المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما إعراب كلمة ضد



عبدالمنان بن أحمد الحسني
15-12-2006, 07:34
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,
لقد أشكل عليَّ إعراب كلمة ضد .. في قولهم " لن نترك الجهاد ضدَّ أمريكا " أرجو الإفادة مع ذكر التعليل

عبدالمنان بن أحمد الحسني
18-12-2006, 22:26
غريب .. لا أحد يعلم إعراب الكلمة ؟!! أين الأستاذ موسى

عبدالرحمن الإدريسي
26-12-2006, 02:36
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
سأحاول إعراب هذه الكلمة على أمل أن أحظى بالتنبيه من سيدي الشيخ سعيد حفظه الله .. أو أي من الإخوة الفضلاء .. فأقول :
ضد في الجملة السالفة : حال مؤول بمشتق والتقدير مضاداً إن قلنا أن صاحب الحال هو المفعول به ( الجهاد ) ، أو مضادين إن قلنا أن صاحب الحال هو فاعل ( نترك ) المستتر وجوباً والمقدر بالضمير ( نحن ) ،، وكلا الأمرين صحيح محتمل ، إذ المعنى على الاحتمال الأول : لن نترك الجهاد حال كونه مضاداً لأمريكا ، وعلى الثاني : حال كوننا مضادين لأمريكا.
وقد يقال : إن ضد مصدر جامد ، والحال لا تجيء جامدة لأنها وصف وهو لا يكون إلا مشتقاً ، قيل : ذكر علماء النحو في معرض الكلام على الحال قواعد لمجيء الحال جامدة ، منها : أن يجري الجامد على صيغة المفاعلة لفظاً أو معنى ، ومثلوا ذلك بقول القائل : بعتك يداً بيد أي مقابضة ، كلمت خالداً عينه إلى عين، أي مواجهة أو متواجهين .
والضدية تحمل معنى المفاعلة والتقابل ، فإننا إن قلنا : البياض ضد السواد ، كان التعبير بـ : السواد ضد البياض صحيحاً ،وإذا كان الشر مضاداً للخير فالخير مضادّ له ، وهذا هو معنى المفاعلة . أي أن الفعل واقع من الطرفين وإن سمي أحدهما في الاصطلاح فاعلاً والآخر مفعولاً كما يقال : قاتل زيد عمراً ، فإن القتال حاصل من زيد وعمرو كليهما ، ولا فرق بعد ذلك إلا في معان ثانوية.
إذا صح هذا فيكون تعليلاً للإعراب ، وهو أن ضد تحمل معنى المفاعلة فيصح مجيئها حالاً . كما أن الإضافة لم تكن محضة لأنها على نية الانفصال وهي من إضافة المصدر لمعموله أي مضاداً أو مضادين لأمريكا. فكلمة ( ضد ) ليست معرفة.
هذا ما أعلم معتقداً صوابه مع احتمال الخطأ ، وقد أبديت ذلك لأُرشد وأُعلم ، وأرجو أن لا يُضنّ علي بذلك. وللجميع خالص التحية .وصلى الله على سيدنا ومولانا محمد وآله وصحبه .

جمال حسني الشرباتي
30-12-2006, 17:09
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,
لقد أشكل عليَّ إعراب كلمة ضد .. في قولهم " لن نترك الجهاد ضدَّ أمريكا " أرجو الإفادة مع ذكر التعليل

هل فكرت أخي الإدريسي بإمكانية أن تكون الجملة خاطئة ؟؟

الضد هو النقيض المعاكس--

قال سيبويه في الكتاب

(وقد يقال للإنسان قليلٌ كما يقال قصيرٌ، فقد وافق ضده وهو العظيم، ألا ترى أن ضد العظيم الصغير وضد القليل الكثير، فقد وافق ضد الكثير ضد العظيم في البناء)

ما رأيك؟؟

http://www.jislam.net/vb/showthread.php?p=1832#post1832

علي"محمد زايد"غيث
31-12-2006, 20:54
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,
لقد أشكل عليَّ إعراب كلمة ضد .. في قولهم " لن نترك الجهاد ضدَّ أمريكا " أرجو الإفادة مع ذكر التعليل


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ألأخ الكريم,عبد المنان

لو قلت لك:

1_ذهبت إلى السوق مسرعا.

2_ذهبت إلى السوق ضدَّ القانون.

هل يا ترى يختلف الإعراب بين(مسرعا)و(ضدَّ )؟
الجواب:
لا أعتقد ذلك,فالإعراب في كلا الحالتين هو:حال منصوب.

نأتي الآن لنجاوب عن سؤالك:

ضدَّ :حال منصوب, وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره,وهو مضاف.

