المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وَمَثَلُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ كَمَثَلِ ٱلَّذِي يَنْعِقُ



جمال حسني الشرباتي
24-03-2007, 16:21
السلام عليكم

قال تعالى((وَمَثَلُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ كَمَثَلِ ٱلَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لاَ يَسْمَعُ إِلاَّ دُعَآءً وَنِدَآءً صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ )) البقرة 171

هل يمكن القول أنه شبه داعي الكفار إلى الآيمان وهو الرسول بالراعي الذي ينعق على غنمه---وأنه شبه استجابتهم غير المتفهمة للدعوة كاستجابة الغنم لنداء ودعاء الرعاة في كونها لا تفهم المراد؟؟

أم هل يمكن القول أن الله شبه الكفار في مخاطبتهم لأصنامهم كالرعاة في نعيقهم على أغنامهم ووجه الشبه أن الأصنام والأغنام لا تتفهمان الأصوات؟؟


أم هل يمكن القول أنه شبه الكفار في دعائهم آلهتهم كمثل الناعق عند الجبل الذي لا يسمع إلا صدى صوته؟؟

أما الرأي الأول والذي يشبه رسول الله براعي الغنم فلا أراه رأيا صوابا---ففي هذا التشبيه بحسب رأيي القاصر تقليل وإنقاص لمنزلته عليه السلام----وفيه محذوف وهو الداعي وعدم افتراض الحذف أولى من افتراضه

أمّا الرأي الثاني والذي يشبه الكفار في مخاطبتهم لأصنامهم بالراعي الناعق على الغنم فإن ما يجعله مرجوحا كون الأصنام لا تسمع بينما الأغنام تسمع--

ولم يبق إلا الرأي الثالث وهو تشبيهه عز وجل حال الكفار في مخاطبتهم آلهتهم كمثل الناعق أمام جبل فيرتد إليه صوته صدى -- فالجبال لم تفهم ما في الصوت وردته صدى--
فهل الرأي الثالث له ما يبرره وفيه ما يجعله قويا؟؟

وقد تبنّى أبو جعفر الطبري ما يلي (_قال أبو جعفر: وأولى التأويل عندي بالآية، التأويل الأول الذي قاله ابن عباس ومَن وافقه عليه. وهو أن معنى الآية: ومثل وَعظ الكافر وواعظه، كمثل الناعق بغنمه ونَعيقه, فإنه يسمع نَعقه ولا يعقل كلامه، . ).

وكما وضحت لكم أنا لست مع كلامه
_________________

ماهر محمد بركات
24-03-2007, 18:45
http://www.aslein.net/showthread.php?t=2098&goto=nextnewest

جمال حسني الشرباتي
24-03-2007, 20:31
والله يا ماهر

النسيان آفة

هاني علي الرضا
24-03-2007, 21:44
:)

يبدو أن سيدي جمال قد بلغ من الكبر عتيا ..

جمال حسني الشرباتي
24-03-2007, 22:27
والله يا أخ هاني
الموضوع هو موضوع
20 منتدى--اشارك فيها جميعا

ومشرف على منتديين--

مما يؤدي لأن أنسى إن كنت قد شاركت في الموضوع المحدد في المنتدى كذا أم لا

هاني علي الرضا
25-03-2007, 05:46
:)

المنبت لا أرضا قطع ولا ظهرا أبقى ..

ارفق بنفسك قليلا ..