المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "إِلاَّ مَنِ ٱرْتَضَىٰ مِن رَّسُولٍ"



سليم اسحق الحشيم
27-08-2006, 14:08
السلام عليكم
يقول الله تعالى في سورة الجن:"عَالِمُ ٱلْغَيْبِ فَلاَ يُظْهِرُ عَلَىٰ غَيْبِهِ أَحَداً * إِلاَّ مَنِ ٱرْتَضَىٰ مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً"...
الآية تدل على ان الغيب من علم الله استأثر به دون خلقه ، ثم استثنى من ارتضى من الرسل، فأودعهم ما شاء من غيبه بطريق الوحي إليهم، وجعله معجزة لهم ودلالة صادقة على نبوّتهم، والظاهر ايضًا في هذه الآية إبطال للكرامات، لأن المستثنى له صفة النبوة والرسالة وإن كان الاولياء مرتضين فليسوا برسل,
والملاحظ ان رسول جاءت هنا مفردة ونكرة...فاما انها نكرة كي تشمل كلّ مرسل من الله تعالى فيشمل الملائكة المرسلين إلى الرسل بإبلاغ وحي إليهم مثل جبريل عليه السلام. وشمل الرسل من البشر المرسلين إلى الناس بإبلاغ أمر الله تعالى إليهم من شريعة أو غيرها مما به صلاحهم.
واما انها مفردة فذلك لامرين_كما ارى_,احدهما: ان المراد فقط هنا سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام , فهو الذي ورد في القرآن ان الله سبحانه وتعالى أطلعه على الغيب في قول الله تعالى:"غلبت الروم في أدنى الأرض وهم من بعد غلبهم سيغلبون في بضع سنين "...واما باقي الرسل والانبياء لم اقف على دليل يقول بأن الله أطلعهم على غيبه.(ومن لديه دليل على هذا فليدلي به)
وثانيهما:ان الله سبحانه وتعالى أطلق الفرد واراد به الجمع...والدليل هو قول الله تعالى في نفس السورة :"لِّيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُواْ رِسَالاَتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَىٰ كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً ".
هذا والله اعلم

جمال حسني الشرباتي
28-08-2006, 15:41
السلام عليكم

الأخ الكريم

يظهر لي أنّ الآية الكريمة تشير إلى الرسل الملائكة لا البشر

قال تعالى (إِلاَّ مَنِ ٱرْتَضَىٰ مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً"...)---بالتالي ليس فيها إبطال للكرامات خاصة أنّ مدّعي الكرامة يتجنبون القول بقدرتهم على كشف الغيب

ونورت المنتدى بلفتاتك الماتعة :)

سليم اسحق الحشيم
28-08-2006, 16:15
السلام عليكم
أخي واستاذي الفاضل جمال ...حمداً لله على عودتك ببديع لطائفك ولفتاتك...واما بالنسبة للآية لم أجد ما يقصر الرسول على الملائكة ...وبعد البحث وجدت ان الله سبحانه وتعالى قد أطلع الملائكة على غيبه_هذا إن كنت قد وفقت في فهمي_ حيث يقول الله تعالى في سورة البقرة:" وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ (30)",ففي هذه الآية قد ذكر الملائكة ان الانسان سوف يقتل ويسفك الدماء بناءًا على ما أعلمهم الله من غيبه.
وهناك لطيفة لغوية أحببت ان اذكرها هنا وقد اوردها الرازي في اصل لفظة الملك:"الملك أصله من الرسالة، يقال ألكني إليه أي أرسلني إليه والمألكة والألوكة الرسالة وأصله الهمزة من «ملأكة» حذفت الهمزة وألقيت حركتها على ما قبلها طلباً للخفة لكثرة استعمالها".