علي"محمد زايد"غيث
31-12-2006, 20:58
هل فكرت أخي الإدريسي بإمكانية أن تكون الجملة خاطئة ؟؟

الضد هو النقيض المعاكس--

قال سيبويه في الكتاب

(وقد يقال للإنسان قليلٌ كما يقال قصيرٌ، فقد وافق ضده وهو العظيم، ألا ترى أن ضد العظيم الصغير وضد القليل الكثير، فقد وافق ضد الكثير ضد العظيم في البناء)

ما رأيك؟؟

http://www.jislam.net/vb/showthread.php?p=1832#post1832

عندما نتتبع سياق الكلام كما التفسير,فإن المعنى واضح, وهو:لا سلام مع أميركا,لذلك لا حاجة للتأويل الفاسد,أستاذي الفاضل.

تحياتي

جمال حسني الشرباتي
01-01-2007, 04:05
الأخ العزيز علي

التركيب فاسد وليس في الأمر تأويل

عبدالمنان بن أحمد الحسني
03-01-2007, 12:45
جزاكم الله جميعاً خير الجزاء
ولكن جواب الأخ الإدريسي كان مقنعاً ، أرجو أن يزيد الأستاذ جمال من توضيح كلامه في فساد التركيب ، ولك خالص الشكر أستاذ علي غيث .

سعيد فودة
10-01-2007, 04:41
في لسان العرب:
"ضدد : الليث الضد كل شيء ضاد شيئا ليغلبه والسواد ضد البياض والموت ضد الحياة والليل ضد النهار إذا جاء هذا ذهب ذلك ابن سيده ضد الشيء و ضديده و ضديدته خلافه الأخيرة عن ثعلب و ضده أيضا مثله عنه وحده والجمع أضداد وقد ضاده وهما متضادان وقد يكون الضد جماعة والقوم على ضد واحد إذا اجتمعوا عليه في الخصومة وفي التنزيل ويكونون عليهم ضدا قال الفراء يكونون عليهم عونا قال أبو منصور يعني الأصنام التي عبدها الكفار تكون أعوانا على عابديها يوم القيامة وروي عن عكرمة يكونون عليهم أعداء وقال الأخفش في قوله عز وجل ويكونون عليهم ضدا قال الضد يكون واحدا وجماعة مثل الرصد والأرصاد والرصد يكون للجماعة وقال الفراء معناه في التفسير ويكونون عليهم عونا فلذلك وحد قال ابن السكيت حكى لنا أبو عمرو الضد مثل الشيء و الضد خلافه و الضد المملوء قال الجوهري الضد بالفتح الملء عن أبي عمرو يقال ضد القربة يضدها أي ملأها وأضد الرجل غضب أبو زيد ضددت فلانا ضدا أي غلبته وخصمته ويقال لقي القوم أضدادهم وأندادهم أي أقرانهم أبو الهيثم يقال ضادني فلان إذا خالفك فأردت طولا وأراد قصرا وأردت ظلمة وأراد نورا فهو ضدك و ضديدك وقد يقال إذا خالفك فأردت وجها تذهب فيه ونازعك في ضده وفلان ندي ونديدي يريد خلاف الوجه الذي تريده وهو مستقل من ذلك بمثل ما تستقل به الأخفش الند الضد والشبه ويجعلون له أندادا أي أضدادا وأشباها ابن الأعرابي ند الشيء مثله و ضده خلافه ويقال لا ضد له ولا ضديد له أي لا نظير له ولا كفء له قال أبو تراب سمعت زائدة يقول صده عن الأمر و ضده أي صرفه عنه برفق."اهـ

وفي تاج العروس:
" الضِّدُّ بالكسر كلُّ شيءٍ ضِّادّ شيئاً لِيَغْلِبَه والسَّوادُ ضِدُّ البَياض والمَوْتُ ضِدُّ الحَيَاةِ قاله الليث والضِّدُّ عن ثَعْلَبٍ وَحْدَه والضَّدِيدُ المِثْلُ وجَمْعُه أَضْدادٌ ويقال لا ضِدَّ لَهُ ولا ضَدِيدَ له أَي لا نَظِيرَ له ولا كُفْءَ له

ويقال لَقِيَ القومُ أَضدادَهم وأَنْدَادَهُم أَي أَقْرَانَهُم وقال الأَخفشُ النِّدُ الضِّدُّ والشِّبْهُ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَاداً فصلت 9 أَي أَضداداً وأَشْبَاهاً

و الضِّدُّ والضَّدِيدُ والضَّدِيدةُ الأَخيرةُ عن ثَعْلَبٍ المُخَالِفُ ضِدٌّ قال ابن السِّكِّيت حَكَى لنا أَبو عَمْرو الضِّدُّ مِثْلُ الشَّيْءِ والضِّدُّ خِلافُه ومِثْلُه في المحكم والمصباح

و قد يكونُ الضِّدُّ جَمعاً وفي بعض النسخ ويكونُ للجَمْعِ جَمْعاً

وعبارة اللّسان وقد يكونُ جماعةً والقومُ على ضِدّ واحدٍ إِذ اجْتَمَعُوا عليه في الخُصُومَةِ ومنه قوله تعالى وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدّاً مريم 82 قال الفرّاءُ يكونُون عليهم عَوْناً قال أَبو منصور يعني الأَصنامَ الّتي عَبَدَها الكُفَّارُ تكون أَعواناً على عابِدِيها يومَ القِيامَة ورُوِيَ عن عِكْرِمَةَ يكونون عليهم أعداءً

وقال الأَخفش الضِّدُّ يكون واحداً وجماعَةً مثل الرَّصَد والأَرْصادِ والرَّصَدُ يكون للجماعَةِ "اهـ

لم يتضح لي يا أخ جمال لم تحكم على العبارة بأنها غلط!!
فهلا وضحت ذلك....

