جميع مقالات المدونة

  1. فضفضـــــــة..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
    وإذا كان أبو طالب قد فعل ما في وسعه للحفاظ على حياة ابن أخيه حتى فارق الحياة

    وكان يفعل ذلك وليست في نيته الإيمان بما جاء به النبى صلى الله عليه وسلم، ولكنه مع ذلك نال شفاعة النبى له في التخفيف عنه في عذابه في النار

    فكيف بمن كانا سببا في حياته وفى وجوده في الحياة وأعنى بهما والداه !! أليس لهما نصيب من ذلك

    وإذا كان حديث إحياء الله لوالدى النبى لم يصح عند بعض العلماء، فإنه قد صح بالكشف عند بعض الصوفية :

    يقول الإمام الباجورى : " ولعل
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  2. فضفضـــــــة..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
    لقد شفع النبى صلى الله عليه وسلم لرجل مات على غير الإسلام وقال حين وفاته : أنا على ملة عبد المطلب


    وأبى أن يقول لا إله إلا الله ..


    وانتفع أبو طالب بهذه الشفاعة في تخفيف العذاب وليس في دخول الجنة ..


    وهكذا حال كل من أحسن إلى المسلمين والإسلام من غير المسلمين


    فقد قال علماؤنا : لا يتساوى يوم القيامة في العذاب من أحسن إلى المسلمين مع من آذى المسلمين ونكل بهم


    وكذلك إذا كان لأهل النار من
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  3. فضفضـــــــة..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة

    أقول
    : ولما لا..

    فقد شفع لعمه أبا طالب فخفف عنه العذاب :

    روى مسلم وغيره عن العباس بن عبد المطلب أنه قال: يا رسول الله، هل نفعت أبا طالب بشيء فإنه كان يحوطك ويغضب لك؟ قال: نعم، ولولا أنا لكان في الدرك الأسفل من النار ،

    وفي رواية عن العباس : قلت: يا رسول الله، إن أبا طالب كان يحوطك وينصرك، فهل نفعه ذلك؟ قال: نعم، وجدته في غمرات من النار فأخرجته إلى ضحضاح

    ذلك لأن أبا طالب نصر النبى صلى الله عليه وسلم، في دعوته ودافع عنه ضد
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  4. فضفضـــــــة..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
    نقول أليس هؤلاء المخلدون في النار من العالمين ؟

    نقول بلى هم كذلك .ولكنهم لا يستحقون الرحمة فضلا عن الشفاعة ، لا من النبى ولا من غيره ولو اجتمع العالمون من أجلهم ..

    ولكن ماذا بعد دخول المؤمنين الجنة واستقرارهم فيها جميعا، وقد مضى على هؤلاء وهؤلاء زمنا طويلا وقد أخذ العذاب من هؤلاء المخلدين في النار كل مأخذ ..

    وآيسوا تماما من النجاة، وهو أشد العذاب يكون حينئذٍ، وقد انتهت العقوبة عن جميع التبعات والذنوب والأوزار والحقوق، ولم يبق إلا اعظم الحقوق وهو حق الله
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  5. فضفضـــــــة..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله عبد الحى سعيد مشاهدة المشاركة
    قرأت قوله تعالى " وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين " الأنبياء

    صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم

    فراجعت تفسير السادة العلماء فيها :
    ففى معجم المعاني الجامع
    العَالَمُ : الخلق كله ، وقيل ، كل ما حَواه بطنُ الفلك
    وفى لسان العرب :
    روي عن وهب بن منبه

    ‏ قال : لله تعالى ثمانية عشر ألفَ عالَم ، الدنيا منها عالَمٌ واحد ، وما العُمران في الخراب إلا كفُسْطاطٍ في صحراء ؛ وقال الزجاج : معنى العالمِينَ كل ما خَلق الله ، كما
    ...
    التصانيف
    غير مصنف