المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إِنَّا سَمِعْنَا كِتَابًا أُنْزِلَ مِنْ بَعْدِ مُوسَى



جمال حسني الشرباتي
21-07-2006, 05:53
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،

قوله تعـالى : { وَإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَرًا مِنَ الْجِنِّ يَسْتَمِعُونَ الْقُرْآنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنْصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَى قَوْمِهِمْ مُنْذِرِينَ

(29) قَالُوا يَا قَوْمَنَا إِنَّا سَمِعْنَا كِتَابًا أُنْزِلَ مِنْ بَعْدِ مُوسَى مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ وَإِلَى طَرِيقٍ مُسْتَقِيمٍ (30) :سورة الأحقاف .

طيب

بعد موسى أنزل الزبور والإنجيل فلم تجاهلهما السياق؟؟

جلال علي الجهاني
21-07-2006, 10:29
قال الإمام الرازي في التفسير ما نصه:

فإن قالوا كيف قالوا { مِن بَعْدِ موسى } ؟ قلنا قد نقلنا عن الحسن إنه قال إنهم كانوا على اليهودية ، وعن ابن عباس أن الجن ما سمعت أمر عيسى فلذلك قالوا من بعد موسى

جلال علي الجهاني
21-07-2006, 10:55
وقال الطاهر بن عاشور:

ووصْف الكتاب بأنه { أنزل من بعد موسى } دون : أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم لأن «التوراة» آخر كتاب من كتب الشرائع نزل قبل القرآن ، وأما ما جاء بعده فكتب مكملة للتوراة ومبينة لها مثل «زبور داود» و«إنجيل عيسى» ، فكأنه لم ينزل شيء جديد بعد «التوراة» فلما نَزل القرآن جاء بهدي مستقل غير مقصود منه بيان التوراة ولكنه مصدق للتوراة وهادٍ إلى أزيد مما هدت إليه «التوراة» .

ماهر محمد بركات
21-07-2006, 12:25
الذي يرتاح له القلب أن هؤلاء الجن هم يهود من أتباع سيدنا موسى , والزبور والانجيل لم يصلا إليهم ولذلك لم يذكراه .

والله أعلم .

سليم اسحق الحشيم
21-07-2006, 14:27
السلام عليكم
أخي جمال أظن أن القول الفضل في هذا الامر ما ذكره المفسر إبن عاشور حيث قال:"ووصْف الكتاب بأنه { أنزل من بعد موسى } دون: أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم لأن «التوراة» آخر كتاب من كتب الشرائع نزل قبل القرآن، وأما ما جاء بعده فكتب مكملة للتوراة ومبينة لها مثل «زبور داود» و«إنجيل عيسى»، فكأنه لم ينزل شيء جديد بعد «التوراة» فلما نَزل القرآن جاء بهدي مستقل غير مقصود منه بيان التوراة ولكنه مصدق للتوراة وهادٍ إلى أزيد مما هدت إليه «التوراة".