كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
كان سجود الملائكة لآدم تنفيذا لأمر الله سجود تحية وتكريم، وأيضا كان وضع رؤسهم على الأرض حفظا لحياء آدم الذى لا يحتمل أن يراه أحد عاريا
هذا عند أصحاب الفطرة السليمة وليس هناك أصح فطرة منه عليه السلام آنذاك..

وأيضا كان سجودهم له تعظيما لقدرة الله تعالى فى خلقه ..

فهو مخلوق جديد فيه من قدرة الله تعالى ومن حسن الصنعة ما يجعله آية عظيمة من آيات الله جل شأنه..

قال تعالى " وفى أنفسكم أفلا تبصرون "
الذاريات آية 21

والله تعالى أعلم
الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات