3. أنبهكم أخي أحمد على أن مشاركتي احتوت على التنبيه بخصوص مشاركاتي القديمة على أهل الحديث. واحتوت كذلك شكرك على (غيرتك) و (نصيحتك) ونيتك فيها بوجه عام. ومن باب الرد الجميل.

    جاء هذا التنبيه ضرورة قولكم (والمبادرة بالرجوع) وإلا فاقول لك بكل أدب ودون اتهامك بثورجية ولا همجية أو ما يوازيها على الطرف المقابل: الدكتور أحمد الطيب قد اخترته أنت والدا لك وأنت من بان لك انطباق حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عليه قياسا أو معنى، وقطعا أنت لست كالوهابية ممن يجعلون الدليل هو وجه الدلالة. وأنت من علمت علمه ومقامه ورسوخ قدمه في (نصرة الإسلام والمسلمين) كما بان لغيرك كيف كان سابقه الراحل حصنا حصينا للمسلمين وكان على ثغر عظيم من ثغورهم وكانت له المواقف التي يسجلها التاريخ في سجل البطولات الإسلامية. فلا يغضبك اني لا أوافقك في (وجهة نظرك) أو حتى سيدي الشيخ سعيد لا يوافقك كما تفهم من نظرة سريعة على مشاركته التفصيلية الأخيرة والتي تنزل فيها مرتبة في النقد لتوفر اسباب ذلك.

    فلا يغضبك اختلافي معك فيما تراه أنت ويمكنك أن تكتفي بذلك.

    ودوركم الكريم معي قد اكتمل جزاكم الله خيرا وإني بالفعل أرجو لك الخير لأن أحدهم أخبرني أنك متدين على خلاف كثير ممن ظاهرهم ذلك، فأرجو التنحي لتفريغ ساحة النقاش مع سيدي الشيخ سعيد حيث لاتزال مناقشته المباركة قائمة. وجزاكم الله خيرا.

  4. #19
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    الدولة
    الديار المصرية
    المشاركات
    839
    جميل ..
    لكن لما قلتَ أنك تبرأت من كلامك السابق القادح في بعض أهل العلم حسبتك تبين لي أنك لا تتخذ هذا المسلك الهمجي الذي تبرأت منه طريقا في النقد .. وبالتالي فإن ما قلته الآن في حق شيخ الأزهر تتراجع عنه بناء على أنه لا يقل في العلم عن مرتبة من نقدتهم سابقا وتبرأت من نفسك لأجلهم، وعلى أنك تجاوزت حدودك مرة أخرى حينما نقدت الشيخ الطيب في هذا الموضوع حتى نبهك الشيخ العلامة وحذف أحد المشرفين كلاما لك لا يليق بالشيخ أحمد الطيب كما ذكر ذلك المشرف ..
    وها أنا أضع أمام عينيك مرة أخرى قول شيخنا حفظه الله: «نعم، الانتقاد أمر جيد ، ولكن مراعاة الأدب وحفظ المقام لمن تخاطبه أمر مطلوب أيضاً....
    فأرجو ممن يريد مناقشة الأمر أن تكون مناقشته موضوعية يراعي فيها ما أشرنا إليه... ».


    وقولك: «فلا يغضبك اني لا أوافقك في (وجهة نظرك) أو حتى سيدي الشيخ سعيد لا يوافقك كما تفهم من نظرة سريعة على مشاركته التفصيلية الأخيرة».
    اقتطع لي نصا من كلام الشيخ سعيد يدل على عدم موافقته لي فيما أطالبك به من التزام الأدب مع شيخ الأزهر، وأن جميع ما ذكرته في نقدك هذا مستساغ مقبول يوافقك عليه شيخنا .. وإلا فوضح لي أكثر ماذا تقصد فأنا لا أحسن النظرات السريعة.

    ولا أتنحى ما دمت تتمسح في عباءة الأزهر الشريف وتدعي تمسكك بمنهجه ثم تسيء إليه بهذه الصورة الفجة، فلا هذا منهج الأزهر ولا تلك هي أخلاق علماء الأزهر ولا أسلوبهم في معالجة المشكلات الداخلية أو الخارجية.. فاعترف بأنك أخطأت ولا تكابر ، وارجع عن تطرفك وعد إلى حظيرة أهل العلم وانهل من أخلاق العلماء الربانيين تسلم بإذن الله .. وإلا فدوري ينتهي عندما تنكشف ادعاءاتك الزائفة وأن انتسابك للأزهر هو مجرد اسم لا معنى له .. والله الهادي إلى سواء السبيل.
    محب الدين الأزهري

  5. كل سنة وانت طيب يا أجمل واحد في الدنيا

  6. بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على من أرسله الله رحمة للعالمين.
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
    فإلى الأخوين الفاضلين الكريمين الرحيمين أقول:
    قال تعالى: (محمد رسول الله، والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم)
    وقال في وصفهم أيضا: ( أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين)
    ومع هذه الشهادة العظيمة من الرب العظيم إلا أنها لا تعني كون الصحابة رضوان الله عليهم معصومين من الخطأ في هذا الباب؛ أي باب الرحمة والذلة للمؤمنين، بدليل ما كان يحصل أحيانا بينهم وبدرجات متفاوتة بحسب مراتبهم، والنبي أشار إلى ذلك عندما خاطب الصحابة بأن الشيطان لا يمل ولا يكل عن التحريش بين المسلمين-نسيت نص الحديث-.
    والظن بكلا الأخوين أنهما من أهل الفضل والتواضع للمؤمنين، وما حصل بينهما-وإن كان غير مقبول بتاتا- إلا أنه من الهفوات التي تقع للبعض وإن كانوا فضلاء في الجملة، فإن الإنسان السالك لطريق الراسخين من العلماء الربانيين لا يحصل له التخلق بالرحمة للمؤمنين إلا حال كونه من الذاكرين، فما دام قلبه حاضرا مع الله الرحمن الرحيم، ينعكس هذا الحضور على جميع الجوارح الباطنة والظاهرة بالتخلق بالرحمة مع كل من أمرنا الله برحمته، فإذا حصل له غفلة عن الله وذكره حصلت له هفوة في هذا الباب وغيره ونزل عن مرتبته وسيطرت عليه القوة الغضبية والانتقام للنفس.

    أخواي الكريمان، هذه ليست نصيحة، فإني لست أهلا للنصح،

    نعم؛ هناك من بدأ بالخطأ والتعيير، وهناك من لم يكن مهتما بتحرير محل النزاع حتى نصل للحق من أقرب طريق، ولكنها وغيرها أخطاء يجب أن تكون عابرة، والعقلاء يعرفون المخطئ من المصيب من دون أن يدافع أحد عن نفسه ويتهم غيره، فالإتهام ودفعه ربما ينفعان في غير هذا المنتدى الذي لا يتأثر أكثر أعضائه- وأنتما منهم- بالتهويل والإتهام وغير ذلك،
    ورحم الله الذي قال فيه النبي عليه الصلاة والسلام: أيعجز أحدكم أن يكون كأبي ضمضم؛ كان إذا خرج من منزله يقول: اللهم إني قد تصدقت بعرضي على المسلمين، أي من عامتهم، والظن فيكما أنكما من خاصة المسلمين.
    والله أرجوا أن يحننا على بعضنا، وأن يجعلنا ممن يقيل عثرة أخيه، وممن يلتمسون لإخوانهم المعاذير وإن جاروا وأخطؤا، والله الهادي إلى سبيل الرشاد، وسامحوني على تطفلي وما صدر مني إن كان فيه ما يؤذي، والسلام على جميع الأحبة الكرام.


    قال سلطان العلماء العز بن عبدالسلام في عقيدته:
    الجهاد ضربان: ضرب بالجدل والبيان، وضرب بالسيف والسنان...، وعلى الجملة ينبغي لكل عالم إذا أذل الحق وأخمل الصواب أن يبذل جهده في نصرتها، وأن يجعل نفسه بالذل والخمول أولى منهما، وإن عز الحق وظهر الصواب أن يستظل بظلهما، وأن يكتفي باليسير من رشاش غيرهما:
    قليل منك ينفعني ولكن... قليلك لا يقال له قليل.

  7. تم غلق هذا الموضوع
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

  8. بعد تنبيه الأخوين الكريمين وحذف ما لا يليق إبقاؤه
    تم غلق الموضوع
    وليس لنا إلى غير الله تعالى حاجة ولا مذهب

  9. الله الله .. فتح الله عليك شيخي الحبيب شيخ سعيد .. حفظك الله ورعاك
    {واتقوا الله ويعلمكم الله}

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •