المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال لأهل العلم و الاختصاص



محمد ولد محمدي
18-02-2004, 22:24
بسم الله الرحمن الرحيم
وصلى الله على نبيه الكريم
إخوتي من أهل السنة رحمنا الله وإياكم ...

ذكر الإمام المجتهد أبو نصر تاج الدين عبد الوهاب السبكي رضي الله عنه في الطبقات الكبرى كتابا للإمام عمر بن الحسن الرازي أبي الإمام فخر الدين رضي الله عنهماعلوانه كما نقله أبو نصر رحمه الله ( غاية المرام في علم الكلام ) قال في وصفه :- وهو من أنفس كتب أهل السنة و أسدها تحقيقا و قد عقد في آخره فصلا حسنا في فضائل أبي الحسن الأشعري رضي الله عنه و أتباعه -.

هل هذا الكتاب موجود مخطوطا أو مطبوعا ، أو جرى عليه ما جرى على نفائسَ سواه ؟

و كذا ذكر الشيخ الكوثري رحمة الله عليه في مقدمة تحقيقه للتبيين أن العلامة ابن المعلم ذيل على التبيين و رد على أهوازي عصره في كتاب علوانه ( نجم المهتدي و رجم المعتدي )
.....ما حال هذا الكتاب أيضا ؟

و ذكر في الموضع ذاته أن العفيف اليافعي اختصر التبيين في كتاب علوانه ( الشاش المعلم ذيل المرهم )....ما حاله أيضا ؟؟

و في التقدمة المذكورة ألمع الكوثري قدس الله روحه إلى تأليف كمال الدين أبي محمد بن إمام الكاملية كتابا علونه بــ ( طبقات الأشاعرة ) ...ما حال هذا الكتاب ؟؟؟

أود أن يجيبني من عنده علم بهذا الشأن و الله يجزيه ، و يغفر لنا وله .

أسأل الله جلت قدرته أن يعلمنا وإياكم ما ينفعنا و أن ينفعنا بما علمنا و أن يزيدنــا علمـــا.

و صلــى الله على سيدنا محمــد وعلى آله و صحابته و من تبعهم إلى القيامة

جلال علي الجهاني
19-02-2004, 14:25
حسب علمي وأرجو من الأخوة المشاركة والمساهمة في الإفادة:
كتاب غاية المرام في علم الكلام أو نهاية المرام قام كثير من الأخوة بالبحث عنه في كثير من دور الكتب المخطوطة فلم نجده وهذا الكتاب مهم وفي غاية النفاسة فمن كان عنده علم به فليفدنا ولكن حسب علمي القاصر فالكتاب غير مطبوع.

كتاب: نجم المهتدي و رجم المعتدي لابن المعلم القرشي مخطوط وهو موجود في المكتبة الوطنية بباريس (وهو عبارة عن مسودة المؤلف) لم يكمله وهناك صفحات بيضاء كثيرة ومنه مصورة في دار الكتب المصرية وهي سقيمة جدا وأخرى بمعهد المخطوطات وقد كان عزم أحد أصدقائنا على تحقيقه ولا أدري ما تم بعد ذلك.

اختصار العفيف اليافعي ( الشاش المعلم ذيل المرهم ) وتأليف كمال الدين أبي محمد بن إمام الكاملية كتابا علونه بــ ( طبقات الأشاعرة ) ...لا اعلم عنه شيئا