كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
ومع ذلك فقد جاء صلى الله عليه وسلم بطب خاص به : فهو من أمر بالعسل فى الإستشفاء : وحض عليه فقد سبق أن ذكرنا حديثه عن العسل الذى رواه البخارى حيث قال " الشفاء في ثلاثة في شرطة محجم أو شربة
عسل أو كية بنار وأنا أنهى أمتي عن الكي
"وهو صلى الله عليه وسلم امتثل فى ذلك بما جاء فى القرآن الكريم عن العسل فى سورة النحل
والعلاج بالعسل يخالف جميع أو غالب الأدوية التى تغلب عليها المرارة ورداءة المذاق وهو ما يعين على التدوى به بسهولة وخاصة لدى الأطفال
وشرب العسل يكون بإذابة قدر منه فى الماء، وهذا ما كان يفعله النبى صلى الله عليه وسلم..
وجاء عنه أيضا صلى الله عليه وسلم، العلاج بماء زمزم
فقد قال صلى الله عليه وسلم "
" ماء زمزم لما شرب له"
وهو حديث قد أُختلف فيه ولكن اللجنة الدائمة للإفتاء بالسعودية سئلت عن هذا الحديث فقالت: هو حديث حسن،
وقد اثبتت التجارب صحته
فقد ذكر ابن العربي في أحكام القرآن: النبي صلى الله عليه وسلم قال: ماء زمزم لما شرب له.. ولقد كنت بمكة مقيما.. وكنت أشرب ماء زمزم كثيرا وكلما شربته نويت به العلم والإيمان، حتى فتح الله لي بركته في المقدار الذي يسره لي من العلم، ونسيت أن أشربه للعمل؛ ويا ليتني شربته لهما حتى يفتح الله علي فيهما(منقول باختصار)
وقال المناوي في فيض القدير: من شربه بإخلاص وجد ذلك الغوث، وقد شربه جمع من العلماء لمطالب فنالوها.."

ونقول أنه "الدواء" الوحيد الذى يمكن للمريض بمرض خبيث أن يشفى به إذا شرب منه بالوصف الذى ذكره النبى صلى الله عليه وسلم وهو أن يتضلع منه مع النية..
بل هو نافع لجميع أمور الدنيا والآخرة إذا شربه صاحب الحاجة على نحو ما جاء عن النبى صلى الله عليه وسلم

يقول ابن القيم: “
إن نسبة طب الأطباء إلى هذا الطب النبوي كنسبة طب "الطرقية" والعجائز إلى طبهم. وليس طبه كطب الأطباء؛ فإن طب النبي صلى الله عليه وسلم متيقن قطعي إلهي صادر عن الوحي ومشكاة النبوة وكمال العقل، ..)وإن كنا نعترض على كلمة جاءت فى كلامه إلا أن باقى كلامه الذى ذكرنا صحيح
أما قوله صادر عن الوحى فنتوقف فيه

ولكن الانتفاع بهذا الماء المبارك ينتفع به المقيمون بمكة وبما حولها من المدن ، أما البعيدون عنها فلابد لهم من السفر ، وهذا لا يتيسر لكل إنسان..

والله تعالى أعلم
الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات