كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة


قلت فى المشاركة 142 : فالفاعل على الحقيقة هو الله تعالى، أما العباد فليس منهم إلا النية والعزم

ونتساءل هل معنى أن الفاعل على الحقيقة هو الله، أن الله تعالى يباشر ذلك الرمى بنفسه ؟

لا أرى ذلك، بل يقوم بذلك ملك من الملائكة عموما وجبريل عليه السلام خصوصا..

فالله تعالى منزه عن مباشرة مثل هذه الأمور بنفسه

والملائكة تنوب عنه فى ذلك بأمر منه تعالى ..

وهى نظير قوله تعالى " أأمنتم من فى السماء أن يرسل عليكم حاصبا فستعلمون كيف نذير"الملك الآية 17

ويرى علماء الأشاعرة أن المقصود بذلك هو جبريل، وهو الحق

وإذا كان جبريل قد قام بتدمير الأمم الكافرة السابقة، فلماذا نستثنى هذه ؟!

وجميع ما جاء من آيات عن تدمير الأمم السابقة منسوبة إلى الله تعالى، بالرغم من أن الذى قام بها هو جبريل عليه السلام بإذن من الله تعالى

ولم تصرح الآيات في سور القرآن الكريم بأن الملائكة أو جبريل قد قاموا بذلك إلا ما جاء عن تدمير قوم لوط فقد أخبرت الآية 81 سورة هود أن الملائكة جاءت إلى لوط وأخبروه أنهم جاؤا بالعذاب لقومه " يا لوط إنا رسل ربك لن يصلوا إليك فأسر بأهلك بقطع من الليل ولا يلتفت منكم أحد إلا امرأتك.." وكذلك

في سورة الذاريات" قال فما خطبكم أيها المرسلون 31 قالوا إنا أرسلنا إلى قوم مجرمين 32 لنرسل عليهم حجارة من طين(33) وغيرهما من سور.. وأيضا أوضحت ذلك السنة المشرفة

والله تعالى أعلم
الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات