المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تشبيه نور الله بالمشكاة



naser Ameen naser
29-10-2007, 12:18
وانا اقرا موضوع دليل من يجيز تشبيه الله سبحانه بخلقه!!

على الرابط
http://www.aslein.net/showthread.php?t=192

يخبرنا بلال النجار عما هو مقرر عند علماء البلاغة
والأصل أن المعنى الذي يؤديه التشبيه هو:
إظهار وصف ما في المشبه عن طريق قرنه بشيء آخر يكون ذلك الوصف فيه أظهر من المشبه، وذلك الشيء الآخر هو المشبه به.

فاردت ان اسال فما توجيه قول الله "الله نور السماوات والارض مثل نوره كمشكاة"؟
اذ معلوم لدينا ان وصف النور الرباني اظهر واقوى واشد من ذلك النور في المشكاة
فكيف يشبه الله نوره بنور المشكاة مع ان معنى النور اظهر في المشبه(اسم مفعول)
فهذا خلاف الاصل

naser Ameen naser
29-10-2007, 12:36
الجواب :
***
1)
ان نور الله سبحانه وتعالى اظهر واشد في نفس الامر
اما عند السامعين فنور الله لم يسبق لهم ان راوه فهو مجهول عندهم
فجاز التشبيه بما يقرب اليهم النور الرباني

فنقيد عبارة الاخ بلال باضافة كلمة المخاطبين اي :
والأصل أن المعنى الذي يؤديه التشبيه هو:
إظهار وصف ما في المشبه عن طريق قرنه بشيء آخر يكون ذلك الوصف فيه أظهر من المشبه، عند المخاطب(اسم مفعول).
فقد يكون وصف الشيء ليس اظهرا في نفس الامر لكنه اظهر عند المخاطب(اسم مفعول)
فمن مقتضى البلاغة تجويز التشبيه بما هو اظهر عند المخاطب (اسم مفعول) وان لم يكن كذلك في نفس الامر
وهو من باب تشبيه الاعلى بالادنى


2)هل النور الرباني معنوي ام حسي؟
بالمقابل فان نور المشكاة حسي

وداب الشعراء واللغويون على ان يشبهوا المعنويات بالحسيات فهو اسلوب لغوي بلاغي معلوم

3)من باب الاستطراد :"الله نور السماوات والارض" بمعنى المنور-اسم فاعل- (من باب ذكر المصدر وارادة اسم الفاعل)


4) قولنا "اللهم صل على محمد واله كما صليت على ابراهيم واله"
فانه من المعلوم ان محمد افضل من ابراهيم
فهو من باب تشبيه الاعلى بالادنى
ونذكر فيه وجها اخر
ان محمد من ال ابراهيم
فكان في قولنا "اللهم صل على محمد واله كما صليت على ابراهيم واله"
طلب ان يضاعف الله الصلاوات والرحمات على محمد واله(امته)


بعض المعاني مقتبسة من احد الافاضل

naser Ameen naser
01-11-2007, 10:26
سؤال :
اذا كان التشبيه
إظهار وصف ما في المشبه عن طريق قرنه بشيء آخر يكون ذلك الوصف فيه أظهر من المشبه،

فهل هذا الوصف اشتراك معنى ؟

اي هل الله سبحانه وتعالى يشترك بالمعاني مع خلقه ولا يختلف الا بالشدة والضعف؟؟