المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كيف تتعامل مع نصوص التفسير



جمال حسني الشرباتي
28-01-2007, 03:42
السلام عليكم

طريقة القصّ واللصق من كتب التفسير طريقة غير مجدية --والأفضل هو أن يركز المرء على عبارة المفسّر فيستوعبها ثمّ يثير تساؤلات واستفسارات حولها--ويحاول أن يقارنها بعبارة مفسّر آخر موازنا بين العبارتين ومحاكما أحيانا
وإليكم النموذج التالي:

قال تعالى ({وَإِذَا رَأَوْا تِجَارَةً أَوْ لَهْواً انفَضُّوا إِلَيْهَا وَتَرَكُوكَ قَائِماً قُلْ مَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ مِّنَ اللَّهْوِ وَمِنَ التِّجَارَةِ وَاللَّهُ خَيْرُ الرَّازِقِينَ }الجمعة11


يمكن للراغب في الكتابة أن يقرأ تفسيرها أو إعرابها--

ولنفترض أنّه تصفح كتاب الدرّ المصون للسمين الحلبي


فوجد فيه ما يلي (قوله: {ٱنفَضُّوۤاْ إِلَيْهَا}: أعاد الضمير على

التجارة دونَ اللهو؛ لأنها الأهمُّ في السبب. قال ابن عطية: "وقال: إليها ولم يقل:

إليهما تَهَمُّماً بالأهمِّ، إذ كانَتْ هي سببَ اللهوِ ولم يكن اللهوُ. سبَبَها. وتأمَّلْ أنْ

قُدِّمِتْ التجارةُ على اللهو في الرؤية؛ لأنها أهمُّ وأُخِّرت مع التفضيل، لتقعَ النفسُ أولاً

على الأَبْيَن" انتهى. وفي قولِه "لم يَقُلْ إليهما" ثم أَجابَ بما ذكَرَ نَظَرٌ لا يَخْفَى؛ لأنَّ

العطفَ بـ "أو" لا يُثنَّى معه الضميرُ ولا الخبرُ ولا الحالُ ولا الوصف؛ لأنها لأحدِ الشيئَيْن،

ولذلك تأوَّل الناسُ "إنْ يكُنْ غنياً أو فقيراً فاللَّهُ أَوْلى بهما" كما قَدَّمتهُ في موضعِه،

وإنما الجوابُ عنه: أنه وَحَدَّ الضميرَ لأنَّ العطفَ بـ "أو" وإنما جيْءَ بضميرِ التجارة دونَ

ضمير اللهوِ وإن كان جائزاً لِما ذكَره ابنُ عطيةَ مِنْ الجوابِ، وهو الاختمام كما قاله غيرُ

واحدٍ. وقد قال الزمخشريُّ قريباً ممَّا قاله ابنُ عطية فإنه قال: "كيف قال: إليها، وقد

ذكرَ شيئَيْن؟ قلت: تقديرُه: إذ رأوا تجارةً انفَضُّوا إليها أو لَهْواً انفَضُّوا إليه، فحذف

أحدهما لدلالة المذكورِ عليه، وكذلك قراءةُ مَنْ قرأ "انفَضُّوا إليه" انتهى. قوله: قلتُ

تقديرُه إلى آخره، يُشْعِرُ، بأنَّه كان حقُّ الكلام أَنْ يُثَنَّى الضمير، ولكنه حُذِف. وفيه ما

قَدَّمتُه لك: مِنْ أنَّ المانعَ مِن ذَلك أمرٌ صناعيٌ وهو العطفُ بـ "أو".)

فماذا يفعل ؟ أو ماذا تفعل أنت؟؟

تلاحظ في النصّ ما يلفت النظر --وهو استخدامه إليها وعدم استخدامه إليهما---وتلاحظ تعليل المفسر ابن عطيّة لذلك بكون التجارة أهم من اللهو وهي مدار البحث---وتلاحظ أنّ السمين ردّ ذلك وقال بجواز استخدامه إليها بسبب حرف التخيير " أو"
ومع ملاحظتك لهذه الأمور تبدأ بتكوين رأي---وربما يكون بداية َ ميلٍ---فأنا مثلاً وأنا أكتب هذا الكلام ملت لرأي ابن عطيّة
نحن نشجع على استيعاب عبارة المفسّر وهضمها، ثمّ شرحها أو دعمها بشواهد إضافية، واختيار رأي من بين الآراء المتعددة باستدلال.

واسمحوا لي بأن أذكّر---


لا بد من إسناد كلامك بكلام إمام علم في التفسير

ماهر محمد بركات
28-01-2007, 09:09
بارك الله فيك يا أستاذ جمال على فوائدك القيمة .

وبالعامية :
(نيال اللي واخدك منا)

أخي جمال :
لقد افتقدنا روحك في المنتدى كثيراً .

جمال حسني الشرباتي
28-01-2007, 09:31
السلام عليكم

لم أترك بيتي--وهل يترك المرء بيته---

ماهر محمد بركات
28-01-2007, 18:56
لم أقل : تركت

لكن : أقللت .

راشد بن عبدالله الشبلي
28-01-2007, 20:17
بارك الله فيك شيخنا الجليل جمال والحمد لله على السلامة سبحان الله بالأمس كنت أتفكر عن سبب انقطاعك وها أنت اليوم تتحفنا بشيء جديد