النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: ما هو رأيكم في عقيدة بن رجب الحنبلي صاحب كتاب جامع العلوم والحكم

  1. ما هو رأيكم في عقيدة بن رجب الحنبلي صاحب كتاب جامع العلوم والحكم

    السلام عليكم ورحمة الله
    اريد منكم اخوتي الكرام ان اعرف عقيدة بن رجب الحنبلي صاحب كتاب جامع العلوم والحكم وما هو رأيكم في هذا الكتاب هل هو من الكتب التى يعتمد عليها في شرح الاربعيين النووية ام لا

    ارجو الافادة لاهمية الامر
    اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

    وكل نص اوهم التشبيها = = اوله او فوض ورم تنزيها

  2. السلام عليكم ورحمة الله
    اريد منكم اخوتي الكرام ان اعرف عقيدة بن رجب الحنبلي صاحب كتاب جامع العلوم والحكم وما هو رأيكم في هذا الكتاب هل هو من الكتب التى يعتمد عليها في شرح الاربعيين النووية ام لا
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    الامام ابن رجب الحنبلي عقيدته عقيدة سنية وهو من مفوضة الحنابلة و فضلائهم ومنهجه صحيح في الفقه والسلوك وله كتاب الرد على من اتبع غير المذاهب الأربعة يرد فيه على ابن تيمية واتباعه

    وأما كتاب جامع العلوم والحكم فهو على اسمه وهوكثيراً ما يذكر الفروع الحنبلية وهم مفيد جداً ومتوسع في الرواية
    وابن رجب اشتهر بالرواية وهو من الحفاظ رحمه الله تعالى

  3. هل هو من الكتب التى يعتمد عليها في شرح الاربعيين النووية ام لا
    نعم هوكذلك
    والله أعلم

  4. الاخ عبد الله سعيد على
    بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا
    اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

    وكل نص اوهم التشبيها = = اوله او فوض ورم تنزيها

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    4,004
    مقالات المدونة
    2
    قال ابن رجب رحمه الله في تفسير سورة الإخلاص (2/548) بواسطة المكتبة الشاملة:

    [فهذه السورة هي نسب الرحمن وصفته، وهي التي أنزلها الله في نفي ما أضاف إِلَيْهِ المبطلون من تمثيل وتجسيم، وإثبات أصل وفرع، فدخل فيها ما يقوله من يقوله من المشركين والصائبة، وأهل الكتاب ومن دخل فيهم من منافقي هذه الأمة، من تولد الملائكة أو العقول أو النفوس أو بعض الأنبياء أو غير الأنبياء.
    ودخل فيها ما يقول من يقوله من المشركين وأهل الكتاب من تولده عن غيره، كالذين قالوا في المسيح أنه الله، والذين يَقُولُونَ في الدجال أنه الله، والذين يَقُولُونَ ذلك في علي وغيره.
    ودخل فيها ما يقوله من يقول من المشركين وأهل الكتاب من إثبات كفء له في شيء من الأشياء، مثل من يجعل له بتشبيهه أو بتجسيمه كفوًا له، أو يجعل له بعبادة غيره كفوًا، أو يجعل له بإضافة بعض خلقه إِلَى غيره كفوًا، فلا كفء له في شيء من صفاته، ولا في ربوبيته ولا في إلهيته.
    فتضمنت هذه السورة تنزيهه وتقديسه عن الأصول والفروع، والنظراء والأمثال.
    وليس في المخلوقات شيء إلا ولا بد أن ينسب إِلَى بعض هذه الأعيان والمعاني، فالحيوان من الآدمي وغيره لا بد أن يكون له إما والد وإما مولود، وإما نظير هو كفؤه، وكذلك الجن والملائكة، كما قال تعالى: {وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ} ]

    وقال في شرح البخاري (2/334) بواسطة المكتبة الشاملة:

    [وهكذا القول في أحاديث النزول إلى سماء الدنيا فإنه من نوع قرب الرب من داعيه وسائليه ومستغفريه .
    وقد سئل عنه حماد بن زيد فقال : هو في مكانه يقرب من خلقه كما يشاء .
    ومراده أن نزوله ليس هو انتقال من مكان إلى مكان كنزول المخلوقين .
    وقال حنبل : سألت أبا عبد الله : ينزل الله إلى سماء الدنيا ؟ قالَ : نعم . قلت : نزوله بعلمه أو بماذا ؟ قال : اسكت عن هذا ، مالك ولهذا ؟ أمض الحديث على ما روي بلا كيف ولا حد ، إلا بما جاءت به الآثار ، وجاء به الكتاب ، قال الله : ( فَلا تَضْرِبُوا لِلَّهِ الأَمْثَالَ ( [ النحل : 74 ] ينزل كيف يشاء ، بعلمه وقدرته وعظمته ، أحاط بكل شيء علما ، لا يبلغ قدره واصف ، ولا ينأى عنه هرب هارب ، عز وجل .
    ومراده : أن نزوله تعالى ليس كنزول المخلوقين ، بل هو نزول يليق بقدرته وعظمته وعلمه المحيط بكل شيء ، والمخلوقون لا يحيطون به علما ، وإنما ينتهون إلى ما أخبرهم به عن نفسه ، أو أخبر به عنه رسوله .
    فلهذا اتفق السلف الصالح على إمرار هذه النصوص كما جاءت من غير زيادة ولا نقص ، وما أشكل فهمه منها ، وقصر العقل عن إدراكه وكل إلى عالمه .]

    فنفيه في الأول الجسمية، وفي الثاني الانتقال من مكان إلى مكان، يدلان على أنه ليس من المجسمة، وأنه من المفوضة، وهو مذهب مقبول عند أهل السنة والجماعة.

    والله أعلم.
    إلهنا واجبٌ لولاه ما انقطعت
    آحاد سلسلة حفَّــت بإمكـانِ



    كتاب أنصح بقراءته: سنن المهتدين في مقامات الدين للإمام المواق
    حمله من هنا

  6. رحمه الله ورضي عنه وأرضاه
    {واتقوا الله ويعلمكم الله}

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •