المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجدلية عند الليبراليين



فواز محمد البحر
07-07-2005, 18:40
بسم الله الرحمن الرحيم

نتخاطب ولا نخاطب ..ننتعارك ولا نعارك ...غريبة هي أمورنا وكأنها جزء من سلسلة كوميدية نعيشها ...يأتي إلينا الليبرالي أو العلماني بآخر الوقت ويتكلم بالتاريخ ..وكأنه هو الوحيد الذي يقرأ التاريخ ..ويدخلك بالتدليس والتشهير وغير هذا وذاك ...يؤمن بهذه النظريات ..وكأنه هو الشخص الوحيد الذي يقرأ... على سبيل مثال ..آخر صرعات الليبراليين ..يأتون إلى كتب التاريخ ويفتحونها ..ويتناولون الروايات التي تستهويهم ليس من قبل السند العقلي المتواتر ..إنما مايخدم مصالحهم ..هذا إذا قرأوها ...وأغلبيتهم يأخذون هذه الروايات من المذاهب الأخرى التي تريد أن تطعن بهذا التاريخ ...ويأتون ويقولون نحن نتجرد من تاريخنا ..ويروون لك الروايات وكأنهم واثقون منها ..وتبحث بأصل هذه الروايات وتكتشف بأنها رويت من غير سند ..وتؤخذ كرواية تاريخية فقط لاغير ..ولا أكثر من هذا ..والمصيبة الكبرى أن هناك من يجعلون هذه الروايات شماعة لهم لإخفاق الدين الاسلامي ..ويأخذون بنظريات فينك وجولدير في دراساتهم النقدية للمتون وينتهون بنظريات محمد شحرور وجورج الطرابيشي...وغيرهم من هؤلاء ..ويلقبوننا بأننا أوناس نأخذ أمورنا من غير عقولانا وهم يقعون بنفس المطب ..سبحان الله!! ..غريب أمرهم ...يأتي الشخص ويروي لك رواية كرواية الغرانيق ..التي أُثبت عقلا وسندا بأنها باطله ..ويقولون لالا أنتم من جعلها باطله لأنها تضرب أصول الدين وتهابون منها ...حسنا لو كنا نهاب منها ..لما وضعناها بكتبنا ..على فكره.. رواية الغرانيق هي رواية ذكرها أشخاص سكارى ...من أصحاب العقائد القديانيه وغيرهم وأكد عليها المستشرق الفرنسي بلاشير بترجمته للقرآن الكريم ودسه لهذه الروايه .وهي عبارة عن قصه متخلفه وهي أن النبي عليه أفضل الصلاة والسلام قرأ سورة النجم ووصل عند جزء قرأ فيه (أفرأيتم اللات والعزى ومناة الثالثة الاخرى) ألقى الشيطان على لسانه (تلك الغرانيق العلى ,وان شفاعتهم لترتجى ) ويسترسلون أصحاب الرواية بأنه لا النبي ولا جبريل ولا حتى الخالق علم عن هذه الاضافه.. شئ مضحك وسخيف...هل من العقول أن يحدث كل هذا .... حسنا وإن حدثت كيف تحدث والكون كله لايعلم طبعا لكي يجعل للرواية مصداقية جعل لها قوة عظمى لابليس الرجيم حتى يثبت قوة روايته ..وكانوا أغلب من وقع بهذا المطب... هؤلاء الذين يلقبون أنفسهم بالتقدميين حين كانوا يدرسون في فرنسا وتلاقوا مع المستشرقين.. قاموا يصرخون بهذه الروايات وكأنهم اصطادوا شئ كان مخفيا عليهم ...وهم متأثرين طبعا بقصة الثورة الفرنسية والخروج من قمع الكنيسه... ومنهم فرج فوده وغيره ...هذه هي الدراسه الجدليه التاريخيه عند الليبراليين الأخذ من غيرهم ويدعون بأنهم أصحاب عقول.. يا سبحان الله ....نحن نعرف ما يريدون ..هم يريدون مارتن لوثر مسلم ...

أي شخص يأتي ويتمرد على الكنيسه ويأتي بنصوص المخفية ويضع لها تشريع جديد ...ووضعوا رهانهم على محمد أركون ..لكنهم وجدوا بأنه ينقصه الكثير من الأمور ..ووضعوا رهانهم الآخر على محمد شحرور ..وجدوه صاحب مهزله وأُرجوزه على كل مسلم ..وهذه هي حالهم ...أعزائي مارتن لوثر هو شخص إصلاحي نعم ...ولكن مارتن لوثر لم يقم إلا بترجمة إنجيل من لغه الكنيسه إلى اللغة المستخدمه، ووجد أشياء كانت خفية عنهم ..لكن الاسلام لم يأتي هكذا ..ولم يأتي بلغة ميتة ..وأنتم من يريدون جعل العربية لغه ميته ..أعزائي واخواني لكم تحيتي ...أولا يكفينا هذا الهراء ....وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الإسلام بدأ غريبا وسيعود غريبا كما بدأ فطوبى للغرباء