المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من جواهر الثعالبي



موسى أحمد الزغاري
20-09-2006, 13:03
من أجمل الكتب التي قرأتها (( فقه اللغة وسرُّ العربية )) للثعالبي ، وسأنقل لكم منه ما تيسر :


فيما نطق به القرآن من ذلك
وجاء تفسيره عن ثقات الأئمة
كل ما علاك فأظلك فهو سماء ،
كل أرض مستوية فهي صعيد ،
كل حاجز بين الشيئين فهو موبق ،
كل بناء مربع فهو كعبة ،
كل بناء عال فهو صرح ،
كل شيء دب على وجه الأرض فهو دابة ،
كل ما غاب عن العيون وكان محصلاً في القلوب فهو غيب ،
كل ما يستحيا من كشفه من أعضاء الإنسان فهو عورة ،
كل ما امتير عليه من الإبل والخيل والحمير فهو عير ،
كل ما يستعار من قدوم أو شفرة أو قدر أو قصعة فهو ماعون ،
كل حرام قبيح الذكر يلزم منه العار كثمن الكلب والخنزير والخمر فهو سحت ،
كل شيء من متاع الدنيا فهو عرض ،
كل أمر لا يكون مواقفاً للحق فهو فاحشة ،
كل شيء تصير عاقبته إلى الهلاك فهو تهلكة ،
كل ما هيجت به النار إذا أوقدتها فهو حطب ،
كل نازلة شديدة بالإنسان فهي قارعة ،
كل ما كان على ساق من نبات الأرض فهو شجر ،
كل شيء من النخل سوى العجوة فهو اللين ، واحدته لينة .
كل بستان عليه حائط فهو حديقة ، والجمع حدائق ،
كل ما يصيد من السباع والطير فهو جارح ، والجمع جوارح.

سليم اسحق الحشيم
20-09-2006, 17:16
السلام عليكم
اهلاً وسهلاً بك أخي موسى وحمدًا لله على سلامتك...وننتظر المزيد من إتحافاتك الادبية.