النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: إتحافُ المهرة بتأويلاتِ الصحابىّ الجليل عبدالله بن عباس العشرة

  1. إتحافُ المهرة بتأويلاتِ الصحابىّ الجليل عبدالله بن عباس العشرة

    1- قال تعالى : (( يوم يكشف عن ساق )) فقال رضي الله عنه : " يكشف عن شدة " فأول الساق بالشدة. ذكر ذلك الحافظ ابن حجر في (فتح الباري) : ( 13 / 428 ) وقال ابن حجر معلقاً: وأسند البيهقي الأثر المذكور عن ابن عباس بسندين كل منهما [حسن]. انتهى، ونقل ذلك الإمام الحافظ البيهقي واللغوي المفسر أبو حيان في تفسيره والحافظ ابن جرير الطبري في تفسيره (29 / 38) وقال: "قال جماعة من الصحابة والتابعين من أهل التأويل: يبدو عن أمر شديد"اه‍. وجاء عن أبي موسى الأشعري في تفسيرها: عن نور عظيم , قال ابن فورك: معناه ما ‏يتجدد للمؤمنين من الفوائد والألطاف, وقال المُهَلَّب: كشف ساق للمؤمنين رحمة ‏ولغيرهم نقمة.

    2- وأول أيضا ابن عباس النسيان الوارد في قوله تعالى : (( فاليوم ننساهم كما نسوا لقاء يومهم هذا ((بالترك، كما في (تفسير الحافظ الطبري) : (8/201). وكذلك نقل الطبري عن مجاهد هذا التأويل.

    3- وأول أيضا ابن عباس قوله تعالى : (( والسماء بنيناها بأيد وإنا لموسعون )) "بقوة " نقله الحافظ ابن جرير الطبري ( 7 / 27 ) وقد نقل الحافظ ابن جرير في تفسيره تأويل لفظة ( أيد( بالقوة أيضا عن جماعة من أئمة السلف منهم : مجاهد وقتادة ومنصور وابن زيد وسفيان .

    4- جاء في (تفسير الطبري) : (3 / 7) عند تفسيره لآية الكرسي ما نصّه : فقول ابن عباس الذي رواه جعفر بن أبي المغيرة عن سعيد بن جبير أنه قال: هو علمه .اهـ.

    5- جاء في (تفسير النسفي) : (4 / 378) عند قوله تعالى : (( وجاء ربك والمَلَك صفّاً صفَّا )) ما نصّه : وعن ابن عباس: أمره وقضاؤه. اهـ. ونقل الإمام القرطبي نحو هذا عن الحسن البصري (تفسير القرطبي) : (20 / 55).

    6- قال تعالى : (( واصنع الفلك بأعيننا )) قال رضي الله عنه: بمرأى منا (تفسير البغوي) : (2 / 322). وقال تعالى : (( واصبر لحكم ربك فإنّك بأعيننا )) قال رضي الله عنه: نرى ما يعمل بك (تفسير الخازن) : (4 / 190).

    7- جاء في (تفسير الطبري) : (18/135) ما نصّه : عن ابن عباس قوله : (( الله نور السموات والأرض )) يقول: الله سبحانه هادي أهل السموات والأرض . وقال: آخرون بل معنى ذلك: الله مدبر السموات والأرض .

    8- قال تعالى: (( أن تقول نفس يا حسرتى على ما فرّطت في جنب الله )) قال ابن عباس رضي الله عنهما : تركت من طاعة الله وأمر الله وثوابه. (روح المعاني).

    9- قال الإمام الرازى فى (أساس التقديس) : وقال ابن عباس في قوله تعالى : (( الرحمن على العرش استوى )) قال : يريد خلق ما كان وما هو كائن إلى يوم القيامة ، وبعد القيامة. فقد أول ابن عباس استواء الله بمعنى مجازي هو خلق ما كان وما هو كائن.

    10- أول ابن عباس رضى الله عنهما قوله تعالى : (( يد الله فوق أيديهم )) قال ابن عباس رضي الله عنهما : يد الله بالوفاء بما وعدهم من الخير فوق أيديهم . (تفسير معالم التنزيل) للبغوي.

  2. جزاك الله خيراً

    ولكن هل هذا يعني أنه رضي الله عنه ليس له الا هذه التأويلات العشرة فأنت وضعتها على سبيل الحصر

    أم انك وضعت هذه العشرة على سبيل أنها أصح التأويلات عنه أم ماذا ؟

    أفدنا بارك الله بك

  3. هذه هى التأويلات التى وقفت عليها فى مسألة الصفات لسيدنا ابن عباس رضى الله عنهما ولم اتتبع جميع ما ورد عنه رضى الله عنه فأظن أنها عشرات ولكنى أحببت أن أسميها بهذا الاسم لأبين أن الصحابة أولوا ولم يكن تأويل واحد عابر وإنما كان التأويل عند السلف كثير وإن كان مذهبهم التفويض جملة .

  4. Thumbs up أحسنت

    جزاك الله خيرا ونفع بك وبجهودك
    قراءة الفقير للمنظومة الرائية المذكورة في تبيين كذب المفتري:

    http://www.youtube.com/watch?v=ihWZloHHXkM


    قناتي:
    http://www.youtube.com/user/sandaltheashari

    صفحتي على فيسبوك

    http://www.facebook.com/profile.php?id=596653274

    مجموعة للناطقين بالإنكليزية أنشأتها على فيسبوك -

    أهل السنة الأشاعرة والماتريدية Ash'aris and Matureedis ARE Ahlus Sunnah

    http://www.facebook.com/groups/299736074518/?ref=ts

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •