كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
و قبل أن نستأنف حديثنا عن السماء والعرش، نذكر جانبا من كيفية امتحان النبى صلى الله عليه وسلم للنساء

ونحاول أن نخرج منها بنتيجة ..

عن ابن عباس في قوله : ( يا أيها الذين آمنوا إذا جاءكم المؤمنات مهاجرات فامتحنوهن ) كان امتحانهن أن يشهدن أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا عبد الله ورسوله

وقال مجاهد : ( فامتحنوهن ) فاسألوهن : عما جاء بهن ؟ فإن كان بهن غضب على أزواجهن أو سخطة أو غيره ، ولم يؤمن فارجعوهن إلى أزواجهن

وقال عكرمة : يقال لها : ما جاء بك إلا حب الله ورسوله ؟ وما جاء بك عشق رجل منا ، ولا فرار من زوجك ؟ فذلك قوله : ( فامتحنوهن )

وقال قتادة : كانت محنتهن أن يستحلفن بالله : ما أخرجكن النشوز ؟ وما أخرجكن إلا حب الإسلام وأهله وحرص عليه ؟ فإذا قلن ذلك قبل ذلك منهن

فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد أن يتيقن من اسلامهن اسلاما صحيحا، يستنطقهن الشهادة، ولا يسألهن أين الله

فلا نترك كل هذه الأحاديث ونتمسك بحديث واحد، ولكن مع كل هذا، فإن فى هذا الحديث إشارة إلى أن من قال أن الله فى السماء من العوام فلا تثريب عليه

ويبدو أن هذه الجارية كانت قليلة العلم والإدراك فلذلك سلك معها النبى هذه الطريقة فى الإمتحان ..رضى الله عنها، فقد صارت صحابية بعد أن اُعتقت

أما العلماء فلا يحل لهم اعتقاد المكان لله إلا من أحاطت به الشبهات وعجز عن فهم ما وراءها فهذا أمره إلى الله..
والله تعالى أعلم
الكلمات الدلالية (Tags): نستأنف، سلك، حب الله إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات