المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإبداع في علم البيان



عماد الزبن
29-09-2005, 11:17
قال الشاعر :
رأت قمر السماء فأذكرتني
ليالي وصلنا بالرقمتين
كلانا ناظر قمرا ولكـــــن
رأيت بعينها ورأت بعيني

ما معنى البيتين ؟ ؟ ؟

مصطفى أحمد ثابت
29-09-2005, 16:14
قولها : "رأت قمر السماء" دال على أنها تنظر للبدر الذي في السماء , والشاعر ناظر لحبيبته , ويدل عليه قوله "كلانا ناظر قمرا " ففي قوله تشبيه لها بالقمر , وأما قوله "ولكن رأيت بعينها ورأت بعيني " أى رأيت حبيبتي بعينها التي تنظر إلى قمر السماء إذ هى أجمل من قمر السماء فقلب التشبيه فجعل وجه الشبه فيها أقوى من البدر , وهي رأت بعيني القمر المجازي الذي هو في الأصل بدر السماء الحقيقي وذلك مبالغة منه في الإعجاب بحبيبته , وهو لطيف جدا !

عماد الزبن
02-10-2005, 07:07
أحسنت يا مصطفى

أنفال سعد سليمان
21-08-2012, 03:25
قرأتُ كلام الأخ مصطفى مراتٍ عديدة و لم أفهم وجهه في الشرح.

المهم أنه جاء ذكر البيت اليوم فسألت الشيخ جوجل فكانت هذه الإجابة و التي هي أحسن ما قرأتُ في شرحهما:

[قال القاضي أبو عبد الله المقري : إن هذا الرجل كان ينظر إليها وهي تنظر إلى قمر السماء، فهي تنظر إلى القمر حقيقة وهو لفرط استحسانه يرى أنها الحقيقة، فقد رأى بعينها لأنها ناظرة للحقيقة، قال وأيضاً فهو ينظر إلى قمر مجازاً وهو لفرط استحسانه يرى أن قمر السماء هو المجاز، فقد رأت بعينه لأنها ناظرة المجاز.
ومن هنا تعلم وجه الفاء في قوله فأذكرتني لأنه لما صارت رؤيتها رؤيته، وصار القمر حقيقة إياها كان قوله رأت قمر السماء فأذكرتني بمثابة قوله رأيتها*
ومن هنا تعلم وجه الفاء في قوله فأذكرتني لأنه لما صارت رؤيتها رؤيته، وصار القمر حقيقة إياها كان قوله رأت قمر السماء فأذكرتني بمثابة قوله رأيتها فأذكرتني فتأمله، فإن بعض من لا يفهم كلام الأستاذ حق الفهم ينشد وأذكرتني فالفاء في البيت الأول منبهة على معنى البيت الثاني لأنها مبنية عليه. وهذا النوع يسمى*((بالإبداع في علم البيان))]

ربما الأخ مصطفى أراد هذا المعنى أيضًا و لكني لم أفهمه.