المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ



جمال حسني الشرباتي
07-08-2007, 03:46
السلام عليكم
قال تعالى

(يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُم بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ [الحج : 2]

والسؤال هو لم قال" تذهل كل مرضعة " ولم يقل " كل مرضع " مع أنّ الإرضاع خاص بالمرأة فقط؟؟

والجواب هو

المرضعة من تلبست بفعل الإرضاع --أي هي تمارس الإرضاع وقت الكلام عنها --أي هي المرأة الملقمّة ثدييها للطفل حال الكلام عنها--- فإن أردت الكلام عن امرأة ترضع في نفس لحظة الكلام تقول --المرضعة--

أمّا المرضع فهي المرأة التي من شأنها الإرضاع--فإن أردت الكلام عن امرأة في فترة من شأنها أنّها تستطيع الإرضاع تقول "إمرأة مرضع"

والكلام في يوم القيامة عن المرأة المتلبّسة بعملية الإرضاع حيث في تلك اللحظة تتفجر كلّ العواطف والأحاسيس والغرائز تجاه طفلها الذي يرضع--أهوال يوم القيامة تذهلها عن إرضاعه--

والذهول الإشتغال عن الشيء--مع دهشة

جاء في الدرّ المصون للسّمين الحلبي رحمه الله "والمُرْضِعَةُ: مَنْ تَلَبَّسَتْ بالفعل، والمُرْضِعُ: مَنْ شَأْنُها أَنْ تُرْضِعَ كحائض، فإذا أريد التلبُّسُ قيل: حائِضة."__________________