جمال حسني الشرباتي
10-01-2007, 16:14
السلام عليكم بارك الله بالإستاذ سعيد---

إذاكان الضدّ هو النقيض المعاكس----فقولك قاتلت ضد أمريكا

فشبه الجملة "ضد أمريكا" تعني أنك قاتلت عدوّها

سعيد فودة
21-01-2007, 00:47
كلامك قد يصح لو كان (ضدَّ أمريكا)مفعولا به، ولكن
لو كان التقدير:قاتلت قتالا ضدَّ أمريكا" ومعنى الضد : الخلاف....
فماذا ترى؟

جمال حسني الشرباتي
21-01-2007, 14:10
الأستاذ سعيد المحترم

قولك (:قاتلت قتالا ضدَّ أمريكا")----


ما إعراب " قتالا " في نظرك--


هل هي تمييز مثلا؟؟

سعيد فودة
21-01-2007, 23:01
لا ليس تمييزا ...
التمييز ما يرفع الإبهام المستقرَّ عن ذات مذكورة أو مقدرة.
كما قال الإمام ابن الحاجب في الكافية....

جمال حسني الشرباتي
22-01-2007, 04:49
السلام عليكم

نعم ليست تمييزا هي مفعول مطلق--

http://www.islamguiden.com/arabi/m_a_r_40.htm

بالتالي فدوره توكيد لا أكثر من ذلك--على هذا لم يتغيّر واقع الجملة---فقولك --قاتلت قتالا ضد أمريكا مساو لقولي قاتلت ضد أمريكا---

فما رأيكم

علي"محمد زايد"غيث
22-01-2007, 09:08
قاتلت قتالا ضدَّ أميركا:

قاتل: فعل ماضي مبني على السكون.

ت: هي للمتكلم لا محل لها من الإعراب. والفاعل ضمير مستتر تقديره أنا.

قتالاَ: مقعول مطلق منصوب, وعلامة نصبه تنوين الفتح الظاهر على آخره.

ضد: حال منصوب, وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره, وهو مضاف.

أميركا: مضاف إليه مجرور, وعلامة جره الفتحة المقدرة على الألف؛ منع من ظهورها التعذر.

قتيبة بن محمود الفارس
22-01-2007, 20:46
السلام عليكم ..
أخوكم الفقير إلى عفو ربه قتيبة يقول: إن كلمة ضد لها معان عدة كما أشار الأستاذ سعيد، ولذلك فإنِْ قَصَدَ الشيخ الشرباتي بالضد [النقيض المعاكس] فيصبح معنى كلامه أنه سيقاتل كل من يخالف أو يقابل أو ينافس أمريكا ويدخل في ذلك الأمة الإسلامية وهو أصلا لا يريد ذلك وإنما أراد من كلامه أنه سيقاتل أمريكا وجها لوجه أي مقابلا لها وعلى ذلك لا تعدو أن تكون حالا .
أرجو أن تصححوا كلامي إن كان فيه خطأ فهذا فهمي...

عبدالرحمن الإدريسي
23-01-2007, 22:58
ولكن
لو كان التقدير:قاتلت قتالا ضدَّ أمريكا" ومعنى الضد : الخلاف....
فماذا ترى؟
ألا يكون "ضد" في هذه الحالة صفة لموصوف محذوف أستاذي الكريم ؟؟ يتبادر أنكم تعنون هذا ، ودمتم بعافية

سعيد فودة
24-04-2007, 23:44
لما كنت أطالع في المعجم المفصل في دقائق اللغة العربية وجدت كلاما له تعلق بالمسألة هنا، فأحببت نقله للإخوة الأفاضل:
قال د. إميل بديع يعقوب في الكتاب المذكور ص144:"

ثار ضدَّ الحكم:
أجاز مجمع اللغة العربية في القاهرة قول الكتاب:"ثار ضد الحكم"، ونحوه، وجاء في قراره:"يخطِّئ بعض النقاد ما تجري به أقلام المعاصرين من قولهم :"ثار ضدَّ الحكم"، ويرون الصواب هو أن يقال:"ثار على الحكم".
وقد درست اللجنة هذا، فانتهت إلى أن الأسلوب صحيح، وأن كلمة "ضد" فيه يمكن أن تكون صفة لمصدر محذوف."اهـ
وأحال في كتابه إلى القرارات المجمعية ص123، والألفاظ والأساليب ص93، والعيد الذهبي لمجمع اللغة العربية ، ص324.