المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الرواية المروية عن الإمام مالك



يونس حديبي العامري
28-12-2006, 09:57
الحمد لله والصلاة والسلام على من منه انشقت الأسرار وانفلقت منه الأنوار سيدنا وحبيبنا ومولانا أمير القلوب من انقاد النبيون تحت لواءه فهم منه وإليه اللهم صل وسلم وبرك عليه وعلى آله بيته الأطهار وعلى صحابته الأخيار ..وبعد:
فلقد كثر على لسان الكثير من خطباء المساجد المردد لما يسمعون ويقرؤون فيما يخص مسألة الإستواء وأن كيفية الإستواء مجهولة ويذكرون دائما رواية الكيف مجهولة "الرواية الباطلة كما سنعلم " زاعمين أنها من قول الإمام مالك رحمه الله تعالى الموهمة لإثبات الكيف وحتى وإن كان البعض قد أولها عن أصلها وفهم منها معنى لائقا في حق الله تعالى ولكنها في الأصل غير ثابتة فلا داعي إذا لتأويلها وشرحها برواية أخرى وتحقيق الأمر كالتالي :

أما النقل الذي نقلوه عن الإمام مالك والتي روجوها في كتبهم ومواعظهم ؟؟ فهي ليست بصحيحة وليس لها سند يعرف وإنما نقلها البعض بغير اسناد فالرواية التي يداولونها مخالفة للروايات الأخرى الأصح منها سندا ومتنا ومعنى وليس هنالك مجال للشك بعدما رجح الحافظ ابن حجر رواية عبد الله بن وهب تلميذ مالك رضي الله عنه وناهيك عن حافظ مثل ابن حجر أمير المؤمنين في الحديث وتفصيل الأمر:
1- من طريق عبد الله بن وهب بلفظ " الرحمن على العرش استوى كما وصف نفسه ولا يقال كيف وكيف عنه مرفوع .."
2- ومن طريق يحي بن يحي " الاستواء غير مجهول والكيف غير معقول والإيمان به واجب والسؤال عنه بدعة .."
كليهما في الأسماء والصفات ص 408 والتي جودها ابن حجر هي الرواية الأولى انظر الفتح "13/406" أما الرواية التي يذكرها خطباء العصر فليس لها سند صحيح بل هي باطلة لمخالفتها للروايات الصحيحة الثابتة أما قول من قال نشرح الروايات بعضها ببعض فهذا مسلم إذا لم يكن تعارض إما عند وجوده ترد الرواية وتسمى شاذة هذا إن كان لها سند صحيح فهو قد خالف الأصح الذين هما الإمامين الجبلين يحي بن يحي وعبد الله بن وهب أما والرواية لا يعرف لها سند فهذا شيء آخر تماما نعم نشرح رواية عبد الله بن وهب برواية يحي بن يحي ولا شيء يتغير نفس المعنى ففي رواية عبد الله بن وهب ويحي بن يحي نفي الكيفية والأخرى مثبتة للكيفية حتى وإن لم تكن مصرحة فهي موهمة للكيفية ومعلوم أن الله منزه عن الكيفية على الإطلاق أما القائل نفوض الكيف ويظن نفسه أنه أصاب التنزيه ما هو إلا أحمق لا يدري ما يخرج من رأسه فتفويض الكيف ليس تنزيها بل عين التجسيم والتشبيه وهل في تفويض الكيف تنزيه؟؟
- قد يقول القائل لقد ذكرها علماء الأشاعرة في كتبهم فهل هذا يعني أنكم متناقضون؟؟
فالجواب أن هذا الكلام من لا يفقه عقيدة أهل السنة فإن علماء السنة ما فهموا المعنى الذي فهمتموه فمقصودهم نفي الكيفية قطعا ولنأخذ مثلا :
الشيخ الحجة أبو حامد الغزالي-بتشديد الزاي- أورد رواية مالك الشاذة لكنه ما فهم المعنى البائس الذي فهمتموه فالإشكال إذا ليس في النص من حيث معناه التأويلي رغم شذوذها بل الإشكال في عقولكم فأصل الغلط أنكم أنتم فهمتم ذلك المعنى ولم نعهد عملكم هذا في نص الإمام مالك بن أنس فقط؟؟ فهذه أحاجيكم ودأبكم دائما وكلما استدللتم بلأحجيات قطعنا دابركم بالأحاديث والآيات التي ما فهمتم معانيها وما فقهتم ما بانيها.
خلاصة:
اعلم أخي رحمني الله وإياك أن النصوص سليمة لا إشكال فيها وإنما الإشكال في عقول هؤلاء الدهماء الذين فهموا معان مستحيلة في حق الله جل وعز فاضطر العلماء في السابق إلى التأويل ليصرفوا عنهم هذه المعاني الحمقاء المستهجنة ولنضرب مثالا على ذلك
في السابق عند بداية ظهور التجسيم على أيدي كبارهم أمثال مقاتل ومحمد بن كرام أخذوا يشيعون بين الحين والآخر أقوالا شنيعة منها الإستواء هو الجلوس والاستقرار والعلو ونسبوا ذلك إلى سلف الأمة ولبسوا على العوام أن ذلك هو ظاهر النص فتصدى العلماء لهم فقربوا المفاهيم إلى عقول العامة لكيلا يكون عليهم حرج وشك في عقيدتهم فأولوا الإستواء بالإستلاء؟ واليد بالقدرة ليصرفوا عنهم معاني الجسمية التي تبجح بها المجسمة.


اعتراض :
س- هل استواء هو الإستلاء ؟؟؟؟؟؟؟؟
قال اللغوي أبو القاسم المعروف بالراغب الأصبهاني (( ومتى عدي –الاستواء- بـ "على" اقتضى معنى الإستلاء كقوله تعالى الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى)) المفردات ( ص/ 251)
فنهيك عن الأصبهاني اللغوي المشهور المتفق الملقب بشيخ العربية.
وقال العلامة مجد الدين فيروز آبادي (( بمعنى قهر والقدرة " استوى على العرش" الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى)) بصائر ذوي التمييز ( 106-107) وكذا قال ابن الهمام في المسايرة والنسفي أبو البركات في مدارك التنزيل واللغوي الشهير ابن منظور في لسان العرب وبدر الدين بن جماعة في إيضاح الدليل والزجاج في معني القرآن وتلميذه المنسوب له الزجاجي في اشتقاق أسماء الله وكذا من المعاصرين الزرقاني في "منهال العرفان " ص 485 (( وطائفة المتأخرين يعينون فيقولون إن المراد بالاستواء هنا هو الإستلاء والقهر من غير معاناة ولا تكلف لأن اللغة تتسع لهذا المعنى )) فإذا علمنا أن الاستواء من معانيها الإستلاء فلا مانع في إطلاق هذا اللفظ مع تجريده من معنى المغالبة
الاستلاء لا يقتضي المغالبة ؟؟
فهذا غلط الاستلاء في بعض معانيه لا يقتضي المغالبة ولو أشعر ذلك لكان القهر أقرب للمغالبة من الاستلاء والقهر صفة لله والله تعالى موصوف بها والإستلاء معنى من معاني القهر فجاز إطلاق لفظ الإستلاء على الله تعالى قال الفيومي في " المصبح المنير" (( استولى عليه غلب عليه وتمكن منه )) ص258
فإذا لم يسلم المخالف فنقول ماذا تقول في قوله تعالى (( كتب الله لأغلبن أنا ورسلي )) سورة المجادلة 21 فما هو الجواب إذا هل تجردها من معنى المغالبة الذي فهمته في الإستلاء فإن قال أسلم بأن الله هو الغالب على أمره قلنا كذلك في الإستلاء فلا جواب.
اعتراض :
فلقد تناقلت بعض كتب الوهابية إنكار قول الإستواء هو الإستلاء أمثال ابن العثيمين في شرحه لعقيدته الواسطية مستدلا بقول اللغوي الشهير ابن الأعرابي رحمه الله تعالى زاعمين أن اللغوي ابن الأعرابي رحمه الله لا يعرف الإستواء من معانيه الإستلاء.
1- عدم علم اللغوي ابن الأعرابي رحمه الله لا يعني بطلان تأويله بالإستلاء لأن اللغة ليست مقصورة عليه واللغويين الذي ذكرتهم أثناء الموضوع يشهدون بصحة أن الإستواء من معانيه الإستلاء.
2- كيف جاز للوهابية أن تستدل يقول ابن الأعرابي رغم مخالفته لهم عقديا لأنه يؤول العرش بالملك ؟؟؟ و لم يفهم أيضا أنه استقر وجلس ؟؟
3- نقلت-بضم النون- عنه روايتين رواية ينكر أن الإستواء من معانيه الإستلاء والرواية الأخرى أن الإستلاء يطلق من له مضاد؟؟ فانظر كيف الرواية الأولى تناقض الثانية ؟؟؟ فالتتعجب الوهابية من هذا أولا ثم تستشهد بكلامه.
4- أما قصره في الرواية الأخرى بأن الإستلاء لا يطلق إلا لمن كان له ضد ففي قوله نظر قال الشيخ الأكبر محي الدين بن العربي في رسالته رد المتشابه إلى المحكم قال مانصه (( ..وفسره بعضهم بالإستلاء وأنكره ابن الأعرابي قال العرب لا تقول استولى إلا لمن له مضاد وفيما قاله نظر لأن الإستلاء من الولي وهو القرب أو من الولاية وكلاهما لا يفتقر إطلاقه لمضاد))أهـ

فهذا هو رأيي فهل من معلق.

جمال حسني الشرباتي
17-12-2007, 16:56
بارك الله بك

هلال بن عبد الله بن عمر
17-12-2007, 20:46
السلام عليكم

بوركت اخي يونس

حيرتني اين انت لم نعد نراك في الروض اعانك الله على حوائجك وجعلني واياك في رياضه امنين