المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نقطة منهجية في آية "وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ "



جمال حسني الشرباتي
29-07-2006, 06:06
السلام عليكم

قال تعالى في

سورة أل عمران

(هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آَيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آَمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ (7) )

فمن توقف عند" الله" في قوله ""وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ " مفوض حتما لأن بعض القرآن عنده لا يعلم تأويله إلّا الله وهو المتشابه

على هذا فإن قول إبن قدامة : في روضة الناظر ما نصه : (ولأن في الآية قرائن تدل على أن الله سبحانه ، متفرد بعلم المتشابه ، وأن الوقف الصحيح عند قوله تعالى :

{ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلاَّ الله } [ آل عمران : 7 ] لفظاً ومعنى أما اللفظ فلأنه لو أراد عطف الراسخين لقال : ويقولون آمنا به بالواو أما المعنى فلأنه ذم مبتغى التأويل ، ولو كان ذلك للراسخين معلوماً لكان مبتغيه ممدوحاً لا مذموماً . ولأن قولهم آمنا به ، يدل على نوع تفويض وتسليم لشيء لم يقفوا على معناه سيما إذا تبعوه بقولهم : كل من عند ربنا ، فذكرهم ربهم ها هنا يعطي الثقة به والتسليم لأمره ، وأنه صدر من عنده ، كما جاء من عنده المحكم . ولأن لفظة أما لتفصيل الجمل فذكره لها في الذين في قلوبهم زيغ مع وصفه إياهم باتباع المتشابه وابتغاء تأويله يدل على قسم آخر يخالفهم في هذه الصفة ، وهم الراسخون . ولو كانوا يعلمون تأويله لم يخالفوا القسم الأول في ابتغاء التأويل وإذ قد ثبت أنه غير معلوم التأويل لأحد فلا يجوز حمله على غير ما ذكرناه )

ومن لم يتوقف عند لفظة " الله" واستمر في القراءة (وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ ) وتكون عنده الواو عاطفة --أي الراسخون يعلمون تأويله عليه أن يكون مؤولا إن كان من أهل التنزيه أو مجسمّا إن كان من الحشوية السلفيّة وذلك فيما يتعلق بآيات الصفات

راقبوا كلامي بعين الفاحص الدقيق فهو كلام نفيس من حيث عدم التعارض والتناقض بين موقفك كمفسر لآيات الصفات وموقفك من معنى آية سورة آل عمران