كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
و الضحى *

وَالليل إذا سجى *

ما ودعك ربك وما قلى*

وللآخرةُ خيرٌ لك من الأولى*

ولسوف يعطيك ربك فترضى*

ألمْ يجدْك يتيما فآوى*

ووجدك ضالًّا فهدى*

ووجدك عائلا فأغنى*

فأما اليتيم فلا تقهرْ*

وأما السائل فلا تنهر*

وأما بنعمةِ ربك فحدث *

من قرأ هذه الآيات وكان من المتشككين فى القرآن وكان منصفا فسيعلم أن هذا القرآن لم يؤلفه محمد صلى الله عليه وسلم ..

فلا يملك أحد أن يتكلم عن نفسه على هذا النحو، فيعدد على نفسه نعما يستحى كثيرون أن يذكروها

فهذه الآيات ذكرت يتمه صلى الله عليه وسلم وأنه تعالى قد أوكله إلى من يكفله، وأنه كان فقيرا فأغناه من فقر وهداه من ضلالة

وكان عليه أن يذكرها وهو قائم بدعوة ينتظر منها إقبال الناس عليه، الفقير منهم والغنى،

وقد يتقبلها الفقراء ولكن كثيرا من الأغنياء ستقف هذه الآيات حائلا بينهم وبين قبول الدعوة

وقد قالوا " وقالوا لو نزل هذا القرآن على رجل من القريتين عظيم" يريدون به الوليد بن المغيرة وذلك لغناه ولكلمته النافذة فيهم

وهى ايضا لا تكون إلا من آخر ولا تكون من الإنسان نحو نفسه..

فصلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات