المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما حكم الصلاة خلف ما يدعى بالسلفية اليوم حسب المذاهب الأربعة؟



احمد خالد محمد
27-04-2006, 07:55
احببت ان اعرف ما حكم الصلاة خلف امام ينتسب الى ما اصبح يعرف في هذا الزمان بـ السلفية خاصة ان فيهم من يقلد ابن تيمية على عمى اي دون تحقيق و فهم لأباطيل ابن تيمية العقدية او كمن يعظم ابن تيمية و يحسبه من ائمة الحق تأثرا بالمحيط الذي نشأ فيه فهل حكم هؤلاء حكم المجسم منهم حقيقة فلا تجوز الصلاة خلفهم ام ان في الأمر تفصيل؟

حبذا لو يقوم السادة لؤي الخليلي من الأحناف و جلال الجهاني من المالكية و خالد حمد علي من الحنابلة و احمد يوسف احمد من الشافعية في كتابة رد محقق كل حسب مذهبه على هذه المسألة التي اصبحت عامة و مهمة خاصة لمن يقيم في الغرب حيث ان المساجد ان وجدت تكون غالبا تحت سيطرة و ادارة ما يدعى بـ السلفية فقد اختلط الأمر علينا في هذه الديار هل نصلي الجمعة خلف هؤلاء ام لا و ان لم نصلي هل نكون آثمين بهجر الجمع و الجماعات؟

و لكم من الله تعالى الأجر على تبيين الأمر و توضيحه و منا الشكر و التقدير.

ماهر محمد بركات
27-04-2006, 10:09
انظر سيدي أحمد هنا الى هذا الموضوع فقد يساعدك
http://cb.rayaheen.net/showthread.php?tid=1435

جلال علي الجهاني
27-04-2006, 10:24
في مذهبنا المالكي، إذا صحت صلاة المرء لنفسه، صحت صلاة من خلفه، وتكره خلف المبتدعة لكنها لا تبطل، والله أعلم.

فإذا كان الوهابي المذكور لم تصل به بدعته إلى الكفر، فتصح الصلاة خلفه.

لؤي الخليلي الحنفي
27-04-2006, 11:13
أخي المكرم أحمد :
المذهب عل كراهة الصلاة خلف الفاسق ،
أما المبتدع فكان أبو حنيفة لا يرى الصلاة خلف المبتدع ، وقال أبو يوسف : أكره أن يكون إمام القوم صاحب بدعة أو هوى . وعن محمد لا تجوز الصلاة خلف الرافضة والجهمية والقدرية .
وعلل الشيخ القاري كراهة الصلاة خلف الفاسق والمبتدع بأن في إمامتهما تعظيم لهما ، وقد أمرنا بإهانتهما .
وبالتالي فالصلاة خلف صاحب البدعة والهوى ، إن كانت بدعته تكفره فلا تجوز الصلاة خلفه ، وإن كانت لا تكفره صحت مع الكراهة .
وذكر القاري رواية محمد عن أبي حنيفة وأبي يوسف أن الصلاة خلف أهل الأهواء لا تجوز .

لؤي الخليلي الحنفي
27-04-2006, 11:23
وقد نصّ الإمام الحلبي على بعض أهل البدع بقوله :
أما من يفضل علياً فحسب فهو من المبتدعة الذين يجوز الاقتداء بهم مع الكراهة ، وكذا من يقول أنه تعالى جسم لا كالأجسام ، ومن قال أنه تعالى لا يرى لجلاله وعظمته .

احمد خالد محمد
27-04-2006, 13:05
الأحبة ماهر و جلال و لؤي بارك الله فيكم و كان لكم في الأمور كلها.

أحمد سيد الأزهري
28-04-2006, 01:04
http://www.dar-alifta.org/ViewFatwa.aspx?id=4240

رقـم الفـتـوى: 4240
الموضوع: التشدد في الدين
التاريخ: 12/29/2005
الـمـفـتـــي: فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد
المراجع:



السؤال:

فتوى رقم 921 لسنة 2003
الحمد لله وحدة والصلاة والسلام على من لا نبي بعده السادة
العلماء الإجلاء سؤال : هل يجوز الصلاة خلف من يحمل العقيدة الوهابية أو ما تسمى السلفية .


الجواب:

الصلاة خلف من يحمل مذهب الوهابية أو السلفية صحيحة لأنه ليس من شروط الائتمام أن يعلم المأموم اعتقاد إمامه والوهابي مسلم ومن أهل القبلة وكذلك من يتسمى بالسلفي ، فكل هؤلاء إخواننا في الدين والعقيدة لا فرق بيننا وبينهم وإن كان بعضهم يتشدد في أمور لا ينبغي التشدد فيها فهذا لا يجعل إمامته غير صحيحة .. وأنصح بتجنب حروب المذاهب قدر الإمكان في هذا الوقت العصيب ، فإن هذه الحروب تفيد أعداء الإسلام وتضر بالمسلمين ضرراً بالغاً ، وعلى من يشعل هذه الخلافات الآن ويوقد نار الفرقة والصراع بين هذه المذاهب أن يتحمل وزر هذه الفتنة أمام الله تعالى يوم القيامة .
والله سبحانه وتعالى أعلم

احمد خالد محمد
28-04-2006, 04:02
ادبا مع المفتي اقول ان افضل ما يمكن وصف هذه الفتوى به انها فتوى دبلوماسية و اتوقف هنا و لن اعلق اكثر خاصة بعدة قراءة هذه الجملة:


فكل هؤلاء إخواننا في الدين والعقيدة لا فرق بيننا وبينهم وإن كان بعضهم يتشدد في أمور لا ينبغي التشدد فيها

فهل يعني المفتي ما يقول حقا؟

بل ليسأل كل ذي ضمير ضميره هل هؤلاء اخوان لنا في العقيدة؟

انا لله و انا اليه راجعون

ماهر محمد بركات
28-04-2006, 19:52
قال الخطيب الشربيني رحمه الله في الاقناع :
وأن يأتم العدل (بالحر الفاسق) ولكن تكره خلفه، وإنما صحت خلفه لما رواه الشيخان أن ابن عمر كان يصلي خلف الحجاج. قال الشافعي رضي الله تعالى عنه وكفى به فاسقا......
والمبتدع الذي لا يكفر ببدعته كالفاسق.

قال العلامة البجيرمي في حاشيته على الاقناع :
قوله: (مبتدعا) أي لا يكفر ببدعته أي كالمجسمة على المعتمد أي القائلين بأن الله جسم لا كأجسامنا، فإن قالوا: كأجسامنا كفروا كالجهوية .

أحمد يوسف أحمد
28-04-2006, 22:25
المعتمد عند السادة الشافعية -كما ذكر أخي الفاضل ماهر- كراهةُ الصلاة خلف المبتدع، ولايشك أحد ببدعية هذا الفكر الوهابي، ولكن عند بعض فقهائنا المعاصرين رأي بأن الأفضل في المناطق التي يغلب عليها إمامة أهل البدع لمساجدها أن لا تهجر من قِبل أهل السنة والجاعة، لأنها لا تخلو من أناس محتاجين إلى أن نمد لهم يد العون والإرشاد والتوجيه للمنهج السديد.

ماهر محمد بركات
29-04-2006, 06:06
جزاك الله خيراً سيدي أحمد يوسف
بصورة عامة وبغض النظر عن الوهابية :
بناء على حكم الكراهة خلف المبتدع هل تكون الصلاة منفرداً أفضل ؟

أحمد يوسف أحمد
29-04-2006, 12:06
المسألة خلافية عند المتأخرين من علمائنا الشافعية نفعنا الله بهم:
1- ذهب الإمام السبكي والجمال الرملي والقليوبي وغيرهم إلى انتفاء الكراهة إذا تعذرت الجماعة إلا خلف من تكره خلفه، بل الجماعة خلفه أفضل من الانفراد.
2- وذهب الإمام ابن حجر الهيتمي إلا أن الكراهة لا تزول، والانفراد أفضل من الصلاة خلفه.
واعتمد الجرداني في فتح العلام وغيره ما ذهب إليه الإمام السبكي وغيره بانتفاء الكراهة في حال تعذر الجماعة إلا خلف المبتدع.

أحمد سيد الأزهري
29-04-2006, 13:13
نعم سيدي فهي بالفعل فتوى بها الكثير والكثير من الدبلوماسية ومالم تخالف متفقا عليه فلا يلام في دبلوماسيته بل يمدح عليها فالمطلوب من الفقيه ان يؤلف لا يفرق.
ولعل فتوى كهذة تقدح في اذهان بعض شبابهم فيما يقابله من فتاوى اخرى قراتها لكبارئهم انه تجوز ترك الجمعة ان لم يوجد بالبلدة مسجدا سوى ما به ضريح او امامه اشعري مبتدع.
بل والاكثر ترك الصلاة خلف الحليق.
فربما تقابلت لدى بعضهم الفتوتان فاحس بالفارق فهداه الله.
وان اريد الا الاصلاح ما استطعت

خالد حمد علي
29-04-2006, 16:31
عُذراً فقد رأيتُ المَوضوعَ مُتأخراً .

أمَّا مَذهبُنا فأظنّهُ أشدَّ المَذاهبِ في ذلك ، فقد نصَّ أئمتنا ، على أنَّ المَجسم لا تصحُّ الصَّلاة خلفَهُ ، لأنَّ الصلاة عندنا لا تصح خلف الفاسق ، وكذلك ذكروا في كتاب الشهادات أنّ المُجسم لا تُقبل شهادته في الدعاوى وغيرها ممّا يُشترط فيها عدالة الشاهد .

ومِن هنا فقد استغربَ الإمامُ مَرعي الكرمي في كتابِهِ "أقاويل الثقات" مِن نسبة التجسيم للحنابلة مَعَ كونهم لا يَقبلون شهادته ولا يُصلّون خلفَهُ .

لؤي الخليلي الحنفي
29-04-2006, 18:01
أخي أحمد الأزهري :
لا يوجد هناك بما يسمى بفتوى دبلوماسية ، وقولك أنه أجاد .
بل يوجد فقه أئمة متبعين ، لا يجوز الخروج عن مذاهبهم إلا لمجتهد ، وإلا فتحنا الباب على مصراعيه لكل خارج عن مذاهبهم باسم المصلحة .
وأنت عليم بما يحدث في عالمنا الإسلامي اليوم بسبب تشجيع الوهابية الخروج عن المذاهب بحجة اتباع الدليل ، ولعمري شروط المجتهد عندهم أن يحفظ حديثا ، ويتجرأ على الأئمة ، ومن ثم يصبح إماما عندهم يشار اليه بالبنان .
فحسبنا الله ونعم الوكيل .

احمد خالد محمد
29-04-2006, 18:22
عُذراً فقد رأيتُ المَوضوعَ مُتأخراً .

أمَّا مَذهبُنا فأظنّهُ أشدَّ المَذاهبِ في ذلك ، فقد نصَّ أئمتنا ، على أنَّ المَجسم لا تصحُّ الصَّلاة خلفَهُ ، لأنَّ الصلاة عندنا لا تصح خلف الفاسق ، وكذلك ذكروا في كتاب الشهادات أنّ المُجسم لا تُقبل شهادته في الدعاوى وغيرها ممّا يُشترط فيها عدالة الشاهد .

ومِن هنا فقد استغربَ الإمامُ مَرعي الكرمي في كتابِهِ "أقاويل الثقات" مِن نسبة التجسيم للحنابلة مَعَ كونهم لا يَقبلون شهادته ولا يُصلّون خلفَهُ .

جزاك الله خيرا على هذا الرد المتين الرصين اخي خالد و انه لمن المحزن جدا ما يتعرض له هذا المذهب المبارك من إساءة على ايدي من ينتسبون اليه من الوهابية و سلفهم المجسمة و رحم الله الإمام احمد ابن حنبل فكأن مذهبه ورث الضلم الذي تعرض له على يد المعتصم و لله در الحنابلة ان منهم الشيخ السلطان عبد القادر الجيلاني رضي الله عنه و ارضاه.

أحمد سيد الأزهري
29-04-2006, 19:39
سٍيدي خليل/
قلت:
ومالم تخالف متفقا عليه فلا يلام

فهل خالف متفقا عليه؟

ماهر محمد بركات
29-04-2006, 21:10
جزاك الله خيراًَ سيدي أحمد يوسف على الجواب النافع .

ومازلت أنتظركم في موضوع الاستياك للصائم أن تبينوا لنا ماهو المعتمد اذا خالف قول المتأخرين المتقدمين من مثل الامام النووي وتفصيل ذلك ..
فهي مسألة مهمة بارك الله فيك .

أحمد يوسف أحمد
29-04-2006, 21:36
الإشكال أن الإجابة تحتاج إلى وقت...
والفقير على وعدي إن شاء الله تعالى...

حسين العراقي
30-04-2006, 21:46
أيها الأخوة ، أرجو عذري فكما يقول المثل : من رأى مصائب الناس هانت عليه مصيبته ، عذرا وألف عذر .
لا أريد أن أضيف إلى الأجوبة الفقهية للأخوة شيئاً ، فكل أدلى بدلوه وهو على حق ، ولكن ظروف الأمة الإسلامية وما تتعرض إليه من محن وبلايا تجبرنا أن نوحد الصف ، فإن كان الطرف الآخر متشدداً أو سفيهاً أو أحمقاً فلنكن نحن العقلاء ،ولنحرص على الإسلام ودعهم في غيهم يعمهون .

احمد خالد محمد
30-04-2006, 23:55
الأحبة احمد سيد الأزهري و حسين علي حسون

مع كامل تقديري و احترامي لحرصكما على وحدة المسلمين و سلامة صفهم لكني سألت سؤالي لكي اعلم حكم المسألة من ناحية شرعية ليس الا و قد حصلت على مرادي بعد ان تكرم الإخوة بردودهم كلٍ حسب مذهبه لذا فليس الأمر تشدد او تطرف بل لزيادة علم في مسألة اصبحت من الواقع المعاش اليوم و هذا غرض منتدانا العامر العلم و التعلم.

أحمد أمين
29-05-2006, 04:51
بسم الله ..

أحبائى .. سؤال فقط

هل يعنى هذا أن الصلاة خلف أئمة الحرم قاطبة ؟؟
وخلف معظم أئمة مساجد السعودية الوهابية ؟؟
لا تصح ؟؟

أرى أن فتوة الشيخ على جمعة حق ..
لا دبلوماسية فيها ولا تقريب ..
بل هى حق ..

لؤي الخليلي الحنفي
29-05-2006, 17:15
أحمدأمين:
أعد قراءة ما كتب جيدا ، فالنتيجة التي توصلت إليها بحاجة إلى تمعن وإعادة نظر .

أحمد سيد الأزهري
30-05-2006, 16:47
الاخ الكريم أحمد أمين/

لعلك تعلم معنا ان جماهير الوهابية شيوخا وشبانا ان لم يكن كلهم اليوم على جهل تام بمذهبهم والزاماته وما يعنيه كلامهم
فمن لا يدري اصلا ما معنى المكانية او الحركة وغيرهما ثم يثبتهما لله تعالى هو الى الجهل اقرب منه الى الابتداع
مما ينحى قليلا بكلام الاخوة السالف الذكر عن تطبيقه على مشايخ الحرم لان الواقع يؤكد بلا ادنى شك انهم على الجهل مطبقون وعن العلم بعيدون والعذر بالجهل اولى من الرمي بالبدعة
واللهم احسن ختامنا

أحمد أمين
03-06-2006, 08:39
بسم الله ..


اللهم إنى أعوذ بك من أضل أو أضل .. أو اتبع هوى فى نفسى ..

شيخى لؤى ..


أحمدأمين:
أعد قراءة ما كتب جيدا ، فالنتيجة التي توصلت إليها بحاجة إلى تمعن وإعادة نظر .

لم ؟؟
بل النتيجة صحيحة تماما إلا لو أخذنا برأى الشافعية .. وهو الكراهة .
وفى أى حال من الأحوال .. فالقول بكراهية الصلاة فى المسجد الحرام هو سفه بلا شك .
وأعتقد أنك وضحتم مذهب الأحناف القائل بعدم الجواز


أما المبتدع فكان أبو حنيفة لا يرى الصلاة خلف المبتدع ، وقال أبو يوسف : أكره أن يكون إمام القوم صاحب بدعة أو هوى . وعن محمد لا تجوز الصلاة خلف الرافضة والجهمية والقدرية

والحنبلى أيضا

عُذراً فقد رأيتُ المَوضوعَ مُتأخراً .

أمَّا مَذهبُنا فأظنّهُ أشدَّ المَذاهبِ في ذلك ، فقد نصَّ أئمتنا ، على أنَّ المَجسم لا تصحُّ الصَّلاة خلفَهُ ، لأنَّ الصلاة عندنا لا تصح خلف الفاسق ، وكذلك ذكروا في كتاب الشهادات أنّ المُجسم لا تُقبل شهادته في الدعاوى وغيرها ممّا يُشترط فيها عدالة الشاهد .

ومِن هنا فقد استغربَ الإمامُ مَرعي الكرمي في كتابِهِ "أقاويل الثقات" مِن نسبة التجسيم للحنابلة مَعَ كونهم لا يَقبلون شهادته ولا يُصلّون خلفَهُ .

ولو فرعنا على هذا القول لوصلنا للنتيجة ..!!

أليس كذلك أخى الحبيب ؟؟


الأخ الفاضل العزيز/ أحمد سيد
يعلم الله كم أحبك .. وأنت تعلم هذا أيضا :)

الاخ الكريم أحمد أمين/

لعلك تعلم معنا ان جماهير الوهابية شيوخا وشبانا ان لم يكن كلهم اليوم على جهل تام بمذهبهم والزاماته وما يعنيه كلامهم
فمن لا يدري اصلا ما معنى المكانية او الحركة وغيرهما ثم يثبتهما لله تعالى هو الى الجهل اقرب منه الى الابتداع
مما ينحى قليلا بكلام الاخوة السالف الذكر عن تطبيقه على مشايخ الحرم لان الواقع يؤكد بلا ادنى شك انهم على الجهل مطبقون وعن العلم بعيدون والعذر بالجهل اولى من الرمي بالبدعة
واللهم احسن ختامنا

هل هذا كلام علمى أخى ؟؟
أظنك أكثر تعقلا من هذا الرد !!

محمد محمود أمين
03-06-2006, 10:29
أنا مع فتوى الشيخ د. على جمعة .. ولا توجد دبلوماسية فى كلامه .... وكما قال الأخ الأزهرى (ومالم يخالف متفقا عليه فلا يلام ) ....
وأظنكم شططتم قليلا فى إبعادهم عن الحق ... وأنا أدعوكم ألا تتبعوهم فى هواهم ... فهم من جعلوا المسلمين فرقا وجماعات على أهوائهم ...وجعلوا من أنفسهم أهل السنة ... فأن كانوا هم يتبعون أهوائهم .... فلا نفعلها نحن ...

ولا ينبغى أيضا أن نتناول مثل الشيخ على جمعه بمثل ذاك الكلام فهو من العلماء المعدودين الذين يتبعون الحق ونتبعهم نحن فيه

هداهم الله وإيانا ..

أحمد سيد الأزهري
03-06-2006, 18:21
الاخ الحبيب احمد امين/

هناك فارق بين منع الصلاة في مكان وبين منعها خلف امام
فالصلاة خلف المبتدع مكروهة او محرمة سواء كان ذلك في الحرم او خارجه كما ان الصلاة خلف السني جائزة في الحرم او خارجه
فالمكان لا علاقة له بالفتوى
غير انه لا يخلص لك الا ان تقول ان ترك الصلاة خلف مبتدعة الحرم قد يسبب فتنة اكبر منها لو تركت في اي مسجد عادي
نعم، لهذة فقط اتخذ الشيخ علي جمعة فتواه السالفة الذكر

وكلامي علمي تماما وليس به اي تسرع فهم يرددون الكلام بلا فهم ولا وعي اذا طلبت منه تحرير كل لفظ قال لك هذا من السفسطة
باختصار شديد .. من يدرس المذهب الحق ويدرس مذهبهم يعلم مقدار ما هم عليه من جهل واظن الرمي بالجهل اخف وطاة من الرمي بالبدعة

علي عمر فيصل
22-07-2006, 16:51
للتوسعة على الحنابلة :فهناك رواية ثانية في المذهب وهي أن الصلاة تصح خلف الفاسق مع الكراهة :

وإليكم الروايات عن الإمام :


الرواية الأولى :ـ أن إمامة الفاسق لا تصح مطلقاً . قال برهان الدين بن مفلح وعليها أكثر الاصحاب .
لأدلة :ـ
1ـ قوله تعالى (( أفمن كان مؤمناً كمن كان فاسقاً لايستوون )) .
2ـ لحديث (( لاتؤمن امرأة رجلاً ولا فاجرمؤمناً إلا أن يقهره سلطانأ يخاف سوطه )) وفي لفظ ولا فاسق مؤمناً .
3ـ ولأنه لا يؤمن على شرائط الصلاة .

بشروط:ـ
1ـ أن يكون فاسقاً وذلك من جهة العمل ككبيرة من الكبائر أوإصراره على صغيرة .
أووقوعه في بدعة عقدية .
2ـ أن يعلن ببدعته أو يناظر عليها أويتكلم بها .


الرواية الثانية أن الصلاة خلفه تصح مع الكراهة لأن إمامة الفاسق صحيحةهكذا قال صاحب الممتع ابن المنجي التنوخي .
وقال صاحب المبدع : ـ تصح مع الكراهة .
ذكر الشريف ( ابن أبي موسى ) أنها قول الأكثر
:ـ وعليها ادلة
1ـ (( كان ابن عمر يصلي خلف الحجاج))
2ـ صلاة الحسن والحسين وراء مروان بن الحكم))
3ـ وصية الرسول صلى الله عليه وسلم لأبي ذر بأن يصلي وراء الأمراء الفسقة اللذين يؤخرون الصلاة
حتى يخرج وقتها الشرعي فيصلي وراءهم بعد أن يصلي الفرض على وقته .

4ـ (( صلوا على من قال لا إله إلا الله وصلوا خلف من قال لا إله إلا الله )) رواه الدارقطني والخلال بسند ضعيف

وعنه رواية تصح في النفل خاصة .

وا ختلفوا الحنابلة رحمهم الله تعالى :هل الحكم مختص بمن يظهر فسقه أم هو عام حتى في الخفي ؟
أختار الشيخان (الموفق والمجد ) أنه مختص بمن يعلن فسقه .

إبراهيم أدهم النظامي
18-12-2011, 20:00
ياإخوه لي وجهة نظر ,, أنه مهما حدث بيني وبينهم من اختلاف فيبقى أن نقاط الاتفاق كثيرة بيننا وبينهم , هذا من جهة ومن جهة أخرى يكفي من الاشاعرة أنهم كانوا خير العباد المتسامحين مع غيرهم . ولاانسى مقولة سيدي الإمام أبي الحسن الأشعري رحمه الله , حينما قال أني لا أكفر أهل القبلة . وكذلك من جهة أخرى ومن واقع أشاهده أن الإخوة السلفيةبالمجمل ليسوا على عقيدة التجسيم , بل هم على التفويض وهم لا يعلمون ذلك , هذا بالنسبة لعوامهم ولكثير من طلبة علمهم , أذكر قبل عدة أشهر كنا في مجلس وبه عوام ونتناقش حول الأشاعرة , وحول الأسماء والصفات , وذكرت مسألة الساق , والحقيقة أن أغلب الموجودين أستنكروا أن تكون الساق معناها العضو الذي نعرفه وتعاهدنا عليه لغويا ً.. وهكذا أغلب المسلمين على ذلك .

والله أعلم

محمدأكرم عبدالكريم أبوغوش
19-12-2011, 15:46
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

نعم أخي الفاضل إبراهيم...!

ولقد كان واحد من أصدقائنا يقول عن نفسه إنَّه (سلفي) وقد خامه نصرانيٌّ بأن قال له أن كيف تقولون إنَّ ربَّكم يكشف عن ساق؟؟ فأجابه صاحبنا (الذي يرى نفسه سلفياً) بأنَّ المقصود الشِّدَّة يوم القيامة!

ولكن يا أخي حتى مع كون الشَّخص مجسِّماً فإنَّه لا يكفر، فهم عندنا مسلمون مؤمنون برحمة الله تعالى وإن ضلُّوا في بعض المعتقد.

والسلام عليكم...

عدنان مصطفى يوسف البوسنوي
21-12-2011, 22:46
بقي هذا الكلام عن النووي هل صح عنه في باب الإمامة و ماهو قول الشافعية في نفس كلام النووي أي أنه لا صلاة وراء معتقِدِ الجسمية تجسيما صريحا كمعتقد الجهة ...

و أيضا الشيعة الإمامية ... و أعتقد أن أحد هنا لا يشكك في إسلامهم ، و أقصد عدم غسلهم الرجلين ... هل لهذا التأويل ؟ هل من مذاهب السلف من كان يرى ذلك ؟ أسأل هذا لأني كثيرا ما صليت وراء إمام الشيعي ، و لم تكن في داخلي شيء يتردد كتردد حول أني أعلم ان الإمام توضأ و لم يغسل الرجلين ...
طبعا وفق مذهب الحنفي

و يدخل في هذا الصلاة وراء من مسح على جوربين من غير أن يستوعب هذا الجورب الشروط متفقة عند الأئمة كمقلدي ابن تيمية و تيار لا مذهبية و عامةالناس تقلدهم في هذا ... أقصد إن رأيته يمسح هذ المسح، أما الشيعي فهو بالطبع لا يغسل لأن هذا أساس مذهبه ...

عبدالله بن محمد العلي
22-12-2011, 05:32
أخي عدنان

صلاتك خلف من يمسح رجليه باطلة وفق المذهب الحنفي، وكذا من يمسح على جوربيه التي لم تتوفر فيها شروط جواز المسح.

جلال علي الجهاني
23-12-2011, 01:35
هذا كلام الإمام النووي رحمه الله من كتابه المجموع:

[فرع: قد ذكرنا أن من يكفر ببدعته لا تصح الصلاة وراءه ومن لا يكفر تصح.
فممن يكفر من يجسم تجسيما صريحا ومن ينكر العلم بالجزئيات.

وأما من يقول بخلق القرآن فهو مبتدع، واختلف أصحابنا في تكفيره: فأطلق أبو علي الطبري في الإفصاح والشيخ أبو حامد الاسفراينى ومتابعوه القول بأنه كافر. قال أبو حامد ومتابعوه: المعتزلة كفار والخوارج ليسوا بكفار. ونقل المتولي بتكفير من يقول بخلق القرآن عن الشافعي.
وقال القفال وكثيرون من الأصحاب: يجوز الاقتداء بمن يقول بخلق القرآن وغيره من أهل البدع.

قال صاحب العدة هذا هو المذهب.

قلتُ: وهذا هو الصواب؛ فقد قال الشافعي رحمه الله أقبل شهادة أهل الأهواء إلا الخطابية؛ لأنهم يرون الشهادة بالزور لموافقيهم.

ولم يزل السلف والخلف يرون الصلاة وراء المعتزلة ونحوهم ومناكحتهم وموارثتهم وإجراء سائر الأحكام عليهم.

وقد تأول الإمام الحافظ الفقيه أبو بكر البيهقي وغيره من أصحابنا المحققين ما نقل عن الشافعي وغيره من العلماء من تكفير القائل بخلق القرآن على أن المراد كفران النعمة لا كفران الخروج عن الملة. وحملهم على هذا التأويل ما ذكرته من إجراء أحكام الإسلام عليهم.

قال ابن المنذر: أجاز الشافعي الصلاة خلف من أقامها، يعني من أهل البدع، وإن كان غير محمود في دينه أن حاله أبلغ في مخالفة حد الدين هذا لفظه قال ابن المنذر: إن كفر ببدعة لم تجز الصلاة وراءه وإلا فتجوز وغيره أولى.]

انتهى كلام الإمام النووي.

ولاحظ أنه لم يذكر مسألة الجهة؛ لأنها ليست تجسيما صريحاً، والأخذ باللوازم غير البينة في هذا الباب فيه خطر، والله تعالى أعلم.

شريف شفيق محمود
11-02-2012, 16:06
لاحظت أن الأخ السائل سأل عن حكم الصلاة خلف "السلفيين" و لم يتعرض الأخوة الا لبدعة التجسيم و لم يتعرضوا مثلا لبدعة اللامذهبية عندهم و قد سمعت أن أحدهم كان يفتي بعدم وجوب غسل الرأس في الغسل! بناءا على اجتهاده في المسألة

عمر شمس الدين الجعبري
11-10-2018, 13:01
جزاكم الله خيرا .. ولا ننسى الحكمة في مثل هذه المسائل حتى لا تصير بلبلة فيمن يتصدر للإمامة .. {ادع إلى سبيل ربك بالحكمة} .. بوركتم