المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجزائرية للإمام السنوسي



خالد محمد بوشافع
21-06-2005, 14:08
إنني أبحث على كتاب الجزائرية للإمام السنوسي فهل هو مطبوع أو مازال مخطوطا ؟
و هل يفوق ما في أم البراهين ؟ و هل كان تأليفه قبل الكبرى و الصغرى والأم؟



أريد اقتناءه و اقتناء شرح المارغني للسنوسية.
أفيدونا أفادكم الله

عبد الرحمن عبد المجيد اليعلاوي
08-10-2005, 20:44
متن الجزائرية سيدي الفاضل للعلامة البحر امام التوحيد سيدي أحمد بن عبد الله الزواوي الجزائري المتوفى سنة 884 للهجرة. كانت له زاوية كبيرة في الجزائر العاصمة تسمت باسمه في حي باب الوادي المشهور دفن فيها عدد كبير من علماء الجزائر في ما بعد و كان من شيوخه العلامة الولي الصالح الامام المفسر الشهير سيدي عبد الرحمن الثعالبي .

و أما شرح علامة عصره الامام السنوسي على متن الجزائرية فاسمه
" المنهج السديد في شرح كفاية المريد " و قد شرح المتن بطلب من الامام الزواوي الجزائري نفسه كما ذكر ذلك رحمه الله في المقدمة .

عدد أبيات متن الجزائرية 355 بيت و وصلت عدد صفحات شرح الامام السنوسي الى 584 صفحة .
و الكتاب من انفس ما كتب في الفن كيف لا و صاحبي المتن و الشرح من أئمة التوحيد المعتمدين و عمالقة الأشاعرة المعتبرين.

طبع الكتاب بدار الهدى للطباعة و النشر و التوزيع بمدينة عين مليلة الجزائر . بتحيقيق الأستاذ الفاضل مصطفى مرزوقي جزاه الله ألف خير.
أترك العنوان و الهاتف لمن أراد الاتصال بالدار.
دار الهدى للطباعة و النشر و التوزيع
المنطقة الصناعية ص ب 193 عين مليلة الجزائر .
الهاتف 00 92 44 04 أو 47 95 44 04 .
الفاكس
18 94 44 04.

سأشرع عن قريب بحول الله و قوته كتابة متن الجزائرية في منتدانا المبارك.
طالبا منكم خالص الدعاء .

خالد محمد بوشافع
09-10-2005, 02:04
جزاك الله خيرا أخي اليعلاوي
و أتمنى أن أرى هذا المتن على الشبكة.
لقد بحثت عنه في العاصمة إبان إجازتي فلم أجده فجزاك الله خيرا على المعلومة.
هل تعلم لأهل بني يعلى من كتب في تاريخ أهلها و علمائها.
سمعت أنه كتب تاريخ لتلك الديار و لكن لم أحظ به .
و هل تعلم لشيوخها من مؤلفات مخطوطة أو مطبوعة؟
و هل للشيخ الفضيل الورتيلاني مؤلفات؟

خالد

عبد الرحمن عبد المجيد اليعلاوي
09-10-2005, 21:06
لا اعرف الكثير عن كتب تاريخ بني يعلى لكن لا استبعد وجودها لما تعرف سيدي ان المنطقة بلاد علم و صلاح فيستحيل أن لا يؤرخ لها أصحابها . و قريتكم سميت الشريعة نسبة للشريعة الاسلامية فقد كانت قلعة للعلماء و انتشرت فيها الزوايا و قصدها الطلبة من كل فج.
مع الأسف الشديد الكثير من التراث الشرعي للمنطقة لا زال مخطوطا .
ذكر بعض اعلام المنطقة و نشاطهم العلمي شيخ مشايخنا العلامة الشيخ الحفناوي في كتابه تعريف الخلف برجال السلف.
و عن الشيخ الورتلاني فلا أعرف له تصنيفا فالرجل كان متأثرا بالفكر الاصلاحي الباديسي الميال للوهابية و قضى حياته في الجهاد و السياسة شارك الاخوان المسلمين المصريين في نضالهم حتى رشح لمكتب الارشاد .
كتبت عنه مجلة الراية القطرية المقال التالي

الفضيل الورتلاني تصغر في عينه عظائم الأمور
تاريخ النشر: الإثنين25/7/2005,

من أعلام الدعوة والحركة الإسلامية المعاصرة، موسوعة أعدها المستشار عبدالله العقيل الأمين العام المساعد لرابطة العالم الإسلامي الأسبق ترجم فيها لعدد من رموز الأمة الإسلامية من الذين تركوا بصمات واضحة وأعمالاً جليلة وسجلوا مواقف بطولية في ميادين الدعوة الي الله والجهاد في سبيله، ملتزما أن يكون العقيل قد تعرف علي الشخصية معرفة دقيقة معتمداً علي أكثر من مائتي مصدر:


دوره في اليمن:

لقد أسهم الورتلاني ورفيقه المصري عبدالحكيم عابدين مع اخوانهما في اليمن لرفع الظلم الواقع بهم، وإزاحة العقبات التي تحول دون تحقيق أمانيهم في الحياة الحرة الكريمة كما كان للورتلاني دور فاعل ومؤثر في رفد الجهاد الإسلامي في فلسطين ضد يهود ومن والاهم. فضلا عن الدور الأساسي الذي يضطلع به مع اخوانه من مجاهدي الجزائر لتخليص بلادهم من نير الاستعمار الفرنسي والتصدي لكل القوي الماكرة التي تكيد للإسلام والمسلمين في كل مكان.

صلته بالاخوان المسلمين:

يقول عنه الاستاذ الكبير محمود عبدالحليم في كتابه القيم الاخوان المسلمين أحداث صنعت التاريخ :

كان الفضيل الورتلاني شاباً جزائرياً من زعماء المجاهدين الذين طاردهم الاستعمار الفرنسي فهرب إلي مصر واتصل بالاخوان المسلمين وكان كثير التردد علي المركز العام للإخوان المسلمين، حتي ليكاد يتردد عليه كل يوم باعتبار هذه الدار مركز الحركات التحريرية ضد الاستعمار في كل بلد إسلامي، كان الفضيل الورتلاني لماح الذكاء سريع الحركة كثير المعارف، لا يقتصر تحركه علي ما يخص موطنه الأصلي- الجزائر- بل كان يري العالم الإسلامي وحدة لا تتجزأ، وأنه مطالب بتحرير كل جزء منه، وأعتقد أن الفضيل الورتلاني كان أول من سافر إلي اليمن وأسس شركة للتجارة، وأما الاستاذ عبدالحكيم فسافر إلي اليمن بعد الثورة اليمنية التي أطاحت بالإمام يحيي .

إن أستاذنا الفضيل الورتلاني علم من أعلام الإسلام المعاصرين ، عرفته قبل أن أراه، وتتبعت جهاده في أكثر من ميدان، حتي إذا شاء الله التقيته في مصر أوائل الخمسينيات، فوجدت الرجل أكبر مما سمعت وفوق ما علمت، فقد أتاه الله علماً واسعاً وذكاء حاداً وبديهة حاضرة وثروة من التجارب وافرة، وأسلوباً في الحوار نادراً، وجرأة في الحق وقدرة علي التصدي للباطل، وسلاسة في الحديث وفصاحة في الخطابة، وقوة في الإيمان ويقظة في الضمير.

ولست في هذا مبالغاً ولكنه بعض ما في الرجل، لأن الفضيل الورتلاني نموذج فريد للرجل المسلم القوي، الذي تصغر في عينه عظائم الأمور وتهون أمامه كل الصعاب فلا يتهيب من اقتحام الميادين مهما عظمت التضحيات ولا يتردد لحظة في مواجهة الباطل المنتفش مهما كانت قوته وجبروته.

ثناء اليمنيين عليه:

يروي القاضي المؤرخ عبدالله الشماحي في كتابه اليمن الإنسان والحضارة قصة تعرفه بالإمام الشهيد حسن البنا والفضيل الورتلاني فيقول:

كان الإمام البنا ممن التقيته في الحج وقويت الصلة به وتلازمنا في مني ومكة والمدينة ودرسنا الوضع العام في العالم الإسلامي، وقد شخصت للإمام البنا الوضع في اليمن واتفقنا علي التعاون بين الإخوان المسلمين والمنظمات اليمنية، وقد أوفي الإمام البنا بوعده وساند النضال اليمني بما كانت تنشره صحافة الاخوان المسلمين، ثم أوفد الاستاذ الجزائري الفضيل الورتلاني وغيره إلي اليمن عن طريق عدن.

ويأتي الاستاذ الجزائري الفضيل الورتلاني موفداً من الإمام حسن البنا وروح الثورة تتقدمه، فيمر بعدن ويضاعف حماس قادة حزب الأحرار وأعضائه، ذلك الحماس الزاحف مع الفضيل الورتلاني إلي كل مكان حل فيه.

وفي تعز اتصل الفضيل الورتلاني بالقاضي عبدالرحمن الإرياني والسيد زيد الموشكي والسيد أحمد الشامي وغيرهم وتبادلوا النظرات وبه ارتبط السيد أحمد الشامي ولازمه في تجولاته، وتأثر كل منهما بالآخر، وفي صنعاء قام الفضيل الورتلاني بنشاطه الثوري يرافقه المؤرخ المصري أحمد فخري ويساعده الشامي فيجتذبان إليهما السيد حسين الكبسي، ويندفع الفضيل الورتلاني في إقامة الندوات وإلقاء المحاضرات في المدارس والمساجد والحفلات، فتسري روحه إلي الشباب والضباط وطلاب المدارس .


ملاحظة
صاحبنا هو غير العلامة الورتلاني صاحب الرحلة الورتلانية التي أتى فيها بكل عجيب.

سامح يوسف
01-10-2010, 10:21
هل نطمع أن نري هذا الكتاب في طبعته الجديدة علي منتدانا بصورة pdf ?

أجدني مشتاقا إلي قراءة و دراسة كل ما حرره الإمام السنوسي في العقائد فلكتبه رضي الله عنه بركة ظاهرة وهي مجربة لمن يريد التحقيق كما يقول شيخنا العلامة سعيد فودة حفظه الله تعالي

أشرف سهيل
01-10-2010, 10:23
http://aslein.org/kutob/Akieda/SharhEl_djazairia.pdf


http://www.archive.org/details/SharhEl_djazairia

سامح يوسف
01-10-2010, 10:46
جزاكم الله خيرا أخي الحبيب