كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة


وللتوضيح
فإنه إذا كان الوالدان من أجل أفضالهم هذه على ابنائهم، قد كان لهما هذا التشديد فى حقهما وبرهما ووجوب طاعتهما..

فإن الله تعالى أعظم فضلا على العباد من فضل الوالدين على أبنائهم..

بل حقه تعالى على عباده لا يقارن به حق من الحقوق

وبتأكيد الله تعالى في كتابه على حق الوالدين على أبنائهم، فإنه تعالى بذلك يقول لنا : هذا هو حق والديكم عليكم فكيف بحقى وهو الأعظم؟

وبالله التوفيق
الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات