ٱلَّذِينَ يُحْشَرُونَ عَلَىٰ وُجُوهِهِمْ إِلَىٰ جَهَنَّمَ أُوْلَـٰئِكَ شَرٌّ مَّكَاناً وَأَضَلُّ سَبِيلاً }. وفي " الصحيح " عن أنس أن رجلاً قال يا رسول الله كيف يحشر الكافر على وجهه يوم القيامة؟ فقال " إن الذي أمشاه على رجليه قادر أن يمشيه على وجهه يوم القيامة " وهكذا قال مجاهد والحسن وقتادة وغير واحد من المفسرين.

ملحوظة

فى الحديث

يُحشَرُ النَّاسُ يومَ القيامةِ ثلاثةَ أصنافٍ : صِنفًا مشاةً، وصِنفًا رُكْبانًا، وصِنفًا علَى وجوهِهِم إنَّ الَّذي أمشاهُم علَى أقدامِهِم قادرٌ أن يُمْشيَهم علَى وجوهِهِم ، أما إنَّهم يتَّقونَ بوجوهِهِم كلَّ حدبٍ وشَوكٍ .