المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التعارض بين النصوص.



محمد عبدالله مصطفى
04-02-2007, 23:36
بسم الله الرحمن الرحيم.

قال رسول الله :" يقطع صلاة الرجل ـ إذا لم يكن بين يديه مؤخرة الرجل ـ المرأة، والحمار، والكلب الأسود، وفيه: الكلب الأسود شيطان " أخرجه مسلم عن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه.
وحديث: " لا يقطع الصلاة شئ، وادرأوا ما استطعتم ". أخرجه أبو داود، وسنده ضعف.
فهنا حديثان: أحدهما مثبت والآخر ناف، وأحدهما في الصحيح، والآخر في السنن، أحدهما، عام، والأخر خاص، أحدهما يحمل حكماً جديداً، والآخر باق على البراءة الأصلية.
فهنا للطالب عدة قواعد يمكنه استعمالها:
1. قاعدة: المثبت مقدم على النافي.
2. قاعدة: المخرج في الصحيح مقدم على المخرج في السنن عند التعارض.
3. قاعدة: حمل العام على الخاص، فحديث " لا يقطع الصلاة شئ " عام، وحديث: " يقطع صلاة الرجل المسلم ..." خاص، فيخصص العام بالخاص، ويعمل بالخاص عندئد.
4. قاعدة: حديث: " يقطع صلاة الرجل المسلم ..." يحمل حكماً جديداً، و حديث " لا يقطع الصلاة شئ " باق على البراءة، أضف أضف إلى ذلك أن حديث: " لا يقطع الصلاة شئ " فيه ( مجالد ابن سعيد ) قال فيه الحافظ ابن حجر: ليس بقوي. وقد تغير في آخر عمره.

إذا: ما هو العمل في هذه الحالة؟ وجزاكم الله خيراً.

احمد حسن عبدالله
05-02-2007, 02:51
سيدي تثبت المعارضة بالجهل بالتاريخ

ونسيت عمل الصحابة وعمل النبي صلى الله عليه وسلم
منه انكار ام المؤمنين عائشة هذا المعني
صلاة النبي صلى الله عليه وسلم والسيدة ام المؤمنين معترضة نائمة يغمزها اذا اراد السجود

فهذا استلقاء في مكان سجود المصلي وليس مجرد مرور

اخي الكريم هل المقطوع في النص الاول = المقطوع في النص الثاني
حتى تثبت التعارض اصلا

محمد عبدالله مصطفى
05-02-2007, 23:02
على ما اعتقد أخي الكريم أنك لم تفهم سؤالي بالضبط
هناك حديثان عن النبي (ص ) وهنالك لديك مجموعة من القواعد الأصولية إذا صح التعبير
السؤال وهو : إذا لم يتم الجمع بينهما ، فلا بد من الترجيح، فماذا نقدم وماذا نؤخر ؟
وجزاك الله خيراً.

محمد ال عمر التمر
08-02-2007, 20:38
أخ محمد أرجو كتابة صيغة الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم كاملة

ينوبك ثواب !

محمد عبدالله مصطفى
14-02-2007, 01:58
بارك الله فيك أخي محمد