المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كونوا حجارة أو حديدا



جمال حسني الشرباتي
16-03-2005, 15:56
قال تعالى

((((وَقَالُوا أَئِذَا كُنَّا عِظَاماً وَرُفَاتاً أَئِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقاً جَدِيداً قُلْ كُونُوا حِجَارَةً أَوْ حَدِيداً أَوْ خَلْقاً مِّمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَن يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ))
الكفار يستنكرون أن يبعثوا بعد أن يكونوا قد تحولوا في قبورهم إلى عظام ورفات فيطلب الله من نبيه أن يخبرهم أنهم لو كانوا حجارة أو حديدا بعد موتهم يرجعهم الله إلى سابق خلقهم كما كانوا في حياتهم---أو كانوا خلقا أعظم من ذلك مما يعتبرونه كبيرا في قلوبهم فإن الله يرجعهم إلى سابق عهدهم كما خلقهم أول مرة

لاحظوا أن من فسر آية ((قُلْ كُونُوا حِجَارَةً أَوْ حَدِيداً ))على أنها أمر تعجيزي قد أخطأ فالسياق لا يدل على ذلك

لاحظوا ((أَوْ خَلْقاً مِّمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ)) قد فسرها إبن عباس بالموت---وقيل أن هذا تفسير يحتاج إلى تفسير--والموت لا يكبر في الصدور---هكذا اظن--فرجحت أن يكون معنى الآية الخلق الذي يعتبر كبيرا في صدوركم أي عقولكم--فاي خلق يعتبر عندكم كبيرا تحول الميت