المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : زيارة الى الأردن



وائل سالم الحسني
25-11-2006, 14:08
اذا قررت زيارة الأردن فإنك ستجد مايلي:

يستقبلك شاب في سيكولوجية جسمه ، كهل في تفكيره ، علامة الأردن في الفقه الحنفي ، محقق بارع ، وأسلوبه رائع ، يفقه عن علم في قضايا الخلاف بين المذاهب ، عربي أصيل ، كاتب وشاعر مفوه ، هو الشيخ لؤي الخليلي. يستقبلك في ضيافته ، ويغدق عليك من كرمه ، كيف لا وهو من بلد خليل الرحمن ، تشعر وانت تتحدث معه كأنك في غير هذه الدنيا ، ينقلك من علماء الهند الى الخلافة العثمانية ، وينتقل الى أحقاب ما قبل ذلك ، يتخلل حديثه بنكته لطيفة وقعت لأحد العلماء. يحقق في مسائل كثيرة ، يمتلك من المخطوطات النفائس مالم يطبع بعد ، ولا يعلم من هو في منزلته في الأردن – أو في الشام حسب ظني – من يتقن الفقه الحنفي مثل الشيخ لؤي الخليلي.

يصحبك بسيارته الى شخصية مهمة ، الشيخ نمورة ، وانت تتحدث مع الشيخ نمورة لا تحب ان تغادر مكانه ، تشعر بأنك قد جلست مع شخص من أطيب خلق الله ، حلم هذا الشيخ يسبق علمه ، فيه صفة من صفات سيد الأنياء والمرسلين عليه أفضل الصلاة والسلام ، الا وهي أنه بالمؤمنين رؤوف رحيم. يكره هذا الشيخ الإعوجاج ، عقيدته صافيه مثل قلبه النير ، تحزن ان فارقته ، كريم مقدام ، وان تحدث بالحق أنصت له دونما ملل.

يسر بك الشيخ الخليلي ، ويصل بك الى رجل فاهم متزن ، خلوق كريم حسيب ، عربي متقن ، كما يتقن الخلاف في المسائل المتنازع عليها بين الشيعة وأهل السنة والجماعة ، هو الشيخ الحياري . هذا الشيخ تشعر بأنك تعرفه منذ وقت بعيد ، يدعو الى الله في اي مكان ، حتى في السوق التجاري وفي الشارع وفي اي مكان. وفيه مثل الذي في نمورة بأك تحزن ان فارقته.

تسير مع الشيخ الخليلي ، ويلوح نجم في سماء عمان وحيدا ، النجوم نامت او تنومت الا هذا النجم الذّاب عن حياض هذه الدار ، دار أهل الحق ، تدخل عرينه وتتعرف الى حامل المسك ، حامل المسك هو شيخ من بلد خليل الرحمن ، هو الشيخ المتقن محمد بن يوسف الخليلي ، استاذ العقيدة ، تشعر بالسكينة وانت في مجلسه ، لا يتحدث الا فيما هو مفيد ، رجل بكل معنى الكلمة ، خلوق متواضع ، تشعر بنور قلبه وان كنت لاتعرفه ، هو أستاذ للغة العربية أيضا ، واللغة الإنجليزية ، مثقف واعي وصبور.

يدخل عليك نجم أهل السنة ، شمس المعرفة ، يعلوه نور تراه والا فاتهم قلبك ، وجهه بشوش ضحوك ، متواضع خلوق ، يسلم عليك ويشعرك بأنك أهم من يتحدث اليه ، لايخوض الا فيما يعنيه ، أخذ عن مشايخه الأدب والعلم والجهاد وحسن الخلق ، يخدم ضيوفه بنفسه مثل سيدنا ابراهيم الخليل عليه السلام ، كريم الظاهر والسريرة ، مرتب أنيق المظهر ، له ما قد سمعنا وقرأنا عمن سبقه من العلماء من علم وحلم وحسن خلق وهيبة طالع. يستهل حديثه معك بأن يستفسر عن أحوالك ، ثم يسترسل في حديثه معك عن حال المسلين في بلدتك ، يصطحبك الى مقر عرينه وغرفة العناية المركزة وهو يقول لك في تواضع بأنك تدخل الآن أهم مكان عنده ان كنت ممن يثق بهم . في هذه الغرفة تنتقل من العصر الحديث الى عصر ماقد سلف ، آلاف المخطوطات ، ميمنة وميسرة علوم ومعارف من شتى الأنواع . تتعب وانت تنظر حولك وتحسب عدد ماتراه من الكتب والنفائس وتقسّم ذلك على عمر الشيخ تجد انه يقرأ في كل دقيقة صفحة ، هذا اذا بدأنا العد من سن الخامسة ، وتنظر أسفل قدميك اذ حولها نفائس لم تجد لها مكانا على الرفوف ، فتخشى ان تتحرك كي لا تفسد العلم ، لأننا ماعرفنا قدر الرجل بعد.

هذا وكيف لمثلي ان يكتب عنكم ، وأنتم اسياد الدنيا ، السادة الأشاعرة والماتريدية أهل السنة والجماعة ، وقد يتسائل القارئ : معقول كل هذه الإيجابيات ولا حتى سلبية واحدة ؟ أقول والله خير معين : نعم لهم سلبيات كثيرة ، أنهم لا يُعرِّفون على أنفسهم كما ينبغي ، فيظنهم العامي أنهم عوام مثلهم من شدة تواضعهم ، ومن سلبياتهم أنهم يتكلمون في زمن الصمت ، ويدافعون في وقت وضع الكل أسلحته وانبطح ، يقفون والناس نيام ، ويكتبون والناس تركت القراءة والكتابة وتوجهت للأبراج والحظ وقراءة الكف ، لذلك نراها مزايا لهم وانت تراها سلبية عليهم ، لأنه الزمان المقلوب.

أحمد الحمادي
26-12-2006, 21:15
من هو نجم السنة الأخير ؟؟؟؟؟

سامح يوسف
27-12-2006, 15:53
لا بد أنه سيدنا الشيخ العلامة سعيد فودة بارك الله في عمره

أحمد الحمادي
27-12-2006, 16:37
لا بد أنه سيدنا الشيخ العلامة سعيد فودة بارك الله في عمره

نِعْمَ النجم والسيد والعلامة

محمد امين محمد
22-03-2007, 01:48
بارك الله بك سيدى الشيخ الحسنى وربنا يبارك لنا فى سيدنا الشيخ لؤى الخليلى
وان شاء الله يزيد الله لنا علم سيدنا الشيخ سعيد فودة وينفعنا به فى الدارين امين حفظهم الله اجمعين اللهم امين