المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤالٌ للأخوة المَالكيّة



خالد حمد علي
21-04-2006, 08:36
مَا هو المُعتمَدُ عندكم في مسألة التصديق في قدْر رأس مَال السَّلم ؟ هل يَجوز أم لا ؟

خالد حمد علي
26-04-2006, 21:39
ويبقى السؤاااااااااااااااال

جلال علي الجهاني
26-04-2006, 23:46
ماذا تقصد بالتصديق هنا؟

خالد حمد علي
27-04-2006, 12:39
ذكرَ الإمامُ خليل في مُختصره ، ما يقارب خمس صور لا يَجوز التصديق في قدرها أي أنه لا يَجوز الإعتماد على صاحب رأس المال في قدره ، فلا بد من التأكد ثانيَة ، وذكر منها رأس مال السَّلم ، واعترَضَ عليْه بعضُ الشرّاح كالإمام الدردير في شرحِهِ ، وقال إنّ المعتمد خلافُهُ .

فأردتُ منكم بيان أيهما وافقَ المُعتمَد ؟

جلال علي الجهاني
04-05-2006, 11:42
المعتمد جواز التصديق، وهو الذي جرى عليه المتأخرون من شراح خليل، ونص عليه كما ذكرت الإمام الدردير، وفي الشرح الصغير قام بحذف هذا القسم من كلام الإمام خليل، واقتصر على الأربعة.

واعتذر الشيخ عليش عن خليل بما معناه: أنه يغتفر في ذكر النظائر اختيار غير المعتمد في المذهب، بمعنى أن ذكر النظائر يوجب جمع المسائل كلها، سواء المتفق عليها في المذهب أو المختلف فيها.

والله أعلم.

خالد حمد علي
06-05-2006, 00:05
جُزيتَ خيراً سيّدي جلال ، وباركَ المَولى بكَ .

لكن هل أنتَ مُقتنعٌ بتوجيه الشيخ عليْش لصنيع خليل ؟

ودُمتَ سالماً .

جلال علي الجهاني
06-05-2006, 11:35
توجيه الشيخ خليل هو ما جرى عليه الكثير ممن كتبوا في الأشباه والنظائر، فيذكرون كل ما يمكن أن يتعلق بالمسألة من الأشباه، ثم بعد ذلك يذكرون الاستثناءات أو الخلاف ..
ولعلك تلاحظه في أشباه ونظائر السيوطي مثلاً.

والله أعلم