كتابات عبد الله عبد الحى سعيد

فضفضـــــــة..

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
وكان نبى الله أيوب عليه السلام من أكثر الناس غنىً في عصره ..

فقد من الله عليه بالمال الوفير والأراضى الواسعة الخصبة المزروعة بأنواع الزروع والمحاصيل

كما انعم عليه بالكثير من الأنعام والعبيد، والذرية

ثم أن الله تعالى أخذ ذلك كله منه، فمات أولاده جميعا وهلكت محاصيل أراضيه ونفقت مواشيه

ثم ابتلاه فى جسده ابتلاءً شديدا بقى فيه سنوات عدة(قيل 7 اعوام وقيل 18 عاما وقيل غير ذلك)

فلم تجتمع له الدنيا والنبوة ..

وهو وإن كان قد عاد إليه كل شيء فيما بعد، إلا أنه دفع ثمن ذلك بلاءً شديدا، لو خُيّر إنسان في اختيار هذه الحال من الغنى ثم هذا البلاء ما اختاره أحد..

وهكذا هو عدل الله بين أخص عباده وأصفيائه وهم الأنبياء

